هل تصاب الحيوانات بالاكتئاب؟

بالنسبة للإنسان، يُمكن أن تظهر عليه أعراض الأمراض العقلية بعد طرق، ومن السهل اكتشاف إن كان يُعاني من اضطراب عقلي أو نفسي بمجرد نقل مشاعره للطبيب المختص. لكن ماذا لو كان هناك حاجز كاللغة؟ بمعنى آخر، هل يُمكن اكتشاف إن كانت أنواع أخرى من الكائنات الحية تُعاني من اضطرابات عقلية ونفسية؟ وهل من الممكن أن تُصاب الحيوانات بالأمراض النفسية من الأساس؟

حيوانات مكتئبة

بدون اللغة والتعبير الإنساني، من الصعب فهم تجربة الحيوانات النفسية، لكن يُمكن استنباط ذلك من بعض أوجه التشابه الفسيولوجية التي تُساعدنا على استخلاص النتائج حول حالتها العقلية.

 

هل تصاب الحيوانات بالاكتئاب والأمراض النفسية؟

مع البشر، يُظهر العديد من المصابين بالاكتئاب تغييرًا ملموسًا في منطقة في الدماغ تُسمى Hippocampus، وهو الجزء الذي تحكّم بالمشاعر. ومن المثير للاهتمام أن الدراسات التي أُجريت على الفئران وجدت شيئًا مشابهًا. عند تلف منطقة Hippocampus، فإن أعراضًا مشابهة للاكتئاب لدى البشر ظهرت على الفئران.

حيوانات مكتئبة

كما أظهرت الدراسات أيضًا أن الكلاب العدوانية لديها مستويات أقل من هرمون السيروتونين ومستويات أعلى من هرمون الكورتيزول المُجهد. لكن تبقى دراسة الحالة النفسية للحيوانات غير واضحة حتى الآن بسبب غياب العامل الأساسي لفهم تفكير الحيوانات، وهو اللغة وغياب المفردات المشتركة معها لتطبيق الاختبارات اللازمة.

مع ذلك، تم ملاحظة العديد من الثدييات تظهر عليها أعراض الاكتئاب السريري “بما في ذلك الخمول والسلوكيات القهرية والشهية المتقطعة وحتى الأذى الذاتي”. وتم رصد هذه الأعراض على حيوانات حديقة الحيوانات على وجه الخصوص.

 

هل يُمكن أن تُقدم الحَيوانات على الانتحار؟

مواضيع ذات علاقة
1 من 158

عادةً ما ينظر العلماء إلى الحيوانات بأنها تتصرّف وفق غريزة الحفاظ على الذات. لكن بعض المقالات التي تعود للقرن التاسع عشر حول الانتحار الحيواني، ذكرت حالات عن كلاب هربت إلى قبور أسيادها للموت، وقطة شنقت نفسها بعد موت صغارها، وخيول تقتل نفسها بعد سنوات من سوء المعاملة. كما أن هناك جسر شهير في إسكتلندا حيث كانت الكلاب ترمي نفسها لتموت على مدار سنوات طويلة.

اكتئاب الحيواناتعلى الرغم من ذلك، لكي يتم تصنيف الفعل على أنه انتحار، يجب أن يعرف المنتحِر أن ما يقوم به سيُنهي حياته. هذا النوع من التفكير التجريدي قد يكون خارج نطاق فهم الحيوانات!

من المحتمل أن تُنهي الحيوانات حياتها عن غير قصد عندما تكون مكتئبة أو وحيدة. على سبيل المثال، ترفض الكلاب الطعام المقدّم لها حتى تموت بالنهاية إن مات رفيقها. الخمول الناجم عن الاكتئاب ليس هو الانتحار بحد ذاته، لكنه قد يؤدي إلى الموت إن استمر الحيوان برفض الطعام وممارسة أي نشاط طبيعي.

حيوانات مكتئبة

ويُعتبر تدمير الذات في العالم الطبيعي أمر شائع إلى حدٍ ما. توماس جوينر من ولاية فلوريدا ذكر بعض الأمثلة في كتابه “الأساطير حول الانتحار”، ويُشير إلى أن حشرة البازلاء تُفجّر نفسها حرفيًا إن تم تهديدها من حشرة أقوى، وتنشر أجزاءها لتحمي إخوتها أو لقتل الحشرة السيدة أحيانًا. قد لا يكون هذا التصرف انتحارًا بالمعنى الإنساني، لكنه يُوضح كيف أن الحفاظ على الفصيلة والمجتمع قد يعني تدمير الفرد لنفسه!

 

المصادر

1 ، 2

اقرأ أيضًا:

هل حقاً تعلم النباتات بأنك تتغذى عليها؟

هل النباتات تُفكّر؟

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ