ألمانيا تستوحي تراثها من شركة فولكس واجن كضيف شرف في مهرجان الجنادرية


مهرجان الجنادرية الوطني للتراث والثقافة يروي حكايتة في دورته الثلاثين

ألمانيا تستوحي تراثها من شركة فولكس واجن الالمانية كضيف شرف في مهرجان الجنادرية 

السيارة الكهربائية لفولكس واجن في مهرجان الجنادرية


اعلان





الرياض، السعودية، 9 فبراير 2016: برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه والله ورعاه، انطلق مهرجان الجنادرية الوطني للتراث والثقافة في دورته الثلاثين، في شهر فبراير بدأ من اليوم الثالث حتى الثاني والعشرون. ويُعد مهرجان الجنادرية واحداً من أهم المناسبات الوطنية التي تُحاكي تاريخ السعودية العريق وتصور حاضرها، حيث تنوعت الفعاليات والأنشطة خلال حفل الافتتاح والتراث الشعبي وسباق الهجن والعديد من الأنشطة الثقافية والتراثية، وتعددت المشاركات والزيارات من جميع مناطق المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي.

حيث تمت استضافة دولة المانيا خلال هذا المهرجان، والتي تم اختيارها لهذا العام كضيف شرف، فقد مَكَّنت هذه الاستضافة الجمهور السعودي من التعرف عن كثب على شعبية ألمانيا في الجناح الخاص بها, والتي تعتبر اليوم إحدى أقوى الدول الأوروبية ويحتل اقتصادها مركز الريادة في أوروبا، حيث باتت علامة “صنع في ألمانيا” تحظى بثقة المستهلكين حول العالم كونها ترمز إلى الجودة والدقة في العمل. ومن هنا تأتي مشاركة فولكس واجن الهامة، والتي قامت أيضاً في هذا المهرجان بعرض سيارتها الجديدة الأكثر تميزاً XL1 رمزا للتطور والابتكار في الثقافة الالمانية ودعم الطبيعة كونها سيارة هجينة تعمل بالكهرباء والديزل معاٌ.

وتعتبر مشاركة فولكس واجن بمهرجان الجنادرية رمزا لالتزامها بدعم علامتها التجارية لتقديم المزيد لعملائها, فقد تم اخذ الزوار خلال جولات مصحوبة بمرشدين حول الجناح الالماني وبتقديم المحتوى التعليمي الثري بالمعلومات التراثية ,ومن ضمن هذا المهرجان عدة فعاليات من ضمنها البرنامج الثقافي والرياضي والفنون الجميلة ورواية القصص وايضا الفنون الاستعراضية التراثية, حيث تُشكل رعاية الفعاليات الثقافية جزءاً أساسياً من استراتيجية التوطين لدى فولكس واجن , والذي أقيم في القرية التراثية الثقافية في الجنادرية.

فقد تحدث السيد مايكل مولر،المدير التنفيذي لفولكس واجن وبورشه السعودية ،عن أهمية هذا الحدث وأهمية مشاركة فولكس واجن فقال: “انا سعيد جدا ان الشعب السعودي تمكن من اكتشاف والتعرف على المزيد من اصالة وشعبية ألمانيا في الجناح الخاص بها والذي يقع في وسط المهرجان، وعاشوا التجربة المتنوعة والثرية بالثقافة والتقاليد الألمانية”.

وأضاف مايكل مولر: “تأتي أهمية مشاركتنا من خلال إيماننا بضرورة التواصل المستمر مع عملائنا القدامى والجدد، بالمشاركة دوماً بالفعاليات والمهرجانات التي تتيح لنا التواصل مع عملائنا بطريقة مناسبة واطلاعهم على كل ما هو جديد لدينا مثل سيارة XL1, وندعو الجميع لزيارة جناحنالاكتشافها والتمتع بخصائصها”.

الجدير بالذكر أن مجموعة فولكس واجن العالمية تتميز بإنتشار سياراتها التي تباع في 150 دولة, حيث تعتبر الشركة الأولى في صناعة وإنتاج السيارات في أوروبا. وتأكد التزامها بمسؤلية تقديم الافضل للشعب السعودي منذ بدء نشاطها بالمملكة العربية السعودية عام 2014 ,وايضا تعيين تحالف النخبة للسيارات كوكيل جديد لفولكس واجن السعودية له تاثير ايجابي بتوسع شبكة موزعيها وزيادة انشارها في السوق السعودي. وعدة نشاطات تعكس اهتمامها بالشعب السعودي مثل توقيعها عقد شراكة مع الهلال ودعم لهذا الفريق المتميز المحبوب لدى الشعب.

ويمكن للمهتمين بالمشاركة أو حضور فعاليات هذا المناسبة، زيارة الشباكات التواصل الاجتماعي (TwitterInstagram-) والصفحة الرسمية لـ فولكس واجن السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ألمانيا تستوحي تراثها من شركة فولكس واجن كضيف شرف في مهرجان الجنادرية

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول