مبتعثة سعودية ترد على عنصرية أمريكي بندوة عن الإسلام


قامت مبتعثة سعودية ، تدرس في جامعة اولد دومنينون بأميركا، بإطلاق ندوة عن المرأة في الإسلام وتسليط الضوء على تكريم الإسلام لها، وكان ذلك بعد أن تعرضت للإهانة من رجل أمريكي أثناء سيرها في الشارع في ولاية فيرجينيا التي تدرس بها.

مبتعثة سعودية ترد على عنصرية أمريكي بندوة عن الإسلام،

وفقاً ل”أخبار 24″، فإن المبتعثة السعودية نجوى مرضاح، التي تدرس درجة الدكتوراه في الإدارة وستنهي رسالتها الشهر المقبل، تعرضت للإهانة من قِبل رجل يقود سيارة وتوقف فجأة أمامها وهي تسير في الشارع، ووجه لها السباب والشتائم، فقط لأنها مسلمة محجبة، حيث أصيبت بالخوف والفزع، وسارت بخطوات ثقيلة وهي تبكي، حتى وصلت إلى منزلها.




هذا العمل العنصري دفع المبتعثة إلى تصحيح المفاهيم الخاطئة حول المسلمين في أمريكا، خاصة عن النساء المسلمات، وتعريف المجتمع المحيط تعاليم الإسلام بشأن المرأة، وذلك بإطلاق ندوة بعنوان “الجوهرة المصونة، حقيقة مكانة المرأة في الإسلام”، وحضر الندوة نحو 100 من النساء والأطفال، من مختلف الأديان، تجمعوا ليعرفوا كيف كرم الإسلام المرأة وصانها ورفع من قيمتها، وأنَّ الملابس الشرعيَّة التي ترتديها لا تزيدها إلا وقاراً.

وفقاً لما تم نشره في صحيفة “بايلوت أونلاين“، فقد قالت نجوى خلال الندوة :” لم أتمكن من أن أصبح طبيبة بسبب إنشغالي بزواجي وبأولادي، ولكن أبي وزوجي شجعاني بعد ذلك على استكمال تعليمي الجامعي في مجال آخر، وها أنا الآن بدعم من زوجي ووطني أعمل على الحصول على درجة الدكتوراه في الإدارة العامة من الولايات المتحدة الأمريكية”.

مبتعثة سعودية ترد على عنصرية أمريكي بندوة عن الإسلام

ونشرت الصحيفة أيضاً حديث لـ”دانييل ليبوفيشي”، وهي  إمرأة يهودية ممن حضروا هذه الندوة :” إنني سعيدة حقاً، ولقد تعلمت الكثير من الأشياء الجديدة عن الإسلام والمسلمين. على سبيل المثال، لم أكن أعلم أن موسى نبي في الإسلام، وذكر في القرآن أكثر من محمد “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مبتعثة سعودية ترد على عنصرية أمريكي بندوة عن الإسلام

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول