كائنات مرعبة تعيش في كل جزء من هاتفك دون أن تراها!


تغطي أجسامنا الكثير من الجراثيم، والتي في معظمها لا تكون ضارة، لكن النوع المسبب للمرض هو الأخطر، وهو ما نخشى انتقاله إلينا عبر هواتفنا.

كائنات مرعبة

تضم الجراثيم: البكتيريا، والأوليات، والفيروسات، والفطريات، وتكون موجودة في كل مكان، حيث توجد تلك الكائنات لدى كل شخص في جسمه وعلى بشرته، لذلك فمن الطبيعي وجودها. وقد أظهرت الأبحاث أن التعرض للجراثيم في مرحلة الطفولة قد يساعد في تقوية الجهاز المناعي، والحفاظ على البكتيريا النافعة في الأمعاء.


اعلان





لكن علينا أن نكون بعيدين عن نوع الجراثيم المسببة للأمراض، والتي من الممكن أن تكون بكتيريا، أو فيروسات، أو أي كائنات تسبب الأمراض والعدوى. فيمكنك تجنب الإيكولاي، والسالمونيلا، والإيبولا، وإنفلونزا الطيور، وكل الأمراض المعدية بغسل يديك، والحفاظ على النظافة؛ خاصة في الحمام، والمطبخ، ووسائل المواصلات العامة.

وتعد هواتفنا من أكثر الأشياء التي نكون على اتصال مباشر ومستمر بها، وبطبيعة الحال تنتقل الجراثيم منها وإليها وبالتالي نصبح عرضة للأمراض. وللتعرف على طبيعة الجراثيم التي تكون عالقة في هواتفنا، أجرى موقع BuzzFeed تجربة تحقّق فيها من هواتف طاقم العمل لتحديد أنواع الجراثيم، ومعرفة أكثرها ضررًا.

كائنات مرعبة

وقد تم أخذ عينات من الجراثيم الموجودة على الهواتف باستخدام عود الأذنين، ووضعها في سائل يُبقيها على قيد الحياة حتى نقلها إلى طبق بتري الخاص بالمختبرات، وقد تم سؤال الموظفين عن هواتفهم وآلية تنظيفها للوصول إلى نتائج دقيقة. وقد تم إرسال العينات إلى مختبر الأحياء الدقيقة في المركز الطبي في جامعة كولومبيا، ومن ثم نقلها في الأجار وهي مادة مغذية تُبقي الجراثيم حية في طبق بتري. وتم الانتظار 3 أيام، حتى أصبحت الجراثيم مرئية بالعين المجردة. وقد تم فحص العينات والتوصل إلى أنواع البكتيريا التي تعيش على الهواتف.

وُجدت على معظم الهواتف التي تم فحصها خمسة أنواع من البكتيريا غير الضارة والتي توجد في الجلد، والفم، والأنف، والبيئة

كائنات مرعبة

  •  المكورات العنقودية البشروية: إن قمت بمسح بشرتك بيدك مباشرة، فهذا ما سيكون موجودًا تمامًا. وجود هذا النوع من البكتيريا طبيعي تمامًا، وستنتقل إلى هاتفك نتيجة الاستخدام اليومي.
  • المُكَيَّرة: وهي تشكل فلورا الجلد، خاصة الوجه. لكل شخص بكتيريا خاصة ببشرته، بعض الناس لديهم هذا النوع من البكتيريا أكثر من غيرهم، ومن الطبيعي أن تنتقل إلى هاتفك بعد لمسك لوجهك.
  • المكورات العقدية المخضرة: تعيش في الحلق والفم، ستنتقل إلى هاتفك عند الحديث، ومن أصابعك التي تلمس شفتيك، وبعد السعال. غالبًا ليست ضارة، لكن يمكنها أن تسبب عدوى، كما يمكنها في حالات نادرة أن تنتقل إلى الأعضاء التناسلية وتسبب التهابات المسالك البولية.
  • موراكسيلة: تعيش في الجيوب الأنفية، تجدها عند من يعاني من التهابات الجيوب، أو سيلان الأنف، وهي ليست شائعة مثل الأنواع الأخرى. لكنها في مستويات أخرى قد تسبب التهابات الأذن الداخلية، وأمراض الدم لدى الأطفال، وقليلي المناعة، ومن الطبيعي وجودها على الهاتف.
  • البكتيريا العصوية: بكتيريا شائعة في البيئة المحيطة، وجودها على الهاتف غالبًا يعني قذارته الشديدة، لكن بدون أي مسبب قد يؤدي للمرض. وتنتقل هذه البكتيريا من لمس أسطح في الخارج.

لماذا تختلف أطباق بتري عن الأخرى إن كان معظمها يحتوي على أنواع البكتيريا الخمس غير الممرضة؟

السبب أن كل شخص لديه بكتيريا مختلفة على بشرته وداخل جسمه، البعض لديه المزيد من أنواع محددة من البكتيريا أكثر من غيرها.  

بالصور.. بعض الهواتف كان لديها مسببات أمراض فعلية

أولها البكتيريا التي تُلقّب بـ المتفوقة

كائنات مرعبة

بكتيريا عنقودية ذهبية مقاومة للمضادات الحيوية، بما في ذلك الميثيسيلين. يمكنها أن تتسبب بالعديد من الأمراض، وبعضها قد يكون قاتلًا. من السهل انتقالها بين الناس والأسطح.

كائنات مرعبة

احتمالية وجودها على الهواتف ضعيفة، لأن هذا النوع من البكتيريا غالبًا ليس جزءًا من فلورا الجسم. لكنها قد تكون موجودة لدى بعض الأشخاص في الفم أو الأنف. تفضل هذه البكتيريا المعدات الرياضية، وغرف تبديل الملابس، لذلك فإن احتمالية  وجود المكورات الذهبية على الهواتف قليلة.

البكتيريا المسئولة عن التهابات المكورات العنقودية، ومتلازمة الصدمة التسممية

كائنات مرعبة

المكورات العنقودية الذهبية وهي مجموعة من البكتيريا المسببة للأمراض، يمكن أن تعيش على البشرة، أو الجهاز التنفسي والأنف. ويمكن أن يحملها معظم الناس دون مشاكل، لكنها قد تكون سهلة الانتشار ما يؤدي إلى التسبب بالأمراض. كما يمكنها أن تعيش على الأسطح، ومقابض محطة المترو، ومقابض الأبواب، والمراحيض العامة، وأماكن الاستحمام خاصة في مراكز الرياضة. فمن الجيد تعقيم المعدات الرياضية بالمناديل المطهرة قبل لمسها.

كائنات مرعبة

 يمكن أن تدخل هذه البكتيريا إلى جرح، وأن تسبب التهابات في الجلد والدم، ويمكنها أن تؤدي إلى الدمامل، وتسمم الطعام، ومتلازمة الصدمة التسممية وكذلك الوفاة. لكن معظم الأشخاص قد يحملون هذه البكتيريا دون أية مشاكل.

الإيكولاي

كائنات مرعبة

ربما سمعت ببكتيريا الإيكولاي، هي كائن برازي، أي يعيش على البراز، لكنها قد تعيش في القناة الهضمية مع بكتيريا الأمعاء. وهي مختلفة الأنواع من حيث درجة التسبب بالأمراض، قد تسبب تسمم الطعام والموت. وقد تنتقل إليك العدوى بعد لمس فمك بيديك الملوثتين بعد استخدام حمام ملوث ببكتيريا البراز.

كائنات مرعبة

توجد الإيكولاي على هواتف من يستخدمونها أثناء استخدام المراحيض إن لم يقوموا بغسل أيديهم أو من هاتف شخص آخر استخدم المرحاض العام. لذلك عليك عدم استخدام هاتفك في المرحاض أو أثناء الأكل.

مبيضات بيضاء

كائنات مرعبة

وقد وجُد على هاتفين ما يسمى بالمبيضات البيضاء، وهي كائنات شائعة على الجلد، قد تسبب الأمراض والعدوى للأطفال ومرضى نقص المناعة. 

كائنات مرعبة

إن كانت موجودة على الهاتف، وربما تكون غير كافية للتسبب بالمرض ما لم يكن الشخص قليل مناعة، أو عرضة للعدوى. وجودها على اليدين والهاتف قد لا يسبب الأمراض، مع الحرص على تنظيفها بالكحول.

هل علينا القلق كثيرًا؟

كائنات مرعبة

كانت كمية البكتيريا المسببة للأمراض على الهواتف منخفضة نسبيًا، ولم يكن واضحًا إن كانت تلك البكتيريا انتقلت إلى الهاتف من جسم الشخص، أو من شخص آخر أو أسطح المكتب، أو وسائل المواصلات العامة.  وفي نهاية اليوم، لا ينبغي على أي أحد ممن أجريت اختبارات على هواتفهم أن يشعر بالقلق. لكن، الأشخاص الذين وُجدت لديهم البكتيريا المسببة للأمراض يكفي أن يتخذوا إجراءات السلامة من غسل اليدين، وعدم استخدام الهاتف أثناء الأكل، أو أثناء استخدام المرحاض، والحرص على تعقيمه بمادة مطهرة.

فبعد تعقيم الهاتف وفحصه لم يتبين بقاء تلك البكتيريا، فقد ساهم الكحول المخفف بالقضاء عليها بنسبة 100%. من الجيد غسل يديك، وعدم استخدام الهاتف في الحمام أو أثناء تناول الطعام لأن ذلك يعمل على نقل الملوثات إلى الفم والتسبب بالأمراض.

وبالنظر إلى نتائج الاستبيان من الأشخاص التسعة الذين كانت لديهم مستويات عالية من الجراثيم المسببة للأمراض على هواتفهم، فقد قالوا أنهم لا يقومون بتنظيف هواتفهم على الإطلاق، كما أن معظمهم يستخدمونها في الحمام سواء الخاصة أو العامة. وينبغي الإشارة إلى أنه تم فحص وجود البكتيريا على عينات الهاتف، وليس أنواعًا أخرى من الكائنات مثل الفيروسات أو الفطريات.

ماذا كان السر السحري للهاتف الأكثر نظافة؟
كائنات مرعبة

ووفقًا لهذا الشخص، فيكمن السر في عدم استخدام الهاتف في الحمام، أو المركز الرياضي، أو أثناء تناول الطعام، لكن هناك سرًا آخر وهو استخدام صابون الهاتف. هو ليس صابونًا حقيقيًا، إنما عبارة عن صندوق يقوم بإصدار ضوء أشعة فوق بنفسجية تعمل على قتل 99.9% من الجراثيم.

 المصدر

اقرأ أيضًا:

المناديل المبللة ليست الخيار الأمثل لتنظيف الهاتف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كائنات مرعبة تعيش في كل جزء من هاتفك دون أن تراها!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول