هانيويل تنظم معرضاً متجولاً إقليمياً لتكنولوجيا الأمن والحرائق في سلطنة عمان

هانيويل تنظم معرضاً متجولاً إقليمياً لتكنولوجيا الأمن والحرائق في سلطنة عمان

معرض هانيويل في عمان

· شركة التكنولوجيا الرائدة على مستوى العالم تنظم ندوةً لكبار الاستشاريين والمستخدمين النهائيين لمناقشة أحدث التوجهات والتقنيات الخاصة بالأمن والحرائق

مسقط، سلطنة عمان، 29 نوفمبر 2016– نظمت شركة ’هانيويل‘، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (HON)، معرضاً متجولاً خاصاً يركز على تكنولوجيا الأمن والحرائق يتضمن ندوات عديدة تناقش آخر الاتجاهات والتقنيات في القطاع. وذلك تماشياً مع المبادرات الحكومية التي تم إطلاقها في جميع أنحاء المنطقة في سبيل تطبيق اللوائح التنظيمية المصممة لحماية الأشخاص والممتلكات. وستبدأ هذه الخطوة بندوة خاصة بسلطنة عمان ستُعقَد في فندق شيراتون عُمان في مسقط على مدى يومي 28 و29 نوفمبر 2016.

وقد ناقشت الندوة، والتي تعتبر الأولى ضمن معرض هانيويل المتجول المزمع عقده في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، أفضل الممارسات في المنطقة وأحدث اتجاهات وتقنيات القطاع مع مجموعة بارزة من الاستشاريين العمانيين والمستخدمين النهائيين والشركاء والموزعين في مجالات المراقبة بالفيديو والتحكم بالدخول والكشف عن الدخان وأنظمة الإخلاء وإدارة معلومات الأمن المادي (PSIM)، وغيرها من المواضيع البارزة.

مواضيع ذات علاقة
1 من 564

ووفقاً لشركة ’فروست آند سوليفان‘، من المتوقع أن يشهد سوق الأمن التجاري والسلامة من الحرائق في منطقة الشرق الأوسط نمواً سنوياً مؤلفة من رقمين حتى عام 2020، مدفوعاً بشكل رئيسي بالاستثمارات في قطاعات التجزئة والقطاع السكني والصناعي وقطاع الضيافة والرعاية الصحية.

وبالإضافة إلى ذلك، تساهم المشاريع الضخمة والفعاليات الكبرى، مثل إعادة تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس في سلطنة عمان، ومعرض ’إكسبو 2020‘ في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر، في تعزيز أهمية تدقيق الحكومات على التنفيذ الصارم للتدابير الأمنية وقوانين السلامة من الحرائق بغية مواجهة التهديدات المحتملة بالنسبة للسلامة العامة.

وبهذا الصدد، قال مارك فينتون، مدير عام شركة ’هانيويل لتكنولوجيا الأمن والحرائق‘ في منطقة الشرق الأوسط وروسيا وتركيا وإفريقيا: “تنشط ’هانيويل‘ في منطقة الخليج منذ أكثر من 60 عاماً، وتتمتع الشركة بسمعة قوية في السوق نظراً لمحفظتها المتقدمة والمبتكرة في مجال تكنولوجيا الأمن والسلامة من الحرائق. ومن خلال هذه الندوات، نستطيع أن نجري مشاورات وثيقة من شركائنا وعملائنا لفهم احتياجاتهم، إلى جانب مناقشة أحدث التطورات والممارسات والقوانين واللوائح التنظيمية الإقليمية وأحدث تقنيات الأمن وسلامة الحياة المتوفرة حالياً في السوق”.

وأضاف فينتون: “تنبع قوة شركتنا من قدرتنا على توظيف والاستفادة من مجموعة كبيرة من الحلول من أجل تلبية احتياجات عملائنا، وتصميم تقنياتنا بحيث تلائم المتطلبات الخاصة والمحددة. ونحن فخورون بأن نقدم لعملائنا التدريب المحلي الشامل والدعم التكنولوجي، عند الحاجة، عبر فرقنا المختصة والخبيرة”.

وفي أعقاب الندوة التي تستضيفها السلطنة، من المقرر أن يتوجه معرض ’هانيويل لتكنولوجيا الأمن ولحرائق‘ المتجول إلى مدن الكويت ودبي والدوحة والرياض وجدة على مدى الأشهر الستة المقبلة، حيث تلتقي ’هانيويل‘ بالشركاء والموزعين وعدد من كبار العملاء. وبفضل التزامها الدائم بتقديم منتجات عالية الجودة، يتم استخدام تكنولوجيا ’هانيويل‘ حالياً في عدد من أبرز المعالم والمشاريع الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، بما يشمل الفنادق الراقية والمباني البارزة والمطارات الكبرى والجامعات والملاعب ومراكز التسوق.

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ