بيانات صحفية

هانيويل تسلط الضوء على تقنيات ’المعامل المتصلة والموظفين المتصلين‘

خلال معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول 2016

هانيويل تسلط الضوء على تقنيات ’المعامل المتصلة والموظفين المتصلين‘

تقنية المعامل المتصلة

· تعرض الشركة الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا تقنيات مبتكرة في أكبر مؤتمرات النفط والغاز في العالم

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 6 نوفمبر 2016: أعلنت شركة ’هانيويل‘ الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز(HON) عن مشاركتها في معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول 2016 (أديبك) المزمع عقده بين 7 و10 نوفمبر 2016. وتستغل الشركة هذه المشاركة لتسليط الضوء على تقنيات ’المعامل المتصلة والموظفين المتصلين‘ مستفيدةً من تركيز مؤسسات النفط والغاز في منطقة الشرق الأوسط على تحسين أداء أصولها وزيادة نسب الربحية أيضاً.

وتماشياً مع هدف الشركة لدفع التميّز التشغيلي في قطاعات المنطقة، تقدّم الحلول المتصلة من ’هانيويل‘ إمكانياتٍ جديدة للسلامة والإنتاجية والاستجابة المؤسسية والربحية، وذلك عن طريق تقديم معلومات مفيدة وسريعة. ويتم تحقيق ذلك عبر تكنولوجيا ذكية عن طريق الاستفادة من إمكانيات إنترنت الأشياء الصناعية (IIoT) لربط كامل عمليات المعمل سوياً، ابتداءً من العمال ووصولاً إلى البنية التحتية. وبفضل ذلك، ستتمكن الشركات من العمل بطريقة أكثر ذكاءً، ما يساعد في لغي تكاليف الأعطال والتعقيد غير الضروري.

وقال نورم جيلسدورف، رئيس ’هانيويل‘ في روسيا و والشرق الأوسط وآسيا الوسطى: “لعبت ’هانيويل‘ على مدى الأعوام الستين الماضية دوراً محورياً في دفع التميز التشغيلي في القطاعات المحلية عن طريق تقديم منتجات وخدمات عالية التقنية تسهم في تطوير البنية التحتية في المنطقة”.

وأضاف: “يُعتبر معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك)، أكبر فعالية في القطاع على المستوى العالمي حيث يقدّم منصةً هامة لطرح تقنياتنا ’المتصلة‘ الفائقة التطور بالإضافة إلى توضيح كيفية مساهمة هذه التقنيات في مساعدة للشركات بالعمل بأقصى طاقتها وبأقل مخاطر ممكنة. ومع سعي قطاع النفط والغاز لتحسين الإنتاجية وتعزيز نسبهم الربحية خلال الأوقات الخالية ولأسعار المنخفضة للنفط الخام، فإن الحصول على أقصى قيمة ممكنة من الأصول القائمة يعتبر أمراً غاية في الأهمية ما تساعد فيه مجموعة ’هانيويل‘ المتنوعة من المنتجات والحلول تماشياً مع موضوع معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول لهذا العام وهو ’استراتيجيات المشهد الجديد في قطاع الطاقة‘”.

وسيغطي المعرض المجموعة الكاملة من الحلول الذكية التي تستفيد من تقنية إنترنت الأشياء الصناعية بهدف تزويد الشركات بإمكانيات زيادة الإنتاج بمعدلاتٍ أعلى وبشكلٍ آمن وفعال. ويستخدم المصنعون تقنيات ’هانيويل‘ القائمة على إنترنت الأشياء الصناعية بأكثر من 10 آلاف تطبيق في جميع أنحاء العالم، وذلك لاختصار الوقت اللازم للمعامل للوصول إلى مستويات ذروة الأداء والحفاظ عليها.

ويمكن لزوار جناح ’هانيويل‘ التعرّف على القوة الحقيقية للاتصال من خلال محفظة حلول ’هانيويل‘ التي تضم ما يلي:
· منصة نموذجية ممكّنة بتقنية إنترنت الأشياء الصناعية والتي تضم مقاييس الحلول البيئية والطاقة الذكية من ’إيليتسر‘ والتي تحسن الاتصال وعمليات التحوّل الرقمي، بالاستفادة من إمكانيات إنترنت الأشياء الصناعية لدفع الفعالية وفتح قنوات جديدة لتوليد العائدات
· ’إكسبريون أوريون‘ و’هانيويل بالس‘ لزيادة الإنتاجية إلى الحد الأقصى وإظهار قيمة الأنظمة من خلال تبسيط العمليات وتحسين اتخاذ القرارات والتحليلات وتعزيز فعالية الموظفين والعمليات والأصول، ما يؤدي إلى رفع الإنتاجية وخفض التكاليف
· لوحة التحكم بالطاقة والتي تجعل العمليات أكثر فعالية من حيث استهلاك الطاقة، ما يقدّم حلولاً توضّح استهلاك الطاقة لدى العملاء وتقدم استراتيجية شاملة للتقليل من الانبعاثات
· مجموعة المراقبة والتحكم والتي تضم نظام إدارة المخاطر من ’هانيويل‘ وكاشف الغاز (HIS) وحلول الأمن ’كونيكست‘ (ConneXt) لضمان أمن وسلامة العمليات، والتي تعتبر حلول أمن فعلية وإلكترونية لتقليل المخاطر وخفض أو حتى منع وقوع الحوادث.

وسيتم طرح تقنيات ’هانيويل‘الفريدة في الجناحين رقم 7310 و13575 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك) طوال فترة المعرض.

يُشار إلى أن ’هانيويل‘ ستشارك في جلسةٍ حوارية في الساعة 9:45 صباحاً يوم 8 نوفمبر مع كبار الشخصيات والتي ستعقد على هامش الفعالية الدولية. حيث سيناقش نورم جيلسدورف تقنيات ’المعامل المتصلة والموظفين المتصلين‘ في جلسة بعنوان ’السعي نحو التميّز التشغيلي وتحسين الجدوى التجارية والربحية‘. كما ستتحدث فيكي أثناسيو، المدير العالمي لمنتجات تصميم العمليات، لدى ’هانيويل‘ لحلول العمليات، في مؤتمر بعنوان “سيدات في عالم الطاقة” التابع لمعرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول في الساعة 14:45 ظهراً يوم 9 نوفمبر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى