متحف موتورينج نوستالجيا يقدم أثمن اللحظات مع السيارات العريقة


متحف ’موتورينج نوستالجيا‘ في معرض دبي الدولي للسيارات يقدم أثمن اللحظات مع السيارات العريقة من الحقبة الماضية

متحف موتورينج نوستالجيا

أكثر من 80 سيارة نادرة من خمسينيات إلى ثمانينيات القرن الماضي تجتمع تحت سقف واحد للمرة الأولى على الإطلاق


اعلان





دبي، الإمارات العربية المتحدة: تُبرِز السيارات الكلاسيكية الشغف الكامن داخل كل شخص. وسواء كانت ميني كوبر إس أو رولز رويس خمرية من ستينيات القرن الماضي، ستجدون شيئاً ما يناسب كل ميزانية وكل ذوق.

وللمرة الأولى، ستنضم مجموعة من علامات السيارات إلى رواد معرض دبي الدولي للسيارات كجزء من متحف ’موتورينج نوستالجيا‘ المختص بالسيارات الكلاسيكية والتاريخية الهامة.

وسيضم المتحف بعضاً من أشهر السيارات الكلاسيكية التي يبحث عنها هواة السيارات القديمة، والتي تعود إلى الحقبة الممتدة من خمسينيات إلى ثمانينيات القرن الماضي، ما سيضيف بُعداً جديداً نابضاً بالحياة إلى المعرض الذي يزوره ما يزيد على 100,000 زائر في مركز دبي التجاري العالمي للمشاركة في هذا المعرض في الفترة الممتدة من 10 إلى 14 نوفمبر.

وقالت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي: “ستكون هذه الإضافة الجديدة إلى معرض دبي الدولي للسيارات ذا خصوصية مميزة جداً”.

وأضافت لوه ميرماند: “نحن نسعى لأن يكون المتحف ممتعاً ومفعماً بالمشاركة والتفاعل من خلال عرض إبداعات حقبة عظيمة لصناعة السيارات التي ستصطحب زوارنا في رحلة إلى ذلك الزمن الجميل حيث ستمكن المعرض من الوصول إلى فئة أكبر من الزوار الذين يهتمون بتلك السيارات المميزة بغض النظر عن أعمارهم. وتمثّل هذه المركبات الرائعة رموزاً للأجيال التي عاصرتها والسنوات العريقة لعالم السيارات”.

لقد جرى استعارة مجموعة من أرقى وأهم السيارات من أوروبا والولايات المتحدة وآسيا، من السيد محمد بن سليم وشركة توميني كلاسيكس ومتحف الشارقة ومجموعات العين كلاسيكس، إلى جانب عدد من أصحاب السيارات في موكب دبي الاستعراضي، خصيصاً لعرضها خلال فترة المعرض.

وقالت كاثرين جرينين، رئيس قسم السيارات الكلاسيكية، توميني كلاسيكس: “يسعدنا أن تتاح لنا الفرصة لعرض مجموعتنا مع عشاق السيارات الذين يزورون المتحف هذا العام حيث سوف يقوم عرضنا بأخذ الزوار في رحلة تاريخية للسيارات مع طرازات كلاسيكية من الخمسينيات إلى الثمانينيات. نعتقد أنه سيولد الحنين والحماس الكبير لهذه السيارات الكلاسيكية التاريخية المميزة واللافتة والتي أصبحت من الأكثر بروزاً في العالم “.

سيتم عرض كل شيء بدءاً من سيارة ريلاي آر إم سي رودستر طراز 1951 مع خلفيّتها التي لا تجارى ومظهرها الذي يعيدنا إلى فترة ما بعد الحرب مباشرة، وصولاً إلى النموذج الذي صاغ تقريبا عبارة “السيارة الخارقة” ألا وهو سيارة الدفع الرباعي بورشه 959 طراز 1988 مع شاحن توربو مزدوج. وسيُعرض كل ما سبق في ممشى السيارات المخصص له في قاعة زعبيل 1 في مركز دبي التجاري العالمي.

وستنضم هذه السيارات إلى مجموعة واسعة من السيارات الأخرى التي تلبي مختلف رغبات عشاق السيارات الكلاسيكية، بما في ذلك سيارة رولز رويس سيلفر كلاود طراز 1965، وسيارة لاند روفر الأصلية، وسيارة 300 إس إل غولفنغ مرسيدس بنز طراز 1955 الرائعة، وسيارة فيراري دينو طراز 1974.

ويتميز متحف ’موتورينج نوستالجيا‘ بالجو المناسب للعائلات، حيث يمكن للزوار القيام بجولاتٍ برفقة الخبراء المقيمين، والاستمتاع بالمأكولات الشهية، وبالموسيقى من الزمن القديم طوال الأيام الخمسة التي ستعود بهواة السيارت إلى العصر الذهبي من الروك أند رول في الخمسينيات من القرن الماضي إلى زمن الستينيات وما بعدها. وستتاح للزوار أيضاً الفرصة لسماع المنتديات التي تغطي مواضيع مثل كيفية شراء وتسجيل السيارات الكلاسيكية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وسيقوم الحرفييون المبدعون بإظهار مهاراتهم وشغفهم في مختلف التخصصات بدءاً من خياطة الجلود والأعمال الحرفية اليدوية المرتبطة بصناعة السيارات، وكذلك رسم الفنانين، ما يدل بالإجمال على تقدير السيارة الكلاسيكية كأسلوبٍ للحياة بقدر ما هي سيارة جميلة وفريدة من نوعها.

ويقام معرض دبي الدولي للسيارات كل عامين كإحدى الفعاليات الأساسية لمهرجان دبي للسيارات والذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وتنظمه مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، بهدف إشباع الشغف الكبير في رياضات السيارات المختلفة في المنطقة.

ويدعم معرض دبي الدولي للسيارات عديد من الشركاء ومن ضمنهم إيه سي ديلكو وألين وير و وأوتو برو وكوبر تايرز وإينوك وهيئة الطرق والمواصلات والسياحة السويسرية ويقام المعرض من الساعة 6 مساءً وحتى الساعة 10 مساءً يوم 10 نوفمبر، ومن الساعة 11 صباحاً إلى الساعة 10 مساءً يوم 11 نوفمبر، ومن الساعة 11 صباحاً إلى الساعة 11 مساءً يوم 12 و13 نوفمبر، ومن الساعة 11 صباحاً إلى الساعة 10مساءً في 14 نوفمبر.

يصل سعر البطاقة إلى 65 درهم ليوم واحد مع فرصة دخول متحف السيارات موتورينج نوستالجيا ، والدخول مجاني للأطفال دون سن 12. أما للأطفال دون سن 16 يجب أن يكونوا برفقة كبار. ويشمل هذا الحدث التفاعلي نقاشات من الخبراء وجولات مميزة مع فرصة التمتع بأطباق شهية موسيقى رائعة طوال الخمسة أيام من المعرض. لمعرفة المزيد عن المعرض يرجى زيارة هذا الرابط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

متحف موتورينج نوستالجيا يقدم أثمن اللحظات مع السيارات العريقة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول