أكثر عبارات البريد الإلكتروني استفزازاً لمستقبلي الرسائل


قد تكون مُهمّة تفحّص بريدك الإلكتروني مملة بحد ذاتها، لكن الأمر يصبح أسوأ عندما يستخدم الناس نفس الكلمات أو العبارات مراراً وتكراراً.

أوضحت دراسة جديدة قامت بها شركة أدوبي أي العبارات بالضبط تكون الأكثر إزعاجاً للأشخاص، بحيث أجرى الباحثون استطلاع آراء أكثر من 1000 موظف مكتبي، واكتشفوا أن أكثر العبارات كُرهاً على الإطلاق هي عبارة “لستُ متأكداً مما إذا كنتَ قد قرأتَ رسالتي الأخيرة” ‘Not sure if you saw my last email…’.

عبارات البريد الوارد الإلكتروني استفزازاً

أكثر عبارات البريد الإلكتروني استفزازاً لمستقبلي الرسائل

تستفز العبارة السابقة 25% من المشاركين في الاستقصاء، متبوعة بنسبة 13% لعبارة “حسب رسالتي الأخيرة” ‘Per my last email’.

أما المركز الثالث للعبارات الأكثر كرهاً فقد حصلت عليه عبارة “حسب محادثتنا” بنسبة 11%. ‘per our conversation’.

عبارات البريد الوارد الإلكتروني استفزازاً

قدمت أوبي، بجانب الدعوة لتجنب الإكثار من هذه العبارات، بعض النصائح المفيدة عن آداب التعامل بشأن كيفيّة عدم استفزاز أو مضايقة مستخدمي البريد الإلكتروني الآخرين.

قال حوالي 45% من المستخدمين إنهم يكونون أكثر انزعاجاً بشأن الأشخاص الذين يرسلون رسائل إلكترونية أكثر من اللازم، في حين قال 33% منهم إنهم يشعرون بالانزعاج عند تلقيهم توصيات بشأن منتجات لا تتفق مع اهتماماتهم.

بالإضافة لذلك، قال 22% آخرون إنهم لا يرغبون في تلقّي عروض أو كوبونات منتهية الصلاحية بالفعل. وأخيراً، قال 17% من المشاركين إنهم يكرهون حين لا يستطيع المُرسل كتابة اسمه بشكل صحيح.

بالإضافة لهذه النتائج، اكتشف الباحثون أن عدد مستخدمي البريد الإلكتروني في ازدياد، وأن الأفراد، في جميع أنحاء الولايات المتحدة، يتفحصون بريدهم لمدة ساعتين ونصف يومياً. بحسب شركة أدوبي، يمثل هذا زيادة سنوية تقدّر بـ17%.

عبارات البريد الوارد الإلكتروني استفزازاً

كما وجدت الشركة أن البريد الإلكتروني هو وسيلة الاتصال الأكثر شيوعاً بين المشاركين بنسبة 31%، تليها المكالمات الهاتفية والرسائل الفورية وخدمات مشاركة الملفات. قد يرغب المديرون في ملاحظة أن عقد المؤتمرات عن طريق الفيديو جاء في المرتبة الأخيرة بنسبة 3% فقط.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أكثر عبارات البريد الإلكتروني استفزازاً لمستقبلي الرسائل

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول