هل تناول الأطعمة آمن بعد إزالة جزء العفن عنها؟


هناك أشكال مختلفة لتعفن الأطعمة، فقد يظهر اللون الأخضر، أو الطبقة الفروية البيضاء. وقد اتضح بأن ما نراه بالعين المجردة هي ما تُسمى الأبواغ، وهي جزيئات صغيرة تمنح اللون للعفن.

العفن

أما بقية العفن بفروعه وجذوره من الصعب رؤيته وأحيانًا يكون موجودًا على عمق كبير من الأطعمة. ولأن الأبواغ الملونة التي تظهر على سطح الأطعمة جزء من العفن؛ فإن إزالة هذا الجزء أو التخلص منه لن يحميك من تناول جرعة من البكتيريا والفطريات.




وتقول “نادين شو” أخصائية المعلومات الفنية في وزارة الزراعة الأمريكية بأن العفن ضار وبعضه خطير. فبعضه يحتوي على السموم الفطرية وهي مواد سامة قد تسبب عدوى أو مشاكل في الجهاز التنفسي. ونوع خطير منها يُسمى أفلاتوكسين معروف أنه يسبب السرطان.

ولحماية أطعمتك من هجوم العفن، هناك خطوات لا بد لك من اتباعها

ــ تغطية الأطعمة لحمايتها من جراثيم العفن المتواجدة في الجو.

ــ استخدام حاويات تخزين للأطعمة القابلة للتلف وتبريدها بالشكل الصحيح.

ــ استخدام بقايا الأطعمة خلال ثلاثة أو أربعة أيام.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هل تناول الأطعمة آمن بعد إزالة جزء العفن عنها؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول