12 عبارة لا تقلها في العمل

لآداب العمل والمهنية أهمية وقيمة كبيرة عند العمل في فريق. وتحتاج بيئة العمل جوًا من الود والتعاون والعمل الصادق، ونحن بحاجة دائمًا للاطلاع على الطرق التي تجعلنا أكثر تهذيبًا، وتحافظ على الود بين الزملاء. لذلك هناك مجموعة من العبارات عليك أن تتجنب قولها كي تحافظ على بيئة عمل جميلة وهادئة.

أشياء لا تقلها في العمل

12 عبارة لا تقلها في العمل

 

1) “هذه ليست مشكلتي”.

حين يكون أحد زملائك بحاجة لمساعدتك، لكنك لا تملك الوقت، فربما تجيب بالقول “هذه ليست مشكلتي”. ردك هذا سيجعل زملاءك يأخذون عنك انطباعًا أنك لا تهتم إلا بنفسك، ولا تمتلك روح الفريق.

ماذا عليك أن تقول؟

ربما من الأفضل أن تقترح عليه أسماء زملاء يستطيعون تقديم المساعدة. فعليك أن تقول “لماذا لا تسأل فلان أو فلان؟”.

 

2) “لكننا نفعل هذا الأمر دائمًا بهذه الطريقة”.

نحن دائمًا نخاف من التغيير، لأننا نقدّر خبراتنا الماضية. لكن ذلك ليس عذرًا لرفض الأفكار الجديدة، وعدم التحلي بالمرونة.

ماذا عليك أن تقول؟

“من فضلك، هلّا شرحت لي السبب الذي يجعل ذلك أفضل حل؟”.

أشياء لا تقلها في العمل

3) “ليس بوسعي أن أفعل أكثر من ذلك”.

حين ترى أنه لم يعد بوسعك أن تفعل أكثر أو تقدم المزيد، فقط قم بإقناع نفسك بأنك تستطيع فعلها، وحاول مرة أخرى.

ماذا عليك أن تقول؟

“أنا في مشكلة، من فضلك هل يمكن أن تساعدني في إيجاد حلول؟”.

 

4) “سأقوم بذلك في غضون دقيقة واحدة!”

نادرًا ما تأخذ معنا الأمور دقيقة واحدة، فنحن نقول ذلك، لطمأنة أنفسنا وزملائنا.

ماذا عليك أن تقول؟

عليك أن تكون واقعيًا وأن تقدّر الوقت الدقيق الذي تستغرقه المهمة.

أشياء لا تقلها في العمل

5) “أنت  مخطئ”.

غالبًا ما نقول هذه العبارة دون أن نفكر بها، حيث نخرق إتيكيت العمل المكتبي، ونؤذي مشاعر زملائنا. في المرة القادمة حاول تبرير رأيك.

ماذا عليك أن تقول؟

“أنا لا أتفق معك، لأن…”.

 

6) “أنا آسف، لكن، …”

نحن نادرًا ما نفكر قبل قولنا “أنا آسف”، حتى أنها أصبحت تبدو كلمة عبثية.

ماذا عليك أن تقول؟

“آنا آسف، في المرة القادمة، سأحاول أن …”.

 

7) “أنا ببساطة افترضت أن …”

أي سوء فهم سيؤدي إلى الوقوع في أخطاء. لذا، من الأفضل ألا تضع افتراضات، إنما عليك أن تحدد ما تحتاج إليه بالضبط.

ماذا عليك أن تقول؟

“من فضلك، هل لك أن تفسر لي ما يجب أن أفعله؟”.

أشياء لا تقلها في العمل

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬692

8) “لقد فعلت ما بوسعي”.

لقد تعلمنا في المدرسة أن نحاول عدة مرات لنفعل أفضل ما بوسعنا، وليس من الضير أن نحاول مرات عديدة إن لم نصل لما نريد، فنحن لا نزال نتعلم من ذلك.

ماذا عليك أن تقول؟

“كيف يمكن أن أفعلها بشكل أفضل المرة القادمة؟”.

 

9) “أنت فعلتها بشكل خاطئ تمامًا”.

انتقاد الآخرين أمر سهل حين تكون غير مسرور، إلا أن توبيخ الآخرين على عملهم ليس الطريقة المثلى. فحاول أن تكون بنّاءً.

ماذا عليك أن تقول؟

“هذه الطريقة ليست مناسبة. حاول المرة القادمة أن …”

أشياء لا تقلها في العمل

10) “ربما أنا على خطأ، لكن …”

قد تكون لديك فكرة، لكنك تخشى رفض الآخرين وآراءهم، فتلجأ لقول ذلك. لكن عليك ألا تقلّل من قيمة نفسك وأفكارك، وشاركها مع الآخرين مهما كانت النتيجة.

ماذا عليك أن تقول؟

“لدي فكرة”.

 

11) “ليس لدي وقت”

لديك الكثير من الأشياء التي عليك فعلها، وهناك موعد نهائي، لكنك لم تضع جدولًا لأولوياتك. من الأفضل أن تكون صادقًا في تقدير الوقت، بدلًا من تقديم الأعذار.

ماذا عليك أن تقول؟

“سأنهي المهمة خلال …”.

أشياء لا تقلها في العمل

12) “هذا لا معنى له”.

جميعنا يقع في أخطاء، ومن الأفضل عدم القفز إلى الخلاصة. فربما هناك نقاط لم تفهمها بشكل جيد، ومن الجيد معرفة ما يفكر به الطرف الآخر.

ماذا عليك أن تقول؟

“أنا لست متأكدًا من ذلك. أخبرني، لمَ هذا الخيار هو الأفضل؟”.

العمل

إن قلت شيئًا تمنيت في نفسك لو لم تقله، هناك 3 طرق لتضع كل شيئ في نصابه الصحيح.

الاعتذار

كن صادقًا، وحاول معالجة الموقف، وإصلاح الأمر مع أولئك الذين تسببت لهم بالأذى أو الإحراج.

 

وضّح أنك لا تقصد إهانة أي أحد

من الجيد أن تعترف بالخطأ، وأن تقطع وعدًا بأنك ستعبّر عن نفسك في المرات القادمة بطريقة معقولة.

 

اشرح ما كنت تقوله

المصدر

اقرأ أيضًا:

ما الفرق بين العمل بجهد والعمل بذكاء؟

رسومات: الفرق بين العمل في الشركات الكبيرة والشركات الناشئة

كيف يمكن للعمل المكتبي أن يقتلك؟

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ