هذا ما يحدث للدماغ البشري عند حل الألغاز والأحاجي!

يُمكن أن تُساعد الألغاز والأحاجي على تعزيز قدراتك العقلية، تمامًا كما تنجح ألعاب الذكاء مثل لعبة سودوكو أو الكلمات المتقاطعة في شحذ تفكيرك وزيادة ذكائك. سواءَ كُنتَ تشغل وقتكَ بحل الكلمات المتقاطعة في الجريدة صباحًا أو تستمع بتجميع أجزاء الصور المتناثرة، فإن الحيرة يُمكن أن تكون ممتعة للغاية!

تجميع الصور

لكن ما الذي يحدث في الدماغ البشري تمامًا بينما تستمع في حل الألغاز وألعاب الذكاء على اختلافها؟ تعرّف على ما يجري تمامًا في رأسك في هذا المقال..

 

أنواع الألغاز المختلفة تُحفّز أجزاء مختلفة من الدماغ!

يقول مارسيل دانيزي، أستاذ علم السيميولوجيا والأنثرولوجيا في كلية فيكتوريا بجامعة تورنتو الكندية، ومؤلف كتاب The Total Brain Workout: (تُغطي المجموعة الواسعة من الألغاز جميع المهارات المعرفية، من التفكير المكاني إلى اللغة والمنطق).

الألغاز

ويُضيف: (يُمكن استخدام أنواع محددة من الأحاجي لتحفيز مناطق معيّنة من الدماغ. مثل ألغاز اللغة كالكلمات المتقاطعة والأحاجي، تقوم بدورها بتحفيز المنطقة المسؤولة عن اللغة في الدماغ. بينما أولئك الذين يتعاملون مع ألغاز التفكير المنطقي، من المُحتمل أن يُحفّزوا مناطق معالجة المنطق في الدماغ).

 

عقلك يظن أنك تصطاد!

يقول دانيزي: (تلعب الألغاز بالكلمات والأرقام والأشكال والمنطق بطريقة تدفعنا إلى الكشف عن الحلول التي تُخفيها). ويقول: (عند الانغماس في حل الأحاجي بمختلفها، فإن الجهد الذي نبذله يُشبه إلى حدٍ كبير البحث في قصص الغموض والسبب وراء بعض الظواهر. فالألغاز تُحفّز نفس المناطق في دماغ الإنسان المسؤولة عن البحث عن الإجابات والسعي نحو إيجاد الحلول والتي تنطوي على الاكتشاف والشعور بالرضا في آنٍ واحد).

 

قد تشعر أنك أقل توترًا!

هل تبحث عن الاسترخاء؟ حاول أن تشغل نفسك في تركيب الصور. هذه الألعاب الذهنية على وجه الخصوص تُساعدك على الاسترخاء وتُقلل من شعور التوتر لديك.

 

الألغاز الأصعب تُغير أنماط نشاط الدماغ

مواضيع ذات علاقة
1 من 330

بغض النظر عن اللغز الذي تقوم بحلّه، من المحتمل أن يُؤثر ذلك على نشاط دماغك في مسارات معيّنة تُسمى “low-dimensional manifold”. لكن إن واجهتكَ صعوبة في حل بعض الأحاجي مثل الكلمات المتقاطعة أو لعبة سودوكو، فقد يؤدي ذلك إلى تنشيط مناطق إضافية في الدماغ لمساعدتك على حل المشكلة.

كلمات متقاطعة

هذا يعني أن تدريب عقلك على حل الأحاجي ذات المستويات الأصعب يُساعدك على زياد قوتك العقلية ورفع مستوى الذكاء لديك.

 

تديب كامل للدماغ!

تعمل الألغَاز على تنشيط نصفيْ الدماغ الأيسر والأيمن. حيث يتم تنشيط الجزء المسؤول عن الخيال إلى جانب الجزء المسؤول عن التفكير والحساب. إذ تلعب الذاكرة دورًا كبيرًا في حل الأحاجي، خاصةً تلك التي تعتمد على الرياضيات، ما يستلزم تنشيط عمل كامل الدماغ.

 

ستحصل على دفعة من المتعة وأنت تحل اللغز

تلك اللحظة التي تشعر فيها بالرضا عندما تكتشف أخيرًا أين تضع القطعة المفقودة أو طريقة الوصول إلى الحل الأخير. هل شعرت بنشوة من السعاد عندما تصل إلى الحل؟ ذلك بفضل قيام الدماغ بإفراز هرمون الدوبامين في النواة المتكئة، وهي منطقة في الدماغ مسؤولة عن المكافآت والتعزيز.

 

تلعب الألغاز دورًا في تجنّب التدهور المعرفي

أشارت العديد من الأبحاث إلى فوائد استخدام الألغَاز الخاصة بالكلمات والأرقام لتحسين الوظائف المعرفية والمساعد في منع فقدن القدرة العقلية.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

تعرف على لعبة ألغاز تركيب القطع الأكثر صعوبة في العالم!

أشهر الألغاز التي شغلت الإنترنت مُؤخرًا!

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ