منوعات

6 كتب محظورة تم منع تداولها لأسباب سخيفة!

الكتب المحظورة ليست شيئًا جديدًا، فقد امتد تاريخ حظر الكتب منذ القدم، حتى أن الأسطورة تقول أن إمبراطور الصين تشين شي هوانغدي في عام 213 قبل الميلاد أمر بإحراق العديد من الكتب والسجلات في مملكته، لهذا السبب لا يمكن معرفة الكثير عن عهده في تلك الحقبة.

بينما يتم حظر بعضها لأسباب وجيهة كونها تتناول قضايا حساسة لمجتمع معيّن أو تعارض عقيدة أو حقائق مثبتة، البعض الآخر من الكتب خاصةً الموجّه للأطفال والروايات، تم حظرها لأسباب أقل ما يُمكن وصفها بأنها سخيفة!

 

أشهر الكتب المحظورة لأسباب غريبة!

الجاسوسة هارييت HARRIET THE SPY

الجاسوسة هارييت

تم نشر الكتاب في عام 1964 لمؤلفته “لويز فيتزهوف”، وهو أحد الروايات الكلاسيكية في أدب الأطفال.

يتحدث الكتاب عن مغامرات الطفلة هارييت البالغة من العمر 11 عامًا، التي تخفي دفتر ملاحظتها وتعيش حياة هادئة حتى تنقلب الأمور بعد اكتشاف الملاحظات ويتعين عليها التعامل مع رد الفعل العنيف.

تم حظر الكتاب من قبل العديد من المدارس معتبرين أن قصة هارييت تشجّع الأطفال على الكذب والتجسس وسلوكيات أخرى يعتبرون أنها سامة.

 

بلوبر BLUBBER

كتاب بلوبر

نُشرت رواية بلوم في عام 1974 وتتناول الحديث عن التنمر والتسلّط على الآخرين. حيث تدور أحداثها حول الشخصية الرئيسية التي تتعلّم درسًا مهمًا عن معنى الصداقة وأن الشعبية لا تستحق أن يدّعي الإنسان عكس شخصيته الحقيقية.

بالرغم من العديد من المواقف الجيدة في الكتاب، لكن مدارس عديدة قامت بحظره معللةً ذلك أن الكتاب مثال سيء للأطفال ويعلّمهم أن الشر ينتصر والسيء لا يُعاقب أبدًا.

 

سيّد الذباب LORD OF THE FLIES

سيد الذباب

مؤلف الكتاب “ويليام جولدينج” بدأ مسيرته الأدبية الطويلة – التي حصل خلالها على جائزة نوبل في الأدب عام 1983 – بأول رواية له وهو “لورد أوف ذا فلايز 1954”.

تتناول الرواية الحديث عن مجموعة من الأولاد تتقطع بهم السبل في جزيرة نائية بدون كبار. يحاول الأولاد في البداية الحفاظ على نظام معيّن، لكن سرعان ما يقعوا في سلوك غير حضاري وعنيف ما يؤدي لوفاة شخصين منهم.

تم حظر الكتاب في العديد من الدول وبالتحديد المدارس باعتبار أنه يُسبب الاكتئاب والاشمئزاز والميول السادية لدى الأطفال.

 

ضوء في العلية A LIGHT IN THE ATTIC

كتب محظورة

بعض الكتب المحظورة تم منع تداولها لاحتوائها على تفاصيل تعريض الأطفال للخطر، والبعض الآخر مُنعت لاحتوائها على قصائد سخيفة تمامًا ككتاب ضوء في العلية لمؤلفه “شيل سلفرستين”.

يحتوي الكتاب على العديد من القصائد السخيفة والفكاهية الموجهة للأطفال والتي على ما يبدو تهدف لإضحاكهم.

لم ينل الكتاب رضى الآباء وطالبوا بمنعه في مكتبات المدارس لسببٍ وحيد، وهو أن القصيدة الخامسة بعنوان “كيف لا تضطر لتجفيف الأطباق”، تُشجّع الأطفال على تكسير الأطباق كي لا يضطروا لتجفيفها!

هذه التهمة كانت بسيطة للغاية مقابل التهمة التي تلقّاها الكتاب من إحدى المدارس التي ادّعت أن قصائده تمجّد الشيطان والانتحار وأكل لحوم البشر، وتشجيع الأطفال كذلك على عدم الطاعة.

 

مذكرات فتاة صغيرة THE DIARY OF A YOUNG GIRL

مذكرات آن فرانك

في عام 1943، اختبأت آن فرانك البالغة من العمر 13 عامًا وعائلتها وعائلة يهودية أخرى من النازيين في غرفة سرية في الجزء الخلفي من علية في أمستردام، محمية برف الكتب فقط.

وصفت آن حياتها على مدار العامين اللذين كانت فيهما مختبئة برفقة ذويها في العلية في مذكراتها. في عام 1944، بدأت “آن” في إعادة صياغة أجزاء من اليوميات أرادت نشرها بعد الحرب. وآخر ما كتبته في يومياتها كان قبل ثلاثة أيام فقط من العثور عليها وعائلتها من قبل قوات الجستابو التابعة لهتلر.

ماتت آن أثناء سجنها في معسكر اعتقال بيرغن بيلسن، لكن والدها حقق رغباتها – وهو الوحيد من بين ثمانية أشخاص مختبئين في العلية كان قد نجا. وتم نشر يوميات فتاة صغيرة في عام 1947.

على الرغم من أن الرواية حظيت بشعبية كبيرة خاصةً أنها جسّدت فترة تاريخية مهمة، لكن العديد من الجهات التعليمية ومكتبات الأطفال قامت بحظرها بسبب “الإحباط الحقيقي” للرواية على حد وصفهم!

 

شبكة شارلوت CHARLOTTE’S WEB

كتب محظورة شبكة تشارلوت

كتاب أيقوني موجه للأطفال من تأيف E.B وايت، تم نشره في عام 1952 ولقي شعبية كبيرة وكان محبوبًا للكثيرين سواء أطفالًا أم كبارًا.

العديد من الجهات طالب بحظر الكتاب مدّعين أنه من غير الطبيعي أن تتحدث الحيوانات، واعتباره تدنيسًا لأشكال الحياة وعدم احترام لقدرات الخالق!

 

اقرأ أيضًا:

أغرب الكتب المطبوعة في التاريخ!

الكتب الأغلى تكلفةً في العالم

لماذا هناك رائحة مميزة لـ الكتب القديمة ؟

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى