6000 خطوة تمنع التهاب المفاصل


يمكن أن يساهم المشي 6000 خطوة يوميًا في تخفيف أعراض التهاب المفاصل. فوجدت دراسة أن الحفاظ على عادة المشي لمن يعانون من آلام في المفاصل تمنحهم القدرة على الحركة لعامين قادمين. 3000 خطوة ستفي بالغرض، لكن 6000 خطوة أو ما يعادل 4 كيلومتر ستكون أكثر فائدة لمن يعاني من آلام في المفاصل. فقال باحثون من “جامعة بوسطن” أنه يجب على من يعاني من التهاب المفاصل في الركب أن يرتدي عداد الخطى لقياس عدد خطواته بذات الطريقة التي يقيس فيها من يتبع حمية غذائية وزنه.


اعلان





فدرس الباحثون حالة 1800 رجل وامرأة مصابين بالتهاب المفاصل في الركب. ويعاني أولئك من تصلب الركبتين، والتورم ما يجعل المشي صعبًا. فتمثل الأنشطة اليومية صعوبة بالنسبة إليهم كالاستحمام، وارتداء الملابس وغيرها. فتَبَيَّن بأن الذين ساروا 3000 خطوة يوميًا لمدة أسبوع توقفت لديهم أعراض التهاب المفاصل، لكن المشي 6000 خطوة يوميًا على الأقل كان أكثر فائدة. وقد نُشرت نتائج البحث في دورية التهاب المفاصل.

التهاب المفاصل

وعمومًا فإن اهتمام البالغين بزيادة عدد خطوات المشي سيؤدي إلى تحسين حالتهم الصحية المتعلقة بالحركة لعامين قادمين. وإن 1000 خطوة إضافية من شأنها أن تقلل من احتمالية عدم القدرة على المشي بما نسبته 20%، لأن ذلك سيؤدي إلى تليين المفاصل. ويقول الدكتور “دانييل وايت” بأن لا حاجة للذهاب إلى مراكز اللياقة البدنية، فيمكن أداء الخطوات عبر أنشطة، مثل: التنقل، وأعمال المنزل، وأعمال البستنة، وغيرها.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6000 خطوة تمنع التهاب المفاصل

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول