الرؤساء الأمريكيين الأكثر ثراء في تاريخ الولايات المتحدة


تعاقب على حكم الولايات المتحدة 44 رئيسًا، وأن تكون رئيسًا لدولة بحجم الولايات المتحدة ليس بالشيء السهل والبسيط. فهذه مهمة تتطلب عملًا جادًا ، لكن في المقابل سيتقاضى هؤلاء الرؤساء أجورًا توازي جهودهم.

المكتب البيضاوي

وقد تدرّج راتب الرئيس الأمريكي، وازداد ست مرات في التاريخ، كالتالي:

1789م = 25 ألف دولار

1873م = 53 ألف دولار

1909م = 75 ألف دولار

1949م = 100 ألف دولار

1969م = 200 ألف دولار

2001 = 400 ألف دولار

وما ينبغي أن نعلمه أنه مهما كان الأجر عاليًا، فليس وحده ما صنع ثروة هؤلاء الرؤساء، إنما منهم من كانت له أعماله السابقة التي ساهمت في ثرائه، ومنهم من حصل على ميراث مجزٍ من عائلته. وتضم القائمة التالية الرؤساء الأمريكيين الأكثر ثراء في تاريخ الولايات المتحدة.

10) بيل كلينتون، 50 مليون دولار

بيل كلينتون

هو الرئيس الأمريكي الأفقر بين الرؤساء الآخرين الموجودين في هذه القائمة. عمل كلينتون في المناصب السياسية، وعلى الرغم من أنها قد تحقق أموالًا كثيرة إلا أنه ليس شرطًا أن تجعل أصحابها مليونيرات. والسر في ثروة كلينتون أنه عمل على جمعها بعد انتهاء ولايته الرئاسية. فقد ساهم كتاب السيرة الذاتية “My Life” “حياتي” في تحقيق ثروة قدرها 15 مليون دولار. كما أن إلقاء المحاضرات من أهم عوامل صناعة المال بالنسبة له. كي نحظى بالرئيس الثاني والأربعين للولايات المتحدة للحديث والخطاب فنحتاج على الأقل 200 ألف دولار ثمنًا لظهوره الإعلامي، ويُعد كلينتون من أكثر الشخصيات الكاريزماتيكية.


اعلان





9) فرانكلين ديلانو روزفلت، 60 مليون دولار

فرانكلين روزفلت

روزفلت هو الرئيس الوحيد الذي كان يعاني من إعاقة نتيجة شلل الأطفال، وعلى الرغم من ذلك، فقد كان من أهم الشخصيات في التاريخ. وكانت هناك قيود لالتقاط صور له، خاصة وأنه قعيد الكرسي المتحرك. لكن الإعاقة لم تمنعه من إتمام فترته الرئاسية للولايات المتحدة. لم تصنع الولاية الرئاسية له الثراء كما فعلت الثروة التي ورثها عن جده لأمه “وارن ديلانو”، والذي كسبها من تجارة الأفيون، والشاي مع الصين. وقد ورث روزفلت عقارات وممتلكات في جورجيا، وماين، ونيويورك.

8) هيربرت هوفر، 75 مليون دولار

هربرت هوفر

صنع هوفر ثروته كونه كان أحد كبار المسئولين لشركة تعمل في تعدين الذهب. وبسبب خبرته في علوم الأرض أصبح مسئولًا عن أحد مناجم الذهب وهو بعمر 23 عامًا. وقد امتد وصوله لمناجم الذهب في أستراليا وأفريقيا حتى وجد هوفر نفسه في مكانة مالية رائعة. لم يحصل على راتبه الرئاسي، فقد كان يتبرع به إلى الجمعيات الخيرية.

7) ليندون جونسون، 98 مليون دولار

ليندون جونسون

جمع جونسون ثروته من امتلاكه لمحطة تلفزيون وراديو في أوستن، في تكساس. وقد كان قادرًا على شراء محطات البث من ميراث زوجته. ويُقال أن صفقة عقدها مع لجنة الاتصالات الفيدرالية هي التي ساهمت في مكاسبه المالية في شركاته الإعلامية. كما امتلك مزرعة مساحتها 6 كيلومتر مربع في تكساس. كما ويُعتقد أن له يدًا في اغتيال جون كينيدي، ولذلك قيمة حسابية أخرى إذا ما أُخذت بعين الاعتبار.

6) جيمس ماديسون، 101 مليون دولار

جيمس ماديسون

كان يعمل في العقارات في مقاطعة أورانج في فرجينيا، وقد كان يملك 20 كيلومترًا مربعًا من أراضي الولاية. كما ورث زراعة التبغ التي كان يملكها والده. ماديسون من الآباء المؤسسين للولايات المتحدة، ومن بين الأشياء التي قدمها هو السماح للرأسمالية في إدارة البلاد. وقد استفاد من ذلك في زراعة التبغ والذي حقق له الثروة.

5) أندرو جاكسون، 119 مليون دولار

أندرو جاكسون

ربما جزء كبير من ثروة جاكسون كان من زواجه، وقد كان ناجحًا في كسب الأموال من زراعة محصول القطن في مزرعة هيرميتيج، والتي وصلت مساحتها لـ 4 كيلومتر مربع ، وكان يجني محصول القطن 9 من العبيد. وبنجاح المحصول كان جاكسون قادرًا على شراء المزيد من الرق، والذين وصل عددهم لـ 300.

4) تيدي روزفلت، 125 مليون دولار

تيدي روزفلت

روزفلت من عائلة ثرية، والتي ورث عنها 1.3 مليون دولار بعد وفاة والده. وقد اشتهر روزفلت بحبه للطبيعة، فقد أسس حديقة تيدي روزفلت الوطنية في نورث داكوتا والتي تعد من أفضل الحدائق في البلاد. خسر روزفلت بعض الأموال نتيجة مشاريع الحفاظ على الطبيعة، لكنها نمت بعد ذلك لتصل إلى 125 مليون دولار.

3) توماس جيفرسون، 212 مليون دولار

توماس جيفرسون

بدأ مؤلف إعلان الاستقلال بناء ثروته من الأراضي وعشرات الرق الذين تركهم والده له. كان التبغ هو المحصول الرئيسي لأراضي جيفرسون، لكنه لم يكن مربحًا كباقي محاصيل التبغ. فلم يكن جيفرسون جيدًا في إدارته المالية حيث توفي وقيمة ديونه 100 ألف دولار. من الجدير ذكره أن قيمة ثروة الرؤساء المذكورة في القائمة هي في أوج ربحها.

2) جورج واشنطن، 525 مليون دولار

جورج واشنطن

امتلك أراضي بمساحة 32 كيلومترًا مربعًا في فرجينيا، كما أن زوجته ورثت كتلًا كبيرة من الأرض عن والدها. وكان يعمل في الأرض التي يمتلكها في واشنطن 300 عبد. وقد حققت أرباحًا قيمتها 25 ألف دولار والتي كانت تشكل 2% من الميزانية الاتحادية في ذلك الوقت. وحين توفي واشنطن كانت قيمة أصوله العقارية 530 ألف دولار.

1) جون كينيدي، مليار دولار

الرؤساء الأمريكيون الأثرياء

معظم الثروة التي حققها كينيدي كان من صندوق كينيدي الاستئماني. كما أن معظم ثروة العائلة بناها والداه “جو” من عمله في سوق البورصة، ومن التهريب في فترة الحظر. كما أن الفضل يعود لزوجة كينيدي والتي كانت وريثة لثروة نفطية.

المصدر

اقرأ أيضًا:

الرؤساء الأمريكيين قبل وبعد الرئاسة

فضائح وأسرار لا تعرفها عن الرؤساء الأمريكيين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرؤساء الأمريكيين الأكثر ثراء في تاريخ الولايات المتحدة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول