غرائب و عجائب

خدمة جديدة تنسيك حرق الأفلام

واحدة من أكثر المشاكل إزعاجًا هو عندما يقوم أحد أصدقائك بحرق أحداث فيلم أو مسلسل تلفزيوني عليك، ليس ذلك فحسب، بل الأصعب هو عندما تقضي وقت طويل في مشاهدة جميع حلقات المسلسل ويأتي هذا الشخص ليُخبرك بما يحدث في الحلقة الأخيرة. ربما تتمنى حينها أن يكون كلامه غير صحيح، أو أن تنسى ما قاله لك. حسنًا، بفضل خدمة جديدة مُثيرة للاهتمام سيكون بمقدورك نسيان كل ما قاله هذا الشخص!

خدمة جديدة تنسيك حرق الأفلام

خدمة جديدة تنسيك حرق الأفلام

UnSpoil Me هي خدمة تم تطويرها مُؤخرًا من قِبل شركة سامسونج بالشراكة مع المنوم السويدي الشهير والمدرب العقلي فريدريك برايستو، وهي التي تزعم بأنها تسمح للمستخدمين بتنويم أنفسهم ونسيان نقاط الحرق في الأفلام.

سيتم توجيه المُشاهدين نحو صفحة تشتمل على دورة موجهة ذاتيًا لمدة 18 دقيقة، وسيقوم المشاهدين باتباع سلسلة من الأوامر الصوتيّة بواسطة برايستو.

خدمة جديدة تنسيك حرق الأفلام

تبدأ الدورة بصوت فريدريك برايستو، وهي التي تُشجع على التفكير في المسلسل التلفزيوني أو الفيلم الذي يريدون أن ينسوا حدث أو جزئيّة منه.

الموسيقى المُحيطة تلعب دور كبير في التركيز على مشاعرك، وسيتم تشجيعك المستخدم على الاسترخاء والعدّ إلى الوراء من 300. وتنتهي الجلسة مع رسالة “اكتمال التنويم المغناطيسي” ومع اقتراح أخذ نفس عميق والتركيز على شعور جسمك وعقلك.

خدمة جديدة تنسيك حرق الأفلام

يقول برايستو: ” من خلال التنويم المغناطيسي الذاتي، يُمكننا السيطرة على عمليات اللاوعي. وهذا يكون فعالًا في خلق تغييرات نفسية في الشخص”. و أضاف، إلا أنه استخدم التنويم المغناطيسي لنسيان الأشياء، وفي كثير من الأحيان كان لأغراض علاجيّة.

يدعي موقع UnSpoil Me بأنه يُعطيك إمكانيّة إعادة تجربة المسلسل التلفزيوني المُفضل لديك بنفس الشعور المُثير كما لو كُنت تشاهده لأول مرة.رغم ذلك إلا أن العديد من النُقاد يرون بأن استخدام التنويم المغناطيسي لنسيان الجزء المحروق من مسلسل تلفزيوني يبدو بأنه شيء تافه. كما أن البعض الآخر يشككون في فعاليّة التنويم المغناطيسي الذاتي، حتى لو كان يتم بتوجيه من فريدريك برايستو.

 

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى