مركز تسوق يقدم غرف للرجال لكسر الملل!


هل تكره الذهاب برفقة زوجتك إلى السوق لاستغراقها وقتًا طويلًا في شراء الملابس والأغراض بينما أنت تنتظر بملل شديد؟ هذه المشكلة لست وحدك من يعاني منها، إنما كافة الأزواج بالعالم كله!

ألعاب فيديو

إلا أن مركز تسوق كبير في شنغهاي قدَّم حلًا ذكيًا لهذه المشكلة سيجعل من شعور الزوج بالملل من مرافقة زوجته إلى السوق، من مشاكل الماضي!

مركز تسوق صيني يقدم غرف ألعاب فيديو لشغل الأزواج أثناء تسوُّق زوجاتهم!

فقد قدم مركز تسوق “غلوبال هاربور” الأكبر في شنغهاي، مقصورات مغلقة تحتوي على ألعاب فيديو وأجهزة تلفاز حتى ينشغل فيها الأزواج بينما تُكمل زوجاتهم التسوُّق بأريحية كبيرة والتنقل بين المحلات التجارية المختلفة!

مركز تسوق صيني

كل مقصورة من هذه المقصورات تتألف من مقعد واحد فقط ومغطاة بالزجاج حتى لا ينزعج المتسوقين من أصوات الألعاب. وتحتوي كل مقصورة على أجهزة لعب إلكترونية مختلفة وشاشة تلفاز بمختلف محطات التلفزيون.

الفكرة الجديدة لاقت رواجًا كبيرًا في مركز التسوق واستحسانًا من الرجال والأزواج. لكن على ما يبدو أنها لم تُعجب النساء! فالنساء يتخوَّفن من أن ينقلب الحال ويُصبحن هُنَّ من ينتظرن أزواجهن للانتهاء من اللعب ثم اللحاق بهن!

ألعاب فيديو ألعاب فيديو ألعاب فيديو

ويبدو أن فكرة “حضانات الأزواج” كما يُطلق عليها في العامية، أصبحت اتجاهًا شائعًا للعديد من مراكز التسوق في الصين وخاصةً العاصمة المالية والاقتصادية لها، شنغهاي.

حيث تُقدم مراكز تسوُّق أخرى خدمة تدليك ومساج للأزواج ومقاعد مريحة مزوَّدة بمجلات وكتب لشغلهم ريثما تُكمل الزوجات رحلة التسوق الطويلة التي تستغرق ساعات عديدة عادةً! وما يعنيه ذلك من زيادة الأرباح والإيرادات!

ألعاب فيديو

فهل تجد أن تطبيق مثل هذه الفكرة في الأسواق العربية ستُشجِّع الرجل الشرقي على مرافقة زوجته إلى السوق دون تذمُّر؟

المصادر

1 ، 2

اقرأ أيضًا:

مركز تسوق صيني يقدم حلوى لعشاق السنافر !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مركز تسوق يقدم غرف للرجال لكسر الملل!

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول