تصفح الوسم

أبقار

لماذا يُطعم المزارعون الأمريكيون الماشية حلوى سكيتلز ؟

تحدثنا منذ فترة ليست بالبعيدة عن مزرعة أسترالية تعتمد في إطعام أبقارها على 2 كيلوجرام من الشوكولاتة يوميًا، ما جعل لحومها ألذ وأطيب، وازداد إقبال كبرى المطاعم على طلبها. اليوم ننتقل إلى الولايات المتحدة، والتي يقوم فيها بعض المزارعين بإطعام…

هل تغذية الأبقار بالشوكولاتة يجعل لحومها ألذ؟

الشوكولاتة تعتبر من أكثر الأشياء التي يرغب في تناولها الصغار والكبار، إلا أن مزرعة من جنوب أستراليا قررت أخذ الأمر إلى مستوى آخر، وقامت بتغذية أبقارها بالشوكولاتة، من أجل الحصول على لحوم ألذ وأعلى جودة! لكن هل حقاً أصبحت لحوم الأبقار ألذ؟…

أيهما أكثر ضررًا على البيئة: الأبقار أم السيارات؟!

هي قصة طويلة قصيرة: تتجشّأ الأبقار وتُخرِج من بطونها غاز الميثان، الميثان يحبس الحرارة، الحرارة المحتبسة تزيد من درجة حرارة سطح الأرض، والنتيجة "احتباس حراري". بعد هذه المعادلة البسيطة التي تلخص الحكاية، دعونا نفصّل الأمر قليلًا؛ كي نُجيب…

لماذا رسم العلماء عيون على مؤخرات الأبقار في أفريقيا؟

قد يتساءل البعض ما هي الفائدة من رسم عيون على مؤخرات الأبقار، هل من أجل الزينة أم لشيء أكثر أهمية؟ اتضح مؤخراً أن رسم العيون على مؤخرات الأبقار وحيوانات المزرعة قد ساعد في ردع الأسود من مهاجمة هذه الأبقار، وأيضاً ساعد في منع الانسان من…

لماذا تقوم المزارع الأمريكية بعمل ثقوب كبيرة في أجساد الأبقار ؟

الزراعة العضوية والممارسات الزراعية المستدامة هي ما يسعى إليه الجميع هذه الأيام، حيث تتحول الكثير من المزارع إلى وحدات زراعية مستدامة، فما هي الزراعة المستدامة؟ في الأساس هي التي تقوم باستخدام الأساليب والتقنيات التي تكفل حماية البيئة وتقدم…

أغرب القصص عن الحليب :)

يعد الحليب من المشروبات الأكثر شعبية بين الناس في مختلف دول العالم، كما أنه الأكثر استهلاكًا على كوكب الأرض. ويعد جزءًا من حياتنا اليومية، قد نتناوله بإضافة القهوة أو الشاي، أو مع حبوب الذرة. لكن هناك من يستخدم الحليب في أمور مختلفة في…

7000 حيوان حصيلة ما يتناوله الإنسان في حياته!

7000 حيوان، 11 بقرة، 2400 دجاجة ذلك متوسط ما يتناوله الإنسان من اللحوم طيلة حياته. فنشرت ديلي ميرور هذه الأرقام نقلًا عن صفحة متخصصة بحساب الأغذية النباتية على فيسبوك “The Vegetarian Calculator”. وذكرت أن متوسط ما يتناوله الإنسان حين…
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ