منوعات

إلى ماذا يشير مصطلح جمهورية الموز في عالم السياسة؟

يضم عِلم السياسة العديد من المصطلحات التي قد تبدو ظريفة ومضحكة، لكنها تعكس معانٍ مهمة. من هذه المصطلحات “جمهورية الموز” التي تُشير إلى دولة صغيرة وفقيرة وغير مستقرة سياسيًا بسبب الاعتماد المفرط على التمويل الأجنبي ومحصول واحد.

كيف نشأ مصطلح جمهورية الموز ؟

نشأ المصطلح كطريقة لوصف تجارب العديد من البلدان في أمريكا الوسطى، والتي سيطر على اقتصاداتها وسياساتها مصدّرو الموز المقيمون في الولايات المتحدة في مطلع القرن العشرين.

موز

بعد بحث مكتب التحقيقات الفيدرالي في أغسطس 2022 عن مقر إقامة الرئيس السابق دونالد ترامب، قارن بعض الجمهوريين الولايات المتحدة بجمهورية الموز. وفي أعقاب هجوم 6 يناير 2021 على مبنى الكابيتول الأمريكي، فعلت موجة من التغريدات الشيء نفسه.

وحيث أن عدم الاستقرار السياسي داخل الولايات المتحدة لا يمت بصلة للثمار، فلماذا يتم استخدام المصطلح لوصف الأوضاع؟

تخريب الديمقراطية للحفاظ على تدفق الأموال

في ثمانينيات القرن التاسع عشر، بدأت شركة Boston Fruit، التي أصبحت فيما بعد شركة United Fruit Company ثم Chiquita، في استيراد الموز من جامايكا وأطلقت حملة ناجحة لنشرها في الولايات المتحدة.

جمهورية الموز

مع نمو الطلب على الموز، أبرمت الشركات الكبيرة صفقات مع الحكومات في جميع أنحاء أمريكا الوسطى لتمويل مشاريع البنية التحتية مقابل الأراضي والسياسات التي من شأنها أن تسمح لها بتوسيع الإنتاج.

غالبًا ما اعتمد المزارعون على الحكم الاستبدادي لحماية امتيازات الأراضي وقمع الاضطرابات العمالية التي قد تقلص أرباحهم. في بعض الأحيان، كانوا يعملون بنشاط على تخريب الديمقراطية لإعادة تأكيد نفوذهم.

شركة Cuyamel Fruit Company، على سبيل المثال، دعمت انقلابًا في هندوراس في عام 1911 استبدل رئيسها بشخص أكثر انسجامًا مع المصالح الأمريكية.

مثال آخر معروف هو مؤامرة عام 1954 التي دبرتها وكالة المخابرات المركزية نيابة عن شركة الفواكه المتحدة ضد الرئيس الغواتيمالي جاكوبو أربينز. أنهى هذا الانقلاب الفترة الحقيقية الأولى للديمقراطية التي عرفتها غواتيمالا.

أدت العلاقة الوثيقة بين مصدّري الموز والزعماء القمعيين والفاسدين في نهاية المطاف إلى تقويض التنمية في المنطقة، وتفاقم عدم المساواة وتركت بلدان أمريكا الوسطى ضعيفة وغير خاضعة للحكم.

البلاغة السياسية في استخدام مصطلح جمهورية الموز

عندما يستخدم السياسيون هذا المصطلح، فإنهم غالبًا ما يحاولون استحضار صور الفساد والقمع والفشل في وقف تجاوز السلطة التنفيذية. إنهم يساوون المسؤولين الحكوميين مع الحكام المستبدين المدعومين من قبل المصالح الأجنبية الذين تصرفوا بحصانة للحكم بالقوة واضطهاد خصومهم.

ترامب

وقد استند عدد من السياسيين الجمهوريين الأمريكيين إلى هذا المصطلح ردًا على غارة مكتب التحقيقات الفيدرالي على مقر إقامة ترامب في مار إيه لاغو الأسبوع الماضي.

إلا أن استعمال المصطلح لوصف تنفيذ أمر قضائي ليس في محله. فمحاسبة المسؤولين المنتخبين على أفعالهم وعدم السماح لأي شخص بأن يكون فوق القانون هو في الواقع سمة من سمات الديمقراطية الصحية.

اقرأ أيضًا:

ماذا يعني مصطلح “الطابور الخامس”؟

ماذا يعني مصطلح البروباغندا وما هي أشكالها؟

من أين جاءت مصطلحات اليمين واليسار في السياسة؟

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى