طب و صحة

9 علامات تشير إلى أنك تشرب الماء أكثر مما تحتاج!

كيف يُمكن أن يكون شرب الكثير من الماء ضارًا؟

شرب الماء بكثرة

يذكّرنا أخصائيو التغذية باستمرار أن شرب كمية كافية من الماء أمر حيوي للغاية حتى تعمل أجسامنا بشكل صحيح.

وهي كذلك – ما لم تشرب الكثير منها. على الرغم من أن معظم الناس يبحثون عن علامات الجفاف، إلا أن الترطيب الزائد له نفس الخطورة.

قد يؤدي شرب الكثير من الماء إلى ما يُعرف باسم تسمم الماء، المعروف أيضًا باسم نقص صوديوم الدم، مما يتسبب في غمر الخلايا من الداخل بسبب انخفاض مستويات الصوديوم بشكل غير طبيعي في مجرى الدم.

في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي التسمم بالماء إلى مشاكل صحية منهكة مثل النوبات والغيبوبة وحتى الموت.

في هذا المقال، نستعرض 9 علامات تُشير إلى أنّك في الغالب تشرب الكثير من المياه، وبحاجة لتُوازن ذلك قبل تطوّر مشاكل صحية.

 

علامات تشير إلى أنك تفرط في شرب الماء ..

 

اصطحاب زجاجة مياه في كل مرة تخرج بها من المنزل

شرب الماء

إذا حملت زجاجة المياه طوال اليوم وأعدت تعبئتها على الفور عندما تنضب، فربما تشرب الكثير من الماء. ي

مكن أن يؤدي إضافة الماء باستمرار إلى جسمك إلى انخفاض مستويات الصوديوم في الدم، مما قد يؤدي إلى تضخم جميع خلايا الجسم.

وفقًا لـ Tamara Hew-Butler ، دكتوراه، أستاذ علوم التمرين في جامعة أوكلاند في روتشستر، ميشيغان، يمكن أن يصبح هذا خطيرًا بشكل خاص عندما يبدأ عقلك في الانتفاخ.

يقول هيو بتلر: “يمكن أن ينتفخ دماغك بنسبة تتراوح من 8 إلى 10٪ فقط قبل أن يصل إلى الجمجمة ويدفع جذع الدماغ للخارج”.

 

شرب الماء عندما لا تشرب بالعطش بكثرة

الإكثار من الماء

أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كان جسمك يحتاج حقًا إلى المزيد من الماء هو أن تدرك بوعي ما إذا كنت تشعر بالفعل بالعطش أم لا.

يقول هيو بتلر: “أجسادنا مبرمجة جدًا لمحاربة الجفاف لأننا كنا دائمًا نعيش في خوف من الندرة أو عدم وجود ما يكفي، لذلك لدينا كل هذه الآليات المضمنة لحمايتنا من ذلك”.

إحدى هذه الآليات التي تمتلكها جميع الحيوانات هي العطش. العطش هو جهاز مراقبة فردي للجسم يتيح له معرفة ما إذا كان بحاجة إلى المزيد.

 

لون البول صافي بفعل الإكثار من شرب الماء

ورق تواليت

إذا كنت تشرب كمية صحية من المياه، فيجب أن يتحول لون البول إلى أصفر شفاف.

على الرغم من أن معظم الناس يعتقدون أن البول الصافي هو أكثر العلامات الصحية للترطيب، فإن وجود بول بدون تصبغ على الإطلاق قد يكون علامة على أنك تشرب الكثير من المياه.

بالنسبة لمعظم الناس، من 8 إلى 10 أكواب من الماء يوميًا تعتبر كمية طبيعية.

 

الحاجة للتبوّل بشكلٍ مستمر حتى خلال الليل

ضوء

قد تشرب الكثير من المياه إذا وجدت نفسك كثيرًا ما تستيقظ في منتصف الليل لاستخدام الحمام.

وفقًا لعيادة كليفلاند، يتبول معظم الناس ما بين ست إلى ثماني مرات في اليوم.

إذا وجدت نفسك تتبول أكثر من عشر مرات في اليوم، فقد تشرب من الماء أكثر مما يحتاجه جسمك.

تشمل الأسباب الأخرى فرط نشاط المثانة والكافيين. لمنع التبول ليلا ، تناول آخر كوب من المياه قبل النوم بساعتين لمنح كليتيك وقتًا لتصفيته من خلال جسمك.

 

الشعور بالغثيان وقد تعاني من القيء

الشعور بالغثيان

تبدو أعراض الإفراط في شرب المياه مشابهة إلى حد كبير لأعراض الجفاف.

عندما تشرب الكثير من الماء، تصبح الكلى غير قادرة على التخلص من السوائل الزائدة، ويبدأ السائل بالتجمع في الجسم.

يمكن أن يسبب هذا عددًا من الأعراض غير السارة، بما في ذلك غالبًا الغثيان والقيء والإسهال.

 

صداع نابض طوال اليوم

صداع نابض

يعتبر الصداع علامة على زيادة السوائل – مثل الغثيان والقيء والإسهال.

عندما تشرب الكثير من الماء، يقل تركيز الملح في الدم، مما يؤدي إلى تضخم الخلايا في الأعضاء في جميع أنحاء الجسم.

عندما ينخفض ​​تركيز الملح، تنمو خلاياك. عندما تشرب الكثير من المياه، ينمو دماغك في الواقع ويضغط على الجمجمة.

يمكن أن يتسبب هذا الضغط الإضافي في حدوث صداع نابض ومشاكل صحية أكثر خطورة مثل ضعف الدماغ وصعوبة التنفس.

 

تورّم أو تغيّر في لون اليدين والشفتيْن والقدميْن

انتفاخ الشفاه

في كثير من حالات نقص صوديوم الدم، يعاني الأشخاص من تورم ملحوظ أو تغير في اللون في أيديهم وشفاههم وأقدامهم.

عندما تنتفخ جميع الخلايا في جميع أنحاء جسمك، ستبدأ بشرتك في الانتفاخ أيضًا.

أولئك الذين يشربون الكثير من المياه قد يزداد وزنهم فجأة بسبب التورم والماء الزائد في مجرى الدم.

إذا كنت تشرب أكثر من 10 أكواب من الماء كل يوم ولاحظت تورمًا أو تغيرًا في لون يديك وشفتيك وقدميك، ففكر في تقليل تناول المياه ومعرفة ما إذا كانت الأعراض تقل.

 

ضعف في العضلات وزيادة احتمالية التشنج

تشنج العضلات

إن التمتع بجسم سليم يعمل بكامل طاقته يعني التوازن. عندما تشرب الكثير من المياه، تنخفض مستويات الإلكتروليت لديك ويضعف هذا التوازن.

يمكن أن يسبب انخفاض مستويات الإلكتروليت عددًا من الأعراض غير السارة، بما في ذلك التشنجات العضلية والتشنج.

 

الشعور بالتعب والاستنزاف باستمرار

الشعور بالتعب

إن كليتيك مسؤولتان عن ترشيح الماء الذي تشربه عبر جسمك والتأكد من توازن مستويات السوائل في مجرى الدم.

عندما تشرب الكثير من المياه، يجب على كليتيك أن تعمل بجهد أكبر، مما يخلق رد فعل مرهقًا من هرموناتك ويترك جسمك متوترًا ومرهقًا.

إذا كنت تشرب المياه باستمرار وتجد نفسك تكافح من أجل النهوض من السرير، فقد يكون السبب هو أنك أضفت ضغطًا غير ضروري على كليتيك.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

هل شرب المياه على معدة فارغة يقلل الوزن ؟

لماذا طعم الماء البارد أفضل من الماء الدافئ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى