حملات إعلانية لشركات ضخمة انتهت بطريقة كارثية!

معظم الشركات تضع ميزانية ضخمة للحملات الإعلانية للترويج لمنتجاتها وجذب أكبر عدد ممكن من العملاء. إلا أن أي خطأ ولو كان بسيطًا في الحملات الإعلانية قد يُكلّف الشركة خسائر فادحة، فعملية التسويق محفوفة بالمخاطر خاصةً إن أُوكلت مسؤوليتها إلى شخص يجهل بالتسويق الكثير!

في هذا المقال، نستعرض حملات إعلانية لشركات ضخمة انتهت بطريقة كارثية، وكلّفت الشركات خسائر بالآلاف والملايين!

 

حملات إعلانية انتهت بطريقة كارثية!

 AAirpass Airlines

aairpass شركة

شركة AAirpass للطيران أعلنت ذات مرة عن عرض ترويجي يقتضي دفع مبلغ 250 ألف دولار لمرة واحدة والسفر على متن خطوطهم مجانًا مدى الحياة. هذا العرض كلّف الشركة خسائر بلغت أكثر من 21 مليون دولار بعد أن استغل أحد حاملي تذاكر الدرجة الأولى العرض وسافر أكثر من 10 آلاف رحلة.

 

شركة ماكدونالدز

حملات إعلانية كارثية

عندما بدأت الألعاب الأولمبية الصيفية عام 1984 في لوس أنجلوس، قررت ماكدونالدز إدارة حملة ترويجية تشمل تقديم وجبات مجانية في كل مرة يفوز فيها أي رياضي أمريكي بميدالية. مع ذلك، فقد تبين أن هذه الحملة هي واحدة من أغلى العروض الترويجية على الإطلاق. فقد قاطع الاتحاد السوفيتي البطولة، وهو مركز القوة الأولمبية، وترك الولايات المتحدة تفوز.

 

شركة بيبسي

بيبسي

أدت حملة ترويجية أدارتها شركة “بيبسي” إلى غضب في الفلبين بعد أن طبعت الشركة عن طريق الخطأ 800 ألف غطاء زجاجة فائزة. وفقًا للحملة، فإن الشخص الذي يعثر على غطاء زجاجة رابحة يفوز بمبلغ 40 ألف دولار!

 

شركة فيات

فيات

في عام 1994 وكجزء من حملة ترويجية، أرسلت شركة فيات 50000 رسالة حب مجهولة إلى شابات في إسبانيا بهدف كشف هويتها بعد 4 إلى 5 أيام. أدت الحملة إلى نتائج عكسية، وبدلًا من إثارة الفضول، نشرت الرسائل الذعر والخوف من الملاحقة والاختطاف بين النساء.

 

شركة Lifelock للتأمين

شركة تأمين

المدير التنفيذي لشركة Lifelock قرر إدارة حملة ترويجية قام خلالها بنشر رقم الضمان الاجتماعي الخاص به في إعلانات المنتج للترويج لشركته. مع ذلك، سُرقت هويته 13 مرة، واضطرت الشركة إلى دفع مبلغ 100 مليون دولار مقابل الإعلانات المضللة.

 

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬713

شركة Hoover

تذاكر مجانية

في عام 1992، قررت شركة Hoover تقديم تذاكر طيران مجانية للعملاء الذين اشتروا منتجات بقيمة 100 جنيه إسترليني أو أعلى. مع ذلك، كلف العرض الشركة حوالي 50 مليون جنيه إسترليني نظرًا لوجود استجابة كبيرة من العملاء الذين كانوا مهتمين بالحصول على عرض الطيران المجاني أكثر من شراء منتجات Hoover.

 

شركة كوكاكولا

كوكاكولا

أطلقت شركة كوكاكولا في عام 1990 حملة ترويجية اسمها “MagiCans”، وذلك بإنتاج علب كوكاكولا تحتوي على نقود وكوبونات شرائية بدلًا من المشروب. فشلت الحملة بشكلٍ كبير بعد أن تسببت الثغرات التقنية داخل العلب في أن يشرب المستهلكون مياه مكلورة بالخطأ.

 

شركة EA لألعاب الفيديو

مقابض نحاسية

قررت شركة EA عام 2009 إرسال مقابض نحاسية إلى صحفيي ألعاب الفيديو كجزء من حملة ترويجية للعبة Godfather II المرتقبة قبل أن تُدرك الشركة أن هذه المقابض غير قانونية في العديد من الولايات التي أُرسلت إليها، منها ولاية كاليفورنيا حيث مركز شركة EA.

 

شركة KFC

kfcشركة

أدارت شركة KFC حملة عبر برنامج أوبرا وينفري قدّمت فيها كوبونات مجانية على وجباتها. هذه الحملة الترويجية فشلت فشلًا ذريعًا بعد أن كلّفت الشركة 42 مليون دولار من المنتَجات الغذائية المجانية.

 

مطاعم Red Lobster

مطاعم لوبستر

سلسلة مطاعم Red Lobster خسرت أكثر من 3 ملايين دولار مرة واحدة في عام 2003 بسبب حملتها الترويجية “Endless Crab”، لأن المسؤول التنفيذي لم يستطع تقدير مقدار الغذاء الذي يستهلكه الناس!

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

حملات إعلانية فاشلة لشركات عالمية

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ