أغبى الأشخاص في القرن الواحد والعشرين


أغلبنا يجول بخاطره الكثير من الأفكار الغبية والساذجة، وهناك مشاهير لم يستطيعوا السيطرة على أنفسهم ليصبحوا من أغبى الأشخاص في القرن الواحد والعشرين. تلك القائمة تضم عدد من مشاهير الحياة الفنية والسياسية والذين لهم إنجازات عظيمة، إلا أن ذلك لم يغفر لهم زلاتهم وتصرفاتهم الغبية.

أغبى الأشخاص في القرن الواحد والعشرين

سارة بالين

سارة بالين من أغبى الأشخاص في القرن الواحد والعشرين

في مقابلة مع سارة بالين عام 2008 بعد ترشحها لمنصب نائب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية سألها المحاور عن رأيها حول العلاقات مع روسيا، فأشارت إلى ضرورة العمل مع حلفائهم للحفاظ على العلاقات خاصةً روسيا حيث أن روسيا دولة مجاورة ويمكن رؤية روسيا من جزيرة ألاسكا. وبعد أن أدركت خطأ ما قالته جغرافيًا أشارت أن ما تقصده هو أن العالم صغير، وهو الأمر الذي اعتبره البعض سخيفًا؛ لكن على ما يبدو فأن عالم سارة بالين صغير للغاية لدرجة أنه يُمكن رؤية روسيا من ولاية ألاسكا.




توم كروزتوم كروز من أغبى الأشخاص في القرن الحادي والعشرين

في عام 2005 صدر من النجم توم كروز العديد من التصرفات الساذجة، ففي مايو أثناء حوار له مع الإعلامية أوبرا وينفري كانت تصرفاته طفولية وساذجة عندما كان يُعبر عن حبه لزوجته كاتي هولمز، وفي الشهر نفسه انتقد عارضة الأزياء بروك شيلدز لاستخدامها مضادات الاكتئاب لأنها كانت تُعاني من اكتئاب ما بعد الولادة، وفي يونيو صرح أنه اشترى جهاز سونوجرام لرصد حمل زوجته كاتي هولمزوهو الأمر الذي اعتبره الكثيرون غريبًا.

بولا دين

بولا دين

بولا دين الطاهية الشهيرة اشتهرت بالعنصرية ضد أصحاب البشرة السمراء، وتم رفع دعوى قضائية ضدها؛ حيث كانت تري أن العاملين الأمريكيين ذوي الأصول الأفريقية عليهم الدخول من الباب الخلفي للمطعم.

آل غور

آل غور

صرح “آل غور” عندما كان عضو في الكونجرس الأمريكي أنه صاحب المبادرة في ظهور شبكة الإنترنت، وهو ما اعتبره الكثيرون مبالغة سخيفة؛ فهو كان أحد الداعمين للتقدم التكنولوجي ولكن ليس لدرجة ظهور الأنترنت. وفي الفيلم الذي صدر عام 2006 قدمت شخصية “آل غور” نفسها على أنها الرئيس المفترض للولايات المتحدة الأمريكية، في إشارة إلى شعورة بالضيق لخسارته أمام جورج بوش على الرغم أنه صرح أنه غير متضايق من الهزيمة.

كاني ويست

كاني ويست

في عام 2009 قام كاني ويست بمقاطعة الكلمة الخاصة بتايلور سويفت عقب فوزها بجائزة “MTV Music Award”، واعتذر بعدها بغضب وتبجح؛ وبعدها بست سنوات كان تحت تأثير المخدرات وأعلن أنه سيترشح لانتخابات الرئاسة لعام 2020، وما زاد الأمر سوء هو أنه لم يعتذر على ما قاله وصرح أنه لا يجب على المرء الاعتذار إذا عبر عما يدور بعقله مما جعل الكثيرين يعتبرونه من أغبى الأشخاص في العالم.

غوينيث بالترو

غوينيث بالترو

كانت “جوينث بالترو” تقوم ببيع مشروبات الإسموثي على الموقع الخاص بها على الأنترنت بسعر 65 دولار، وتتدعي أنها تستخدم مكون سحري يُدعى بغبار القمر، وصرحت من قبل أنها تُفضل التدخين على أكل الجبن المُعلب.

تشارلي شين

تشارلي شين

تألق الفنان تشارلي شين في مسلسله “Two and Half Men”، وأظهر براعة شديدة في تقمُص الشخصية؛ مما جعل الكثيرون يُشككون في قدراته العقلية؛ لكنه صرح بأنه لا يُعاني من انفصام الشخصية ولكنه يحب الفوز والتمييز دائمًا، إلا أن المسلسل لم يفُز بأي جوائز وتوقف إنتاجه مرتين ليتم إدخال “تشارلي شين” مصحة للتأهيل النفسي، الأمر الذي اتضح فيما بعد أنه لا داعي له لأن هذه هي شخصيته.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أغبى الأشخاص في القرن الواحد والعشرين

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول