اختراعات رائعة ستقتلها التكنولوجيا بحلول 2025


متى كانت آخر مرة اشتريت فيها برامج على قرص أو اشتريت قرص مضغوط أو أرسلت فاكس إلى زميل في العمل، ربما كنت قد فعلت الكثير من تلك الأشياء قبل عام 2005، أما الآن فقد اختفت تلك الأشياء وقتلتها التكنولوجيا الحديثة التي تتطور بسرعة كبيرة، وبالتأكيد العديد من الاختراعات التي تُبهرنا الآن ونعتبرها طفرة علمية سوف تختفي بالمستقبل، كثير من الوظائف لن نعد بحاجة إليها وسيتم استبدال الموظفين البشريين بآخرين آليين، سيتغير الحاضر الذي نعيشه كثيرًا ولكن بسرعة تُصّعب علينا استيعاب التغيرات التي تحدث من حولنا، فسوف نعرض لك قائمة لعدة اختراعات رائعة ستقتلها التكنولوجيا بحلول 2025.

اختراعات رائعة ستقتلها التكنولوجيا بحلول 2025

مرايا السيارات

مرايا السيارات

في السنوات الأخيرة أصبحت الكاميرات والشاشات القياسية متوفرة في العديد من السيارات؛ فهي تساعد على رؤية الأماكن المظلمة وتوفر معلومات عن السرعة والاتجاهات والقرب من العقبات، وكان من المتوقع بحلول عام 2018 أن ستكون جميع السيارات الجديدة مزودة بكاميرات احتياطية، فقد أعلنت شركة تسلا رغبتها في استبدال جميع المرايا الجانبية بكاميرات، والذي من شأنه أن يوفر فوائد نظام الكاميرا والرصد والسماح لمزيد من التصاميم الهوائية.




بطاقات الائتمان البلاستيكية

بطاقات الائتمان البلاستيكية

ظهرت بطاقات الائتمان منذ 1970، ولكن الآن تحولت إلى بطاقات رقمية، وهذا لا يعني أن شركات بطاقات الائتمان سوف تختفي، لأننا في الواقع لا نزال بحاجة لخدمات مثل Samsung Pay و Android Pay Apple Pay، نحن فقط لم نعد بحاجة لحمل بطاقات بلاستيكية بعد الآن، وهذه التكنولوجيا الحديثة سوف تساعد على انخفاض معدلات الاحتيال والسرقة، فلن يستطيع أن شخص أن يرى رقم بطاقة الائتمان الخاصة بك بعد الآن، ولن يتمكن من تزيف بصمات الأصابع الخاصة بك.

الأسلاك والشواحن

الأسلاك والشواحن

ظلت الكابلات و الأسلاك المتشابكة أحد أهم عيوب التكنولوجيا الحديثة، ولكن بفضل التطور المستمر للتكنولوجيا و التقنيات الحديثة مثل البلوتوث والـ واي فاي والـ NFC، هناك احتمالات أن العديد من الملحقات من حولنا مثل الهاتف والطابعة ولوحة المفاتيح والفأرة ستكون لديها القدرة على التواصل مع بعضها البعض دون اتصال مادي، وبالطبع لن نتمكن من التخلص من الشاحن الكهربي، ولكن نظرًا لأننا ندخل الآن عصر الشحن اللاسلكي، فمن المتوقع أن لن يكون هناك حاجة للشواحن في المستقبل فكل ما علينا هو وضع الجهاز على سطح الشحن بدون اسلاك التوصيل، من المتوقع أيضًا وجود أشكال جديدة مختلفة من الشحن اللاسلكي على مدى السنوات الخمس المقبلة، فقد بدأ الباحثون بالفعل في اختبار التقنيات التي يمكن شحنها لاسلكيا من أي مكان.

أجهزة بث الوسائط المتعددة Set-Top Streamers

أجهزة بث الوسائط المتعددة Set-Top Streamers

Apple TV و Amazon Fire TV Chromecast لن نعد بحاجة لتلك الأجهزة وغيرها من الحلول المؤقتة المستخدمة لرفع كفاءة أجهزة التلفاز، سيتم استبدال أجهزة التلفاز الحالية بأخرى ذكية وبأسعار مناسبة، فقد انخفضت  تكلفة أجهزة التلفاز الذكية بين عامي 2011 و 2017 بنسبة %50،  وهناك احتمالات توافر مجموعات جديدة من أجهزة التلفاز لن تحتاج إلى ملحقات لجلب الإنترنت.

المُشغل البشري

المُشغل البشري

اليوم يتم استخدام النظم الآلية لخدمة العملاء الموجهة بالكمبيوتر وتتبع نص محدد للتحدث إلى العملاء كي تحدد المشكلة الخاصة بهم وما إذا كانت تستدعي التحدث مع المشغلين البشريين أم لا، وعلى الرغم أن خاصية المُشغل الآلي تجعل العملاء يشعرون بقلة التقدير من قبل الشركة التي تدعم هذه الخاصية، ولكن من المرجح أن هناك عدد كبير من الشركات سوف تختار لعملائها التعامل الدائم مع تلك الخاصية سواء على الهاتف أو من خلال شبكة الإنترنت بدلا من إهدار المال على آلاف المشغلين البشريين، خاصة بعد تطور مهارات التعرف على الصوت بشكل كبير على مدى السنوات القليلة الماضية.

أجهزة التحكم عن بُعد

أجهزة التحكم عن بُعد

على الرغم من ظهور واجهات المستخدم الصوتية منذ عام 2015 إلا أنها ستتطور بالمستقبل ولن ينحصر استخدامها على الأجهزة النقالة فقط بل سيشمل الأجهزة المنزلية أيضًا، فبما إن أجهزة التلفاز في المستقبل ستصل بشبكة الإنترنت مباشرًا مما يعني الحاجة الضرورية لواجهات المستخدم الصوتية التي من شأنها أن تُسهل من عملية البحث للاختيار من الفيديوهات ما ترغب بمشاهدته، وهناك طرق لتوصيل الجهاز المحمول بالتلفاز الخاص بك دون الحاجة إلى جهاز التحكم عن بعد، حيث يوجد العديد من الهواتف القياسية المزودة بمكبرات الأشعة تحت الحمراء التي تُتيح لك التحكم في التلفزيون الخاص بك، أو من خلال  شبكات الواي فاي الحديثة التي تًمكنك من التحكم بالأجهزة الأخرى التي تشترك في نفس الشبكة.

شركات الكابل

شركات الواصلات

وفقا لأبحاث شركة MoffettNathanson  فقد فقدت شركات الوصلات التلفزيونية في الربع الأول من عام 2015 ما يقرب من 86 ألف مشترك وخسر مقدمي الأقمار الصناعية حوالي 74 ألف عميل،  والسبب وراء ذلك هو توافر العديد من الخيارات أمام المستخدمين لجلب الإنترنت إلى أجهزة التلفاز الخاصة بهم منها أجهزة التلفاز الذكية، وهذا يعني أن مقدمي خدمات الإنترنت يجب أن يركزوا جهودهم على توفير خدمات الإنترنت والابتعاد عن نظام الوصلات.

الممتلكات الخاصة

الممتلكات الخاصة

إذا ألقيت نظرة على خيارات الترفيه الخاص بك ستجد أنك لم تعد تمتلك اسطوانات موسيقى أو أفلام خاصة بك، نحن فقط نمتلك حساب خاص على مواقع مثل Netflix و Spotify، فقد أصبح جيل الألفية يميل إلى اقتصاد التقاسم فهم يهتمون أكثر بالإشتراك في الخدمات بدلًا من شراء الأشياء الفعلية، فهم لا يرغبون حتى في شراء أشياء مثل المنازل أو السيارات، فقد ساهم التطور والتكنولوجيا الحديثة في تسهيل أسلوب حياة جماعية تعتمد على التقاسم والمشاركة في الموارد.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اختراعات رائعة ستقتلها التكنولوجيا بحلول 2025

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول