منوعات

5 نصائح لاستخدام لغة الجسد لصالحك خلال مقابلات العمل عن بعد

أصبحت مقابلات العمل عن بعد نهجًا شائعًا للعديد من الشركات اليوم. وكأي مقابلة عمل سواء افتراضية أو واقعية، فإن للغة الجسد أثر كبير في ترك انطباع لدى جهة التوظيف.

مقابلات العمل عن بعد
Young modern woman having Video Conference at home

يقول الخبراء أن الثواني السبع الأولى من جلوسك أمام جهة التوظيف تترك انطباعًا لديهم من خلال تقييم لغة جسدك.

ومقابلات Zoom لا تُستثى من هذا الأمر. وذلك يعني أن عليكَ أن تولي اهتمامًا كبيرًا في حركاتك ونظراتك كي تبعث شعورًا بالثقة والذكاء.

ففي المقابلات الافتراضية، من المهم أن تُقدّم نفسك على أنك متيقّظ ومهتم ومطّلع وجدير بالثقة.

وفي هذا المقال، نستعرض أبرز الأشياء التي عليك أن تولي اهتمامًا بها في لغة جسدك خلال مقابلة العمل المقبلة عبر الزوم.

 

كيف تترك انطباعًا جيدًا في مقابلات العمل عن بعد من خلال لغة الجسد؟

التواصل البصري

التواصل البصري

يُعرف عن أنجح قادة الأعمال في العالم تمتّعهم بإجراء اتصال بصري قوي بالعين خلال الاجتماعات الوجاهية.

وعبر الاجتماعات الافتراضية أو المقابلات عن بعد، قد يكون ذلك صعبًا نظرًا لتركيز الكاميرا على الوجه بالتحديد.

لذلك، بدلًا من النظر إلى الشاشة “أو إلى نفسك”، انظر مباشرةً إلى الكاميرا حتى يشعر الآخرون أنّك تنظر إليهم.

 

وضع اليدين خلال مقابلات العمل عن بعد

وضع الأيدي

غالبًا ما تُعطي الذراعيْن تلميحًا لا شعوريًا عن مدى اهتمامك بحديث الشخص الذي يُحاورك.

فطي الأيدي يدل على الملل، بينما الذراعيْن المدسوسيْن خلف الظهر يُشير إلى عدم الاهتمام.

وعندما تكون في مقابلة عبر Zoom، من الأفضل أن تضع ذراعيْك بعيدصا عن الكاميرا على جانبيْك.

 

تعبيرات الوجه

مقابلات العمل عن بعد

حاول أن تُحافظ على تعبيرات وجه مهتم. فالتثاؤب أمام الكاميرا خلال المقابلة يُوحي للشخص الذي يُحاورك بعد اهتمامك أو شعورك بالملل أو عدم جدّيتك.

لذلك ارسم على وجه تعبيرات جدّية مع ابتسامة ترحيبية خفيفة. لا تبالغ في الابتسام!

 

المظهر العام

المظهر العام

قبل أن تنقر على اجتماع افتراضي، خصّص بضع دقائق لتسأل نفسك أمام المرآة: “ما هي الرسالة التي أرسلها للأشخاص الذين ربما يُقابلونني للمرة الأولى؟ ما هي الآراء التي ستكون لديهم عندما أبدأ بالكلام؟” .

لذلك، قُم بتقييم مظهرك العام من مسافة 30 سم تقريبًا “المسافة بين وجهك والشاشة”، وقيّم نفسك والانطباع الذي يُمكن ان تتركه.

 

قُم بتقييم نفسك

تقييم الذات

قبل أن تُباشر اجتماعك الافتراضي أو مقابلتك عن بعد، اتّصل بصديق ثقة وقابله افتراضيًا ليترك لكَ ملاحظات صادقة حول مظهرك ولغة جسدك الافتراضية.

كما يُمكنك أن تُجري مقابلة مع نفسك افتراضيًا لتحكم على أدائك ومظهرك العام وما يحتاج إلى تحسينات أكثر لتعمل عليه خلال المقابلة الفعلية.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

5 أخطاء تجنّبها في مقابلات الفيديو “مقابلات العمل الإلكترونية”

10 نصائح لاجتياز مقابلات العمل عن بعد بنجاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى