صور: مدينة شنغهاي الصينية تتحول إلى مدينة أشباح تحت وطأة فيروس كورونا

حتى اللحظة، أصاب فيروس كورونا الجديد 28 منطقة في العالم، لكنه لا يزال يتركّز في الصين بالتحديد. وقد أعلنت الصين عن إصابة عشرات الآلاف بالفيروس بلغت أكثر من 60 ألف مُصاب، وحصد الفيروس أرواح 1355 شخصًا حتى تاريخ كتابة التقرير، ولا تزال الأعداد مرشّحة للارتفاع مع غياب علاج فعّال ضد الفيروس الشرس.

وعلى الرغم من ضخامة الأرقام، لكنها لا ترسم بالضرورة صورة عن الوضع في الصين، وكيف غيّر الوباء من سير حياة الناس الطبيعية. لكن الصورة تفعل ذلك!

 

شنغهاي تحت رحمة فيروس كورونا! كيف تبدو الحياة في واحدة من أكبر مدن الصين اليوم؟

في مشروعه الشخصي، قام مصوّر القصص البصرية “نيكوكو” بالتقاط صور ضمن سلسلته المصوّرة “مدينة الشخص الواحد” التي تعكس شكل الحياة وكيف شُلّت تمامًا واختفى الناس من الشوارع في واحدة من أكثر مدن الصين ازدحامًا وحيوية، وهي مدينة شنغهاي التي يبلغ تعدد سكانها 24 مليون نسمة!

شنغهاي

وفقًا لنيكوكو: (خلال الأسبوعين الماضيين، توقف كل شيء. مدّدت الحكومة العطلة الوطنية، ولا يُسمح إلا بفتح الأعمال التجارية الهامة، مثل محلات البقالة، ومرافق الصرف الصحي والمياه، وما إلى ذلك. كل شيء فارغ، ونفذت المنتجات الطازجة تمامًا من المتاجر. اعتبارًا من الاثنين 10 فبراير، سُمح لمعظم الشركات بإعادة فتح أبوابها، لكن المدينة لا تزال خالية بشكل مخيف لأن الناس يظلون خاضعين للحجر الصحي في منازلهم، وهناك الكثير من القلق مما في الهواء).

مواضيع ذات علاقة
1 من 2٬751

شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي

شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي

شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي شنغهاي فيروس كورونا

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أشهر الخرافات الحاليّة حول فيروس كورونا !

لعبة فيديو تحظى بشعبية كبيرة بعد انتشار فيروس كورونا!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.