جامعة فيتنامية تحول حرمها إلى غابة


حتى الجامعات والكليات الحضرية تحتاج إلى قليل من الطبيعية. في الحرم الجامعي الجديد ذو ال14 ميل مربع لـ جامعة فيتنامية في مدينة “هو تشي منه”، سيستمتع الطلاب بالدراسة في غابة طبيعية مليئة بالأشجار الخضراء، وسط المدينة التي يقطنها قرابة ال8 مليون شخص. المهندسين المعماريين يخططون لبناء واحة أكاديمية يغطي سطحها الأشجار والنباتات.

غابة جامعة فيتنامية

سيتم ملء جميع المستويات والطوابق الداخلية في كل مباني جامعة FPT  بالأشجار الخضراء. وستكون موطن لمجموعة متنوعة من الأشجار الكبيرة والصغيرة التي ستصنع فناء مضلل بين المباني.




غابة جامعة فيتنامية

هذا الحرم الجامعي هو عبارة عن تناقص صارخ مع باقي أجزاء المدينة، إذ إنه في عام 2010 أشارت التقديرات إلى أن المساحات الخضراء في المدينة تقلصت إلى النصف، مما أدى إلى النهضة من جديد وإنشاء حوالي 1300 فدان من المساحات الخضراء والحدائق العامة.

واحة جامعة فيتنامية

فيتنام لديها مشكلة مع انقطاع التيار الكهرباء المتكرر بسبب الشبكات الكهربائية التي تحمل فوق طاقتها. وكان هدف المصممين من وراء تحويل الحرم الجامعي إلى غابة خضراء، هو تقليل اعتماد الجامعة على مكيفات الهواء التي تضعف الكهرباء، وذلك لأن الظل والخضرة ستساعد على تلطيف الأجواء.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جامعة فيتنامية تحول حرمها إلى غابة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول