هناك في العالم ثلاثة تريليون شجرة، وتقطع شركات صناعة الأخشاب حاليًّا 15 مليار شجرة سنويًا، وإذا استمر هذا المُعدّل فإن ذلك سيُؤدي إلى اختفاء الأشجار في غضون 200 عام – ربما هذا طويل بعض الشي، وذلك لأن هناك الكثير من الغابات في العالم التي يصعب الوصول إليها. لكن ماذا سيحدث للعالم لو تم قطع جميع الأشجار والنباتات الخضراء؟

قطع جميع الأشجار في العالم

ماذا سيحدث إذا تم قطع جميع الأشجار في العالم؟

إذا ما تم إعطاء جميع البشر من عمر 15 حتى 65 عام على كوكب الأرض مناشير إلكترونيّة لقطع الأشجار، فإنه سيتعين على كل شخص قطع 625 شجرة، وخلال عام فقط سيكون قد تم إزالة جميع الأشجار في العالم. لكن عملية جمع وتجهيز الأخشاب سيستغرق وقتًا أطول بكثير، كما أن 99% من الأشجار سوف تقع فقط على أرضية الغابات، وتتعفن وتطلق 35 مليار طن من ثاني أكسيد الكربون.

قطع جميع الأشجار في العالم

80% من الحيوانات والنباتات البرية تعيش في الغابات، وبدون الأشجار فإن معظمها سيموت، كما أن الأشجار هي ما تُحافظ على الأرض مُبتلة وباردة، وتساعد على دفع دورة المياه. إذ إنه بمقدور شجرة كبيرة أن تدفع 150 طن من الماء في الغلاف الجوي كل عام، وبالتالي تعود المياه إلى الأرض على شكل مطر.

قطع جميع الأشجار في العالم

مع عدم وجود الأشجار سوف ترتفع درجة حرارة الأرض وتجف، والخشب الميت سيؤدي حتمًا إلى حرائق هائلة، وهو ما سيملأ السماء بالسخام الذي سيحجب الشمس، مما يتسبب في تلف المحاصيل لعدّة سنوات ويُؤدي ذلك إلى مجاعات في جميع أنحاء العالم.

 

المصدر


تعليق واحد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *