فندق الأسكيمو يفتح أبوابه

فندق الأسكيمو بين جبال الألب

فندق الأسكيمو تجربة فريدة بين جبال الألب والبرانس

يتشكل كل شتاء هذا الفندق من قطع الثلج المحيطة، بطراز على نمط أكواخ الأسكيمو، بأجنحة رومانسية حتى أن هناك حمام جاكوزي للضيوف من ذوي القلوب القوية. فندق Iglu-Dorf يعاد بناؤه كل شتاء من 3000 طن من الثلج في ستة مواقع من جبال الألب والبرانس. ويشيد هذا الفندق بين مرتفعات البرانس السويسرية التي تبلغ ارتفاعات قممها 2743 مترًا. ويزين الفندق بأعمال فنية على الجدران من فنانين من كل أنحاء العالم، والأجنحة التي يتم إيقادها على أضواء الشموع. ويمكن للضيوف الاستمتاع بحمامات الساونا بين الجبال.

فندق الأسكيمو2

مواضيع ذات علاقة
1 من 222

يفتتح فندق الأسكيمو أبوابه من نهاية كل عام، وحتى شهر أبريل. ويستضيف كل فندق حوالي 38 ضيفًا، ينامون في أكياس نوم مريحة، صممت خصيصًا لتكون مناسبة للظروف الباردة، والانخفاض الشديد في درجات الحرارة. يقدم الفندق في الصباح بوفيه يتكون من الكرواسان، والفطائر، والحبوب، واللحم، والجبن، والقهوة. تبلغ التكلفة للشخص الواحد 99 يورو من أيام الإثنين حتى الخميس، و115 يورو من الجمعة حتى الأحد.

فندق الأسكيمو4

ويعكس الفندق الأعمال الفنية التقليدية للإنويت وهم السكان الأصليون في الأسكيمو، والأعمال الفنية لفنانين من سويسرا، ومن مناطق أخرى. يصمم الفنانون أعمالهم في أجنحة الفندق بالجليد، لإنتاج لوحات مختلفة كالحيوانات، مثل الفقمة، والدببة القطبية، والذئاب القطبية، والحيتان. وتقول الشركة المسئولة عن بناء الفنادق بأن 99% من الضيوف لا يمكثون أكثر من ليلة في الفندق، حيث لا توجد مياه جارية، أوحمامات للاستحمام. فهل تفكر أن تقضي ليلة هناك؟ّ!

فندق الأسكيمو5

فندق الأسكيمو6
فندق الأسكيمو3

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ