كيف أصبحت أشهر الأماكن السياحية الأوروبية مع أزمة تفشي فيروس كورونا ؟

منذ فترة ليست بالقليلة، تفشّى فيروس كورونا “كوفيد-19” في أوروبا بعد أن حصد أرواح ليست بالقليلة في الصين، حيث منشؤه. بعد ذلك، شهدت عدة مناطق في العالم سرعة تفشي كبيرة للفيروس مثل منطقة لومبارديا في إيطاليا، الدولة التي شهدت أسوأ تفشي لكوفيد-19 خارج آسيا.

منذ ذلك الحين، شهدت العديد من المناطق السياحية في العالم انخفاضًا ملموسًا في عدد الزوار، ومناطق أخرى تم إغلاقها بالكامل أمام السيّاح خوفًا من زيادة الانتشار.

موقع Buseniss Insider استعرض عددًا من الصور لمناطق سياحية أوروبية أصبحت خاوية على عروشها بسبب تفشي فيروس كورونا.

 

كيف أصبحت أشهر الأماكن السياحية في أوروبا في ظل انتشار فيروس كورونا ؟

 

ساحة Piazza Duomo في ميلانو، إيطاليا

ساحة دومو
قبل
ساحة دومو
بعد

تضم الساحة الأشهر في ميلانو بعض أهم المباني في المدينة، بما في ذلك مبنى Duomo di Milano و Galleria Vittorio Emanuele II. يزور دومو أكثر من خمسة ملايين شخص كل عام. لكن الساحة اليوم أصبحت خالية بعد أن أغلقت دار الأوبرا في ساحة دومو أبوابها أمام الزوّار منذ 25 فبراير الماضي. كما تم إغلاق جميع المسارح والمدارس والجامعات ودور السينما في المدينة، وفقًا لصحيفة الغارديان.

 

موقع الدرجات الإسبانية في روما

الدرجات الإسبانية
قبل
الدرجات الإسبانية
بعد

موقع من بين مواقع التراث العالمي لليونسكو يجذب ملايين السياح كل عام. لكن وبعد تفشي فيروس كورونا في جنوب أوروبا، امتنع معظم السيّاح عن زيارة الدرجات الشهيرة، ولم تعد ممتلئة كالسابق.

 

الكولوسيوم الشهير في روما

الكولوسيوم
قبل
الكولوسيوم
بعد

يُعتبر الكولوسيوم في روما من أكثر المواقع الأثرية شهرةً في أوروبا والعالم. عادةً ما يستقبل موقع التراث العالمي لليونيسكو ما يصل إلى 7.4 مليون زائر سنويًا. لكن وفي ظل الأزمة الوبائية الحالية، يبدو فارغًا بشكل غير اعتيادي، ويتّخذ باقي السياح احتياطاتهم ويتجنّبون الازدحام الكبير.

 

نصب II Vittoriano التذكاري

نصب فيتوريانو
قبل
نصب فيتوريانو
بعد

 

مواضيع ذات علاقة
1 من 2٬750

نافورة تريفي

نافورة تريفي
قبل
نافورة تريفي
بعد

تقع في روما، وتُعتبر عامل جذب سياحي مهم في أوروبا. حيث تجذب النافورة ما يُقارب 1200 زائر كل ساعة فقط، وهي من أشهر النوافير في العالم. وفي ظل ما تشهده إيطاليا من تفشٍ مرعب لفيروس كورونا، لم تعد النافورة كسابق عهدها في اجتذاب السياح.

 

الفاتيكان

الفاتيكان
قبل
الفاتيكان
بعد

يُعتبر الفاتيكان واحد من أشهر المواقع الدينية والسياحية في العالم، مع ما يقرب من 20 ألف شخص يزورون كنيسة سيستين كل يوم من أشهر الصيف. لكن حتى الأماكن المقدّسة لم تعد كسابق عهدها وتُواجه انكماش ملحوظ في حركة الزوّار في ظل الأزمة الوبائية العالمية.

 

متحف اللوفر في باريس

متحف اللوفر
قبل
متحف اللوفر
بعد

موطن الموناليزا، هو المعرض الأكثر زيارة في العالم. في يناير 2019، شهد متحف الفنون الجميلة رقمًا قياسيًا في عدد الزوّار بلغ 10.2 مليون زائر، بمعدّل 15 ألف زائر يوميًا، 65% منهم أجانب وسيّاح. لكن وفي 1 مارس، تم الإعلان عن إغلاق المتحف أمام الزوّار بسبب الفيروس.

 

ساحة سان ماركو الشهيرة في البندقية

ساحة سان ماركو
قبل
ساحة سان ماركو
بعد

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أماكن سياحية شهيرة عليك زيارتها قبل أن تختفي للأبد!

أماكن سياحية يُمنع التقاط الصور فيها!

بدائل سياحية رخيصة لا تقل جمالًا عن الوجهات الشهيرة في العالم!

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ