شفروليه تعزز مكانتها باستثمارات بقيمة 5 مليار دولار أمريكي


شفروليه تعزز مكانتها في الأسواق النامية من خلال استثمارات بقيمة 5 مليار دولار أمريكي

Chevrolet

 

الشركة تقدم مجموعة سيارات جديدة بالكامل مصممة لتلبية متطلبات العملاء المحلية


اعلان





جنرال موتورز تعزز شراكتها مع شركة سياك موتور

ديترويت– أعلنت شفروليه اليوم عن عزمها استثمار 5 مليارات دولار أمريكي لتعزيز عملياتها في الأسواق النامية العالمية من خلال تقديم مجموعة سيارات جديدة بالكامل مصممة لتلبية متطلبات العملاء المحلية المتغيرة بسرعة في هذه الأسواق. 

وقال دان آمان، رئيس شركة جنرال موتورز: “في ضوء التوقعات الكبيرة بنمو صناعة السيارات خارج الأسواق الناضجة ما بين العامين 2015 و2030، تتخذ شفروليه خطوات استباقية للاستفادة من هذا النمو. وتتواكب هذه الاستثمارات الضخمة، الرامية لتعزيز مكانة شفروليه، مع استراتيجيتنا العالمية لضمان نمو وتحقيق الأرباح على المدى الطويل في الأسواق التي نعمل فيها”. 

وتتوقع شفروليه أن يساهم تقديم مجموعة سيارات جديدة بالكامل، تحل محل العديد من السيارات الحالية، في تعزيز قدراتها التنافسية وأرباحها بشكل كبير من خلال تلبية تطلعات العملاء في كل سوق، وفي نفس الوقت تحقيق الاستفادة القصوى من الفوائد المتاحة على النطاق العالمي. 

من جانبه، قال مارك رويس نائب الرئيس التنفيذي في جنرال موتورز لتطوير المنتجات العالمية والمشتريات وسلاسل التوريد: “تتسم هذه المجموعة الجديدة من السيارات بأحدث التقنيات التي توصل إليها العلم في على مستوى القطاع، لتلبي متطلبات العملاء على أمثل وجه، ولا سيما في مجال تقنيات الاتصال والسلامة والكفاءة في استهلاك الوقود لتعزيز مستويات القيمة التي يحصلون عليها. وسوف يضمن هذا توفير مزيج من التقنيات ومعايير القيمة لم يسبق أن جرى تقديمه من قبل صانعي السيارات على مستوى هذه الأسواق النامية”.

من جهة أخرى، عززت جنرال موتورز شراكتها الناجحة مع شركة سياك موتور (SAIC Motor) من خلال اتفاقية جديدة للتعاون في مجال تطوير هياكل ومحركات مجموعة السيارات الجديدة، الأمر الذي يتوقع أن يسهم في تحقيق خفض كبير في تكاليف عمليات التطوير وتحسين التكلفة الإجمالية للمركبة. ويمثل البرنامج خطوة هامة جديدة ضمن إطار خطة جنرال موتورز لتوحيد عمليات تصميم الهياكل، والتي أعلنت عنها مسبقاً.

وسيجري تطوير مجموعة السيارات الجديدة من قبل فريق متعدد الجنسيات من المهندسين والمصممين سيتم توزيع مهامهم على نحو يضمن تلبية توقعات العملاء في كل سوق من الأسواق. وسيتم تصنيع السيارات وبيعها في العديد من الأسواق، وفي مقدمتها البرازيل والصين والهند والمكسيك، وتصديرها للبيع في الأسواق النامية الهامة الأخرى. وليست لدى الشركة خطط لتصدير السيارات إلى الأسواق الناضجة، مثل الولايات المتحدة الأمريكية. فضلاً عن ذلك، سيتم التركيز بشكل كبير على توفير موردي قطع الغيار في الأسواق المحلية، الأمر الذي سيساهم في تحقيق تخفيضات هامة في التكاليف خلال فترة دوام البرنامج. ومن المتوقع أن يصل عدد السيارات المصنعة ضمن إطار هذا البرنامج إلى أكثر من 2 مليون سيارة سنوياً، ومن المخطط أن يبدأ طرح السيارات مع إطلاق طرازات العام 2019.

وأضاف آمان: “اتخذنا العديد من الإجراءات الهامة على مدى السنوات القليلة الماضية لإعادة هيكلة عملياتنا في أسواق محددة، وذلك ضمن إطار خطتنا لنركز بشكل أكبر على متطلبات العملاء، وتحقيق عوائد أعلى لحاملي الأسهم. وتمثل مبادرة النمو هذه الخطوة المهمة التالية نحو تحقيق هدفنا المتمثل في بناء شركة السيارات الأعلى قيمة في العالم”.

وسيتم الإعلان عن المزيد من التفاصيل والمعلومات حول الخطط الاستثمارية لمجموعة السيارات الجديدة مستقبلاً في كل من الأسواق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شفروليه تعزز مكانتها باستثمارات بقيمة 5 مليار دولار أمريكي

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول