40% من السعوديين يعانون من الشخير


الشخير

نظام الحياة، وزواج الأقارب أحد أهم أسباب الشخير

بمناسبة اليوم العالمي للنوم الذي يصادف الثالث عشر من شهر مارس لهذا العام. كشفت إحصائية أن 40% من السعوديين يعانون من الشخير المنتظم والمتقطع، و16% منهم من النساء، حيث تعتبر نسبة عالية مقارنة بالنسب العالمية. كان ذلك ما كشفه ممثل الرابطة العالمية لطب النوم في المملكة الدكتور “أيمن بدر اكريّم” في برنامج صباح العربية.


اعلان





وبحسب دراسة لجامعة الملك عبد العزيز يعاني 25%  من السعوديين متوسطي الأعمار من انقطاع النفس أثناء النوم. فيعاني 1 من بين 4 سعوديين في الفئات العمرية ما بين 30 – 60 عامًا من درجة من انقطاع التنفس أثناء النوم، وما يصاحب ذلك من مضاعفات كاضطرابات الدورة الدموية، ومشاكل القلب، والسكري، وزيادة الوزن، وزيادة النعاس.

وعن سبب ارتفاع نسبة السعوديين الذين يعانون من الشخير، قال الدكتور إكريم أن ذلك مرتبطًا بنظام الحياة الذي يحفز على البدانة، التي تنتشر بشكل كبير في المجتمع السعودي. كما أن ذلك مرتبطًا بزواج الأقارب المنتشر في المجتمعات الخليجية وما له علاقة بالتغيرات الجينية والخلقية، التي تؤدي إلى ضيق مجرى التنفس، بالإضافة إلى التدخين، السهر. وركز إكريم على أن يكون علاج هذه المشكلة سلوكيًا ودوائيًا، وألا يلجأ الشخص للعلاجات قبل استشارة طبيب مختص.

طبيب يجري عملية جراحية لنفسه لوقف شخيره!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

40% من السعوديين يعانون من الشخير

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول