لماذا الإصابات التي نتعرض لها في الليل أسوأ من إصابات النهار!


توصل فريق من الأطباء في بريطانيا خلال دراسة أجروها إلى أن الإصابات الجلديّة والجروح التي تحدث في أثناء الليل تلتئم بدرجة أبطأ من تلك التي تحدث في أثناء النهار بنسبة 60% !

الإصابات


اعلان





لماذا الإصابات التي نتعرض لها في الليل أسوأ من إصابات النهار!

يكمن السبب في ذلك إلى إيقاعات الساعة البيولوجية اليومية، التي تعمل وفقًا لدورة مستمرة على مدار 24 ساعة وتدخل حالة من السكون في أثناء الليل. ولكن فوجئ الباحثون بشكل أكبر بأن عملية الالتئام لا تتباطأ وحسب؛ بل إن توقيت الإصابة يُحدد تماماً السرعة التي ستلتئم بها الإصابة.

وقال رئيس الفريق الذي أجرى الدراسة نيد هويل، الباحث في مجال البيولوجيا الجزيئية بجامعة كمبردج ببريطانيا: “ما توصلنا إليه يتمثل في أن كيفيّة التعافي تعتمد على التوقيت الذي تعرضت فيه للإصابة. وتعتمد سرعة التعافي أو الالتئام على مدى سرعة وصول خلايا معينة إلى المنطقة المُصابة كي تقوم بإصلاحها، وهذا يعتمد على الهيكل المُصغر، الذي تتحكم فيه الساعة البيولوجية”.

الإصابات

ولدراسة توقيت التئام الجرح، ألقى الباحثون أولاً نظرة على خلايا الجلد التي تُسمى الخلايا الليفية اليافعة والتي جرى استزراعها داخل أطباق المختبر على مدار أيام عديدة.

وتوجد هذه الخلايا في أعمق طبقة من الجلد وتُسمى طبقة الأدمة. فعندما تحدث الإصابة أو الجُرح، تنتقل الخلايا الليفية اليافعة إلى السطح، حيث تتعلق مهمتها بتخليق وبناء الدعم الهيكلي للجلد الجديد، والذي يتضمن ما يُسمى النسيج الخارجي للخلية والكولاجين.

الإصابات

ولكن، بالاعتماد على الوقت الذي حدثت خلاله الإصابة من اليوم، تختلف السرعة التي تنتقل بها الخلايا الليفية اليافعة إلى سطح الجلد، وذلك بفضل بروتين يوجد داخل نوع من الخلايا ويُطلق عليه أكتين. ويعتبر الأكتين هو البروتين الذي يشكل جزءاً مهماً من الهيكل الخلوي، وهو الهيكل الداعم الذي يمنح الخلايا شكلها. فعندما تُصدر أوامر بـ”النوم” إلى الخلايا من قِبل الساعة البيولوجية، يتغير شكل بروتينات الأكتين.

وأضاف هويل: “توصلنا إلى أنه في أثناء النهار، يتخذ الأكتين شكل الشعيرات الطويلة في الغالب، وفي أثناء الليل، يتخذ غالبية الأكتين الشكل الكروي. ونعرف أن خيوط الأكتين تعد هامة للغاية في السماح للخلايا بالانتقال”. ونتيجة لتلك التغييرات، فإن الخلايا الليفية اليافعة تنتقل إلى مكان الجرح أو الإصابة بدرجة أبطأ في الليل عندما يكون الأكتين كروياً في الأغلب.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لماذا الإصابات التي نتعرض لها في الليل أسوأ من إصابات النهار!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول