مباراة ودية هذي والا صلاة؟!!






تعليقات 1

  1. النوايه الحسن لايغير من واقع الانحطاط حين هبط المنطق واعتلى مكانه الارهاب المجاني حتى بيوت الله لن تسلم من موجه مجانين حقد اليس الاسلام رحمه للعلمين اليس خير امه اخرجت للناس للاسف نمر بمنعطف اسفل سافلين تراكمان الت من الاحساس بوهم الاضطهاد الى عقده نفس الى جنون عظمى حتى جنون حقد الذي يموج بالفكر مالم يتحررو من جنون حقدهم سوف يستمر الحال الى السوء مما قد يكون بس ودي اعرف في الاساس مانو يكذبون علينا نحن امه واحده بس الظاهر امه متناطحه بدل التركيز على نقط توافق واتعون على البر والتقوى الاستسمار في الشر اهون راكبين موج سونامي في عز الصحاري القاحله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مباراة ودية هذي والا صلاة؟!!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول