هل تشعر بالغرابة عند صعود السُلم الآلي المُتعطّل؟


السلالم الآلية تنتشر في جميع المحلات التجاريّة الكبيرة والمولات وغيرها من أماكن التسوق والمباني، وهي التي يتم استغلالها بشكل مُباشر من قِبل الشركات المُختلفة لتسويق حملاتها الإعلانيّة بشكل إبداعي. لكن بعيدًا عن ذلك هل صادف أن قُمت بصعود سُلم آلاي لا يعمل؟ هل راودتك بعض الغرابة؟

صعود السُلم الآلي المُتعطّل


اعلان





هل تشعر بالغرابة عند صعود السُلم الآلي المُتعطّل؟

حسنًا الكثير من الناس يُصابون مثلك بالاستغراب من هذا الأمر، لدرجة أنه يُطلق على هذه الظاهرة اسم “ظاهرة السلم الآلي المُتعطّل”. لكن لماذا نشعر بذلك؟ وما هو التفسير العلمي وراء هذه الظاهرة؟

صعود السُلم الآلي المُتعطّل

في كل مرة نتجول فيها أو نركب السُلم الآلي، فإن أدمغتنا تتعلم بأن تلك السلالم تتحرك، من ثم نقوم تدريجيًّا بتحسين التحكم في أرجلنا وآليات التوازن في الأذن الداخليّة لحساب الحركة.

لكن عندما نعرف بأن السلم الآلي لا يتحرك، فإن إدراكنا الواعي لهذا الأمر لا يكفي لإبطال الدماغ اللاواعي الذي يعترف بأن الدرج المعدني هو خاص بالسلالم الآليّة، وبالتالي يتوقع منه أن يتحرك.

صعود السُلم الآلي المُتعطّل

قام العلماء في جامعة كلية لندن الإمبراطورية بالتحقّق من هذه الظاهرة في عام 2004، ووجدوا أن المشي على منصة مُتحركة 20 مرة فقط كافيًا لتكييف الدماغ ليتوقع أن المنصّة لا تزال مُتحرّكة في المحاولة رقم 21، على الرغم من أنه تم إخبار المشاركين مُسبقًا بتوقف المنصّة.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هل تشعر بالغرابة عند صعود السُلم الآلي المُتعطّل؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول