كورنينج تكشف عن زجاج غوريلا 4


زجاج غوريلا

رغم تطور الهواتف الذكية بشكل مستمر، إلا أن الجميع ما زال يواجه مشكلة تحطم شاشة الهاتف بسبب سقوطه من علو مرتفع. لذلك كشفت كورنينج عن نسخة جديدة من ” زجاج غوريلا ” والتي هي أقوى مرتين من الجيل السابق. وقد أوضحت الشركة أنه تم تجربة الزجاج وتمكن من الصمود في 80% من حالات السقوط.

كما أوضحت الشركة أن الجيل الجديد من زجاج غوريلا جاء لمعالجة مشكلة المستهلك، وهي تحطم شاشات الهاتف الذكي. لذلك قامت بالتركيز على تحسين حماية الزجاج ضد الأضرار، فقط طالب العديد من العملاء المساعدة بسبب هذه المشكلة الشائعة.




آيفون

لاختبار الزجاج، فحص العلماء مئات من الأجهزة المكسورة ليجدوا أن الضرر الناجم كان نتيجة للاحتكاك الحاد. مما جعل العلماء يقوموا بتطوير أجهزة جديدة لاختبار السقوط، والتي تحاكي أحداث سقوط الهواتف بين المستهلكين. بحيث تم إسقاط الأجهزة من ارتفاع متر واحد بشكل مباشر على سطح خشن.

يجدر بالذكر أنه منذ إطلاق الشركة في عام 2007، برز زجاج غوريلا في أكثر من 3 مليارات من الأجهزة، ويتم حاليًا أخذ عينات من زجاج غوريلا 4 ليتم شحنه للعملاء. الأمر الذي سيجعله يواجه منافسه ” زجاج الياقوت ” الذي تأمل آبل في استخدامه عند صناعة ساعاتها الذكية، وربما في الآيفون.

https://www.youtube.com/watch?v=J7JmocnoapU

الياقوت الصناعي مادة صلبة وشفافة مصنوعة من أكسيد الألمنيوم، والتي تنتج في درجات حرارة عالية، ويتم بعد ذلك صقلها على شكل أقراص زجاجية. وتستخدم هذه التكنولوجيا في شاشات المراقبة لأنها رقيقة وقوية ومقاومة للخدش.

آبل استخدمت بالفعل زجاج الياقوت على آيفون 5S لحماية كاميرا الهاتف. ونتيجة لذلك يمكن لزجاج الياقوت أن يحل محل زجاج غوريلا المستخدم حاليًا في معظم الهواتف الذكية.

زجاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كورنينج تكشف عن زجاج غوريلا 4

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول