شاي الجُبن مشروب جديد يغزو الصين!

الجبن والشاي المُجمد قد لا يبدو وكأنه المزيج المُحبذ بالنسبة لك، لكن ماذا إن قُلنا لك بأن طوابير من آلاف الناس في جميع أنحاء الصين يقفون في خطوط الانتظار لمدة تصل إلى خمس ساعات للحصول على كوب منه! شاي الجُبن أحدث ضجة كبيرة في الصين، لكنه يبدو من الصعب أن نُصدق بأنه من ابتكار شاب في العشرينات من عمره.

شاي الجُبن في الصين

شاي الجُبن مشروب جديد يغزو الصين!

قبل بضعة أشهر فقط، حصلت الشركة المُصنعة لهذا الشاي والتي تُدعى Hey Tea على شعبية كبيرة جدًا في الصين، وبالتحديد في مدينة جيانغمن، مقاطعة قوانغدونغ، حيث يتواجد المقر الرئيسي لها. اليوم تمتلك الشركة أكثر من 50 فرعًا في مقاطعة قوانغدونغ وحدها، فضلًا عن أماكن جديدة في مناطقة حضريّة وأخرى شعبيّة بما في ذلك شانغهاى وبكين.

تزدهر الشركة بمعدل كبير جدًا، لكنها لا تزال غير قادرة على تلبية جميع طلبات مشروب شاي الجُبن. لا مُشكلة عند هؤلاء الناس لقضاء ما لا يقل عن ساعتين، وفي بعض الحالات، تصل المُدة إلى 5 ساعات في طوابير الانتظار للحصول على كوب شاي الجُبن.

شاي الجُبن في الصين

تعتمد الشركة على الجُبن المُستورد من أستراليا ونيوزيلندا، ويُوصف بأنه دسم ومالح، وهو ما يصنع مزيج فريد مع حلاوة الشاي.

نظرًا لأن عملية الحصول على كوب الشاي والجبن هذا يستغرق ساعات في طوابير الانتظار، فقد أصبح هذا الشراب بحد ذاته مشهورًا جدًا على شبكات التواصل الاجتماعيّة المُختلفة، نظرًا لأن العديد من الزبائن يلتقطون له الصور وينشرونها على حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعيّة قبل أخذ رشفة واحدة منه. وهذا يُعزز نجاح الشركة.

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬705

يقول أحد زبائن Hey Tea في بكين، إن وسائل الاعلام الاجتماعية جعلت من هذا المكان اتجاهًا ورمزًا شهيرًا”.

شاي الجُبن في الصين

الشيء الآخر الذي يجعل الشاي مُثير للإعجاب هو أنه من بنات أفكار شاب يبلغ من العمر 21 عامًا فقط، مع عدم امتلاكه أي خبرة في مشروبات الشاي. إذ إن “ناي يونشن” أسس متجر الشاي الخاص به في عام 2012، في مدينته جيانغمن. لكن المبيعات كانت سيئة بشكل كبير، ومع مرور الأيام أصبح مشروعه هذا ينحدر إلى القاع شيئًا فشيئًا. لكن هذا الشاب الطموح لم يستسلم، وبدلًا من ذلك، بحث عن الإلهام في تحسين عمله الصغير، وقد وجده في ستاربكس، سلسلة القهوة العالميّة التي يوجد منها 1100 فرعًا في الصين وحدها.

شاي بالجبنة

درس “ناي” مقهى ستاربكس جيدًا وكيف أن عليه الاهتمام بالعلامة التجارية ووضع العملاء أولًا، واستثمر هو وفريقه مئات الدولارات في الشركة، وخلق مزيج جديد من الشاي، واختيار مكونات ذات نوعيّة أفضل وركّز كثيرًا على التسويق. ولكن بعد إعادة فتح المتجر، بعد عام، كانت النتائج مُتواضعة كما كانت من قبل. بعد ذلك قرر الاستماع إلى العملاء ولما يقوله الزبائن وخاصة المُنتقدين. وأجرى تعديلاته على هذا الشاي، وقد لاحظ بأن الجُبن هو واحد من النكهات الأكثر تداولًا على Weibo (النسخة الصينيّة من تويتر)، قبل الوصول إلى مشروبه المُثير للدهشة هذا.

شاي بالجبنة

في عام 2016، غيّر ناي اسم الشركة من “رويال تي” إلى Hey Tea. وهو الآن يُقدّم الشاي مع عدّة أنواع من الجُبن، إلى جانب مُختلف أصناف الشاي، مع أسعار لكل كوب تتراوح بين 9 رنمينبي (1.30 دولار) حتى 29 رنمينبي (4.20 دولار).

https://youtu.be/9Ja-V0-40e4

 

المصدر

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ