منوعات

هندي يعيد المياه الجارية إلى 5 أنهار جافة!

أنهار جافة

رجل الماء يعيد الحياة لخمسة أنهار جافة منذ عقود!

يُعتبر “راجيندرا سينج” بطلًا قوميًا في ولاية راجستان الهندية كونه أعاد بمفرده جريان المياه إلى خمسة أنهار تعرضت للجفاف منذ عقود، والذي استحق على ذلك لقب “رجل الماء”. درس سينج الطب الهندي، لكنه كان يحلم في أن يصبح مزارعًا، لذا فحين انتقل إلى منطقة ألوار في راجستان بعد التخرج عام 1985، لم يكن مهتمًا في تقديم العلاج للناس فقط، إنما للنظام البيئي في المنطقة شبه القاحلة.

وقد لاحظ سينج أن معظم السكان بدأوا يهاجرون من المنطقة بعد جفاف نهر أفاري في الأربعينيات، وفقط من تبقى هم كبار السن، أو الفقراء غير القادرين على الانتقال إلى مكان آخر. فحينها قرر سينج أن يعيد المياه إلى هذه الأراضي القاحلة.

هندي يعيد الحياة إلى 5 أنهار جافة

فاستخدم استراتيجيات من العلوم الهندية القديمة في الجيولوجيا، والهيدرولوجيا، والنظم البيئية. فاستخدم ما يسمى بـ “جوهاد” وهي عبارة عن خزانات لمياه الأمطار مبنية من الحجارة، والتراب، والخرسانة، وأي مواد متاحة. وقد بنى ستينج الخزانات في مسار التيارات التي تتدفق إلى النهر، على أمل أن تجدد مستويات المياه السطحية والجوفية. كما قام ببناء السدود الترابية خلال التيارات لتحسين تدفق المصب.

وتقوم خزانات “جوهاد” بتخزين مياه الأمطار في الفصول المطيرة، والتي يمكن استخدامها للإنسان والحيوانات طوال العام. وتتسرب أيضًا المياه المخزنة داخلها ببطء، فتغذي المياه الجوفية.

وتشبه السدود الصغيرة خزانات جوهاد، وبدلًا من جمع مياه الأمطار فإنها توضع في الأنهار الصغيرة والجداول. ولا تتوقف عن دفق المياه، وعوضًا عن ذلك فهي تعمل على تشكيل البرك التي يمكن للسكان استخدامها لسد احتياجاتهم، وتعمل المياه الزائدة على التدفق في المصب، فيما تعمل السدود على تجديد إمدادت المياه الجوفية.

الجفاف في راجستان2

ولمدة عامين عمل سينج بلا ملل على بناء خزانات الجوهاد والسدود الصغيرة، والتي لم تحقق الكثير من النجاح في البداية، وقد سخر كبار السن منه، لكنه استمر في العمل .

وفي النهاية، نجحت استراتيجيته، فقد تمكنت خزانات جوهاد من التقاط المياه خلال الرياح الموسمية والتي أدت إلى تجديد الغطاء النباتي في 1000 قرية. وقد تم ملء خزانات المياه الجوفية المستخدمة لمياه الشرب، وزيادة قدرة التربة على الاحتفاظ بالماء.

وبذك عادت الحياة ليس لنهر أفاري فقط إنما لأربعة أنهار أخرى. ومنذ حملته، زادت مستويات المياه الجوفية إلى 6 أمتار، وزاد الغطاء الحراجي إلى 33 %. وقد بدأ الناس الذين تركوا المنطقة بالعودة إليها مجددًا.

 

هندي يعيد الحياة لخمسة أنهار جافة

وبعد نجاحه في إعادة خمسة أنهار جافة أسس سينج مؤسسة غير ربحية تُسمى “تارون بهارات سانج” والتي يساعد من خلالها الآلاف في حل مشاكل نقص المياه. ومنذ الثمانينات تمكنت المؤسسة من بناء 4500 بئر جوهاد في 850 قرية في 11 منطقة في الهند.

ونظيرًا لجهوده، فقد منحت مؤسسة أستوكهولم الدولية للمياه جائزتها السنوية لرجل الماء سينج، والتي تبلغ قيمتها النقدية 150 ألف دولار لجهوده في مجال الإصلاح المائي في الريف الهندي.

 المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى