أحداث صادمة في الروايات الأصلية لأشهر الحكايات العالمية!


العديد من الحكايات الشعبية العالمية اشتُهرت بأحداثٍ مختلفة ومغايرة للرواية الأصلية التي كُتبت بها، خاصةً أحداث النهاية. والسبب في ذلك يعود إلى الوحشية والدموية في بعض نهايات تلك القصص، ومنها سندريلا وبينوكيو وبياض الثلج، وغيرها الكثير.

في هذا المقال، ستتعرَّف على النهاية الوحشية الحقيقية لأشهر الحكايات العالمية التي كانت جزءًا لا يتجزأ من حكايا الجدات ما قبل النوم!


اعلان





نهايات صادمة في الروايات الأصلية من أشهر الحكايات العالمية!

سندريلا

سندريلا

في النسخة الأصلية التي تم تسجيلها على يد الأخوان جريم، لم تنتهِ القصة بزواج سندريلا من الأمير وعبارة “وعاشا بسعادة للأبد” على لسان الراوي، إنما ما حدث أن سندريلا قررت الانتقام من أختيها في حفل زفافها بعد أن تركت الحمام والطيور يأكلون عيونهما، ثم اضطرتا لتحمل العمى طيلة حياتهما.

جولدي لوكس والدببة الثلاثة

جولدي لوكس

الرواية الأصلية من القصة لم تتضمن شخصية الطفلة الصغيرة الجميلة التي اقتحمت منزل الدببة الثلاثة ونامت فيه، إنما تضمّنت امرأة عجوز قبيحة كريهة الرائحة دخلت إلى منزل الدببة وعوقبت عقابًا شديدًا. فقد عاقب الدببة الثلاثة العجوز بكسر عنقها والتهامها، ورواية أخرى أنهم ألقوا بها على قمة كنيسة وبقيت حبيسة في برج الكنيسة للأبد.

ذات الرداء الأحمر

ذات الرداء الأحمر

في الرواية الأصلية من ذات الرداء الأحمر، لم يأتِ الصياد لإنقاذها من الذئب، إنما تمكَّن الذئب من التهام جدتها وخداع ذات الرداء الأحمر والتهامها. وكانت القصة تهدف إلى تحذير الأطفال من التحدث مع الغرباء وعواقب ذلك.

بياض الثلج

الحكايات العالمية

في النسخة الأصلية من حكاية سنووايت “بياض الثلج”، لم تكن الملكة الشريرة زوجة أبيها، بل أمها الحقيقية، والتي كانت تكره بياض الثلج لتفوُّق الصغيرة بالجمال على أمها. وبسبب ذلك، تُحاول الملكة الشريرة قتلها بعدة طرق حتى تظن بالنهاية أنها تمكَّنت منها. لكن بياض الثلج تتزوج الأمير وتُرسل دعوة إلى أمها التي تتفاجأ بأن بياض الثلج على قيد الحياة. وتنتقم بياض الثلج من أمها بطريقة بشعة وذلك عبر إجبارها على ارتداء أحذية حديدية ساخنة جدًا والرقص بها حتى الموت.

بينوكيو

بينوكيو

في النسخة الأصلية لحكاية مغامرات بينوكيو، تم تصوير بينوكيو على أنه شخصية سيئة لتحذير الأطفال من الاتصاف بتلك الصفات السيئة. حيث يضرب بينوكيو صانعه جيبيتو قبل أن يهرب من عنده ثم يتسبب بسجنه بعد أن ظنّت الشرطة أنه يُسيء معاملة جيبيتو. ثم يعود بينوكيو للمنزل ويقتل الجندب الذي عاش بالمنزل أكثر من مائة عام! وكان عقاب بينوكيو في النهاية أنه شُنق على شجرة بسبب أفعاله السيئة.

الحورية الصغيرة

حورية البحر

في الرواية الأصلية التي نُشرت من قبل هانز كريستيان سنة 1837م، تُحاول حورية البحر الزواج من الأمير من أجل أن تُصبح إنسانة وتعيش، لأن الحوريات لا يمتلكنَ روح وتذوب أجسامهم في زبد البحر. لكنها تفشل بالزواج منه ويتزوَّج من أخرى وتقرر قتله لأنها الطريقة الثانية للحصول على روحه. لكنها تتراجع عن ذلك في آخر لحظة وتموت ويذوب جسدها في زبد البحر.

حكاية الثعب وكلب الصيد

الثعلب وكلب الصيد

على عكس فيلم ديزني الذي يُصوِّر علاقة الصداقة بين الثعلب والكلب، فإن الرواية الحقيقية تتحدث عن غدر الثعب بالكلب عبر استدراجه إلى مسار القطار وقتله، ثم يُطارد الصياد مع كليه الثاني “كوبر”، الثعلب للانتقام لكلبه المقتول حتى يموت الثعلب بعد فترة طويلة من المطاردة. ويضطر الصياد الدخول إلى دار لرعاية العجزة بالنهاية تمنع اصطحاب الكلاب، لذلك يقوم بقتل كلبه “كوبر” بالسلاح.

بيتر بان

بيتر بان

في الأصل، بيتر بان كانت عبارة عن مسرحية عُرضت في عام 1904م، ثم تحوّلت إلى رواية في عام 1911. وفي الإصدار الأصلي، يقوم بيتر بان بقتل الأولاد المفقودين في حالة تقدمهم بالسن.

المصدر

اقرأ أيضًا:

الحكايات الشعبية الأكثر شهرة في العالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحداث صادمة في الروايات الأصلية لأشهر الحكايات العالمية!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول