هل تعرف ما هي رموز ” الكابتشا” CAPTCAH؟


الكابتشا

خلال استخدامك للإنترنت، وخاصة عند التسجيل في بعض المواقع، من المؤكد بأنك صادفت موقعًا يطلب منك إدخال النص الموجود في صورة مموّجة أو غير واضحة، أو أن تقوم بإجراء عملية حسابية وتجيب عليها، هذا الأمر يدعى “الكابتشا” وهنا سنتحدث عنها بالتفاصيل.

هل تعرف ما هي رموز ” الكابتشا” CAPTCAH؟

الكابتشا “CAPTCHA” هي اختصار لجملة “Completely Automated Public Turing test to tell Computers and Humans Apart” والتي تصف تمامًا الهدف من الكابتشا، حيث تصف العملية بأنها عملية آلية تهدف للتفريق بين البشر والكمبيوتر.

ما الهدف من منع الكمبيوتر “Bot” عن طريق الكابتشا؟

أولًا، ال Bot هو عبارة عن مشروع برمجي يقوم بأعماله على الإنترنت بشكل آلي بدون تدخل البشر، وذلك لعدة أهداف، أغلبها في يومنا الحالي أصبحت سيئة للأسف. فمثلًا قد تجد Bot تمت برمجته للقيام بهجمات على مواقع إلكترونية لإغراقها وحجب خدمتها، أو قد تجد Bot هدفه الدخول إلى مواقع عشوائية والبحث في امتداد اسم الموقع عن بعض الصفحات لسرقة بيانات المسجلّين، وهناك أيضًا أنواع تهدف لملء قواعد البيانات الخاصة بالمواقع.

إذًا، بناءً على ما ذكرناه فإن ال Bot أمر خطير على الإنترنت يجب العمل على إيقافه. ويتم ذلك عن طريق استخدام آليات لا يمكن حلها ببساطة عن طريق مشروع برمجي، بل تتطلب تواجد إنساني لتخطّيها، وبهذا تقوم الكابتشا بمنع أي Bot من الوصول لأماكن محددة في الإنترنت لحماية الموقع وكذلك لحماية المستخدمين.

معلومات حول الكابتشا

في وقتنا الحالي، تتواجد رموز كابتشا على أكثر من 3.5 مليون موقع انترنت، ويتم حل هذه الرموز بشكل يومي من قِبَل البشر أكثر من 300 مليون مرة. ونقطة أخيرة تتعلّق بالتطوّر المستمّر، سواء عند مطوّري ال Bots على الإنترنت أو مطوّري الكابتشا، حيث أن مطوروا ال Bots أصبحوا قادرين على برمجة مشاريع برمجية قادرة على قراءة بعض الصور واستخراج النصوص منها، لهذا تجد عالم الكابتشا في تطور مستمر، وآخرها كانت الكابتشا الخاصة بشركة جوجل والتي أثبتت تأثيرها في إيقاف الروبوتات.

جوجل
كابتشا جوجل

المصدر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هل تعرف ما هي رموز ” الكابتشا” CAPTCAH؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!
ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول