منوعات

صفعة ويل سميث ليست الوحيدة! أغرب مواقف الأوسكار

في الأيام القليلة الماضية، تصدرت صفعة ويل سميث عناوين الأخبار وصفحات التواصل الاجتماعي خلال حفل جوائز الأوسكار في دورته الـ94، حيث وجّه الممثل الأوسكاري صفعة قوية لمقدّم الحفل الكوميدي كريس روك لإهانة الأخير زوجة سميث جادا.

ويل سميث الأوسكار

هذا المشهد على الرغم من غرابته لكنه ليس الأول من نوعه في الأوسكار. لطالما كان هذا الحفل مثارًا للجدل في العديد من المواقف الغريبة التي حدثت خلاله على مدار سنوات إقامته.

جمعنا في المقال عددًا من أغرب هذه المواقف التي ربما تهوّن من صفعة سميث وتقلل من شأنها!

 

أغرب المواقف التي حصلت في حفل الأوسكار على مدار السنين!

1. خطأ اللالا لاند!

فيلم لالا لاند

خلال دورة الحفل سنة 2017، حدث خطأ يُعتبر جسميًا ومشينًا في تاريخ الأوسكار! فقد تم الإعلان عن أفضل فيلم ليتبين بعد دقائق معدودة أن التكريم لم يكن للفيلم الصحيح!

وقع وارن بيتي وفاي دوناواي في هذا الخطأ أثناء الإعلان عن فيلم La La Land، ليصعد فريق الفيلم إلى المسرح وسط احتفالات وهتاف من الجمهور.

إلا أن أحد القائمين على الحفل قاطعهم وأعلن عن أن الجائزة تذهب لفيلم مونلايت وليس لا لا لاند!

يمكنك مشاهدة فيديو الإعلان الخاطئ من هنا.

 

2. رفض مارلون براندو جائزة الأوسكار

من اللحظات التي لا يمكن نسيانها ما حصل في عام 1973 عندما رفض الأوسكاري مارلون براندو تسلّم جائزته عن دوره في فيلم العرّاب.

بدلًا من ذلك، قام بمنح جائزته للحقوقية ساشين ليتلفيزر، التي قرأت خطابه، والذي اعترض فيه على الكيفية التي يُعامل بها السكان الأصليون في أفلام هوليوود.

 

3. السقوط المدوّي لجينيفر لورانس

لعل سقطات المشاهير وتعثرهم على السجادة الحمراء أمر شائع للغاية في حفلات التكريم السينمائية.

أحد هذه المشاهد التي لا يُمكن نسيانها مشهد سقوط جينيفر لورانس أثناء صعودها لاستلام جائزتها عن أفضل ممثلة مساعدة في فيلم “سيلفر لينينجز بلاي بوك” عام .

يمكنك مشاهدة لحظة السقوط من هنا.

 

4. بيتزا على المسرح

بيتزا أوسكار

يعتبر أوسكار 2014 أكثر الحفلات التي شهدت مواقف طريفة وغريبة. لا عجب في ذلك، فقد كانت المذيعة الكوميدية إيلين جينيريس مقدّمة الحفل.

أحد أبرز المواقف التي حصلت خلاله، هو تدشين ظاهرة السيلفي. فقد جمعت إيلين حولها مشاهير هوليوود والتقطت صورة سيلفي حطّمت آن ذاك الأرقام القياسية بتداولها.

أمر آخر أن هذا الحفل شهد وصول عامل توصيل بيتزا إلى المسرح يحمل معه عددًا من الطلبات بناءً على طلب إيلين!

 

5. تمارين رياضية في الأوسكار!

في دورته لعام 1992، تم تكريم الممثل جاك بالانس بأفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم City Slicke.

عند صعوده إلى المسرح، قال بالانس أن المخرجين يسألونه باستمرار عن ما يمكن لمسن أن يفعله، وأجابهم أن بإمكانه ممارسة تمارين الضغط!

هذا الفعل ما قام به، فقد استلقى على أرض المسرح وبدأ بممارسة التمارين الرياضية.

 

6. احتفالات مضحكة بالفوز!

روبرت بينيني

في عام 1999، أُعلن عن فوز فيلم “Life is beautiful” للممثل روبرت بينيني من فئة الأفلام الأجنبية.

احتفالات بينيني لم تكن عادية، بل قفز راقصًا على كراسي المسرح في لقطة اعتبرها العديد بالغريبة في مكان مرموق كهذا!

7. أول ممثلة سوداء البشرة تفوز بجائزة أوسكار

هاتي مكدانيل

عندما تم ترشيح هاتي مكدانيل لأدائها الأسطوري في فيلم ذهب مع الريح عام 1939، تم طلب إذن خاص لها للتواجد في مكان انعقاد الحفل، حيث كانت القوانين تمنع السود من التواجد بهذه الأماكن.

عندما حضرت مكدانيل الحفل، لم تجلس برفقة زملائها في الفيلم، إنما خُصص لها طاولة صغيرة في الخلف لتجلس عليها مع مرافقتها ووكيلها.

 

اقرأ أيضًا:

كيف تختار أكاديمية جوائز الأوسكار المرشحين؟

إلى ماذا يرمز تمثال جوائز الأكاديمية الذهبي؟

ما سر الشريط الأزرق الذي يرتديه نجوم هوليوود في حفل الأوسـكار؟

المصدر

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى