تخلت عن مشاركتها في الأولمبياد من أجل حصانها المريض


في الرياضات التي تتطلب التفاعل مع الخيل عادةً، يكون هناك رابطة مميزة بين الفارس وفرسه، وقد أظهرت الفارسة الهولندية التي سنعرض عليكم قصتها نموذجًا مميزًا لهذه العلاقة، بتخليها عن مشاركتها في الأولمبياد من أجل حصانها المريض

تخلت عن مشاركتها في الأولمبياد من أجل حصانها المريض

الفارسة Adelinde Cornelissen، هي فارسة هولندية مميزة، كانت قد حصدت ميدالية فضية وبرونزية أيضًا في منافسات أولمبية سابقة، ولكنها في هذا الأولمبياد انسحبت لسبب نبيل، وهو صحة فرسها Parzival.

خططت Adelinde للسفر إلى ريو دي جانيرو في الأيام الأولى من الأولمبياد لترتيب أمورها بشكل جيد قبل السباق والتدريب وكذلك للاسترخاء، وقد عبّرت عن مدى سعادتها وحماسها لهذا الحدث على صفحتها على الفيسبوك.




ولكن في صباح يوم الثلاثاء ذهبت الفارسة إلى حصانها للقيام ببعض التدريبات قبل يوم السباق فوجدت الجزء الأيمن من رأسه متورّم وحرارته فوق 40 درجة مئوية، فظنت أن التورّم من اصطدامه بالجدار وقامت بإطعامه ليتحسن، ولكن حالته الصحية لم تعد إلى ما كانت عليه.

تم عرض الحصان على الأطباء البيطريين وتبين أن مرضه ناتج من لدغات حشرات نقلت السموم إلى جسم الحصان، وقد تصرف الأطباء وأعطوه علاج يساعد الكليتين على تنظيف السموم من الجسم بسرعة، وقد استغرقت الفحوصات التي أجريت على الحصان الكثير من الوقت.

بعد إجراء هذه الفحوصات، أعطى الأطباء موافقتهم على مشاركة الحصان في السباق، ولكن بعد تقديم طلب لتأجيل السباق من اللجنة المنظمة، ولكن هنا جاء دور الفارسة Adelinde، والتي بدورها رفضت أن تشارك وذلك حرصًا على حصانها، وأملًا منها لأن يعود لما كان عليه سابقًا، وبهذا تخلّت عن فرصتها في المنافسة على ميداليات الأولمبياد.

صور الفارسة وحصانها

حصانها

حصانها

حصانها المريض

حصانها

حصانها

حصانها

حصانها

حصانها

حصانها

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تخلت عن مشاركتها في الأولمبياد من أجل حصانها المريض

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول