صور تبدو عادية لكنها حملت الموت ! “جزء 2”


كما يقولون، الصورة تساوي ألف كلمة، وكل صورة لديها قصة تُروى، وبعض الصور تحمل قصص حزينة. لكن من الغريب أن يتم التقاط الصور في اللحظات الأخيرة قبل موت أصحابها أو حتى مصوريها. مشاهدة الجزء الأول

صور تبدو عادية لكنها حملت الموت ! “جزء 2”

بيل بيجارت قبل سقوط البرج الثاني أثناء تفجير 11 سبتمبر

صور حملت الموت


اعلان





بيل بيجارت، هو مصور صحفي، تصادف وجوده في مدينة نيويورك في 11 سبتمبر 2001 أثناء تفجير مركز التجارة العالمي، وكانت هذه الصورة هي آخر صورة يلتقطها قبل انهيار البرج الثاني وموته بشكل مأساوي.

روبرت لاندسبرج قبل الاستسلام للبركان

صور حملت الموت

المصور روبرت لاندسبرج قام بالتقاط صور لجبل سانت هيلين عندما اندلع به البركان عام 1980، وقد أدرك بعدها بأنه لا يستطيع تجاوز الرماد، فقد مكث مكانه لالتقاط الصور، قبل أن يقوم بتغطية الكاميرا بجسده لحماية الصور.

كونور كامينغز قبل سقوطه من فوق فندق فور سيزونز

صور حملت الموت

كان كونور كامينغز مصور يبلغ من العمر 20 عاماً، وقد أحب التقاط صور المغامرات. في ديسمبر الماضي، كان يلتقط صوراً لمدينة نيويورك، وكان آخرها هذه الصورة وهو مُمدد ذراعه نحو المدينة فوق فندق فور سيزونز، قبل أن يسقط من فوق المبنى.

آخر صورة لـ كونور

آخر صورة لأصحابها

هذه هي آخر صورة التُقطت لكونور كامينغز قبل وفاته، وكانت بواسطة صديقه البالغ من العامر 18 عاماً “ديمتري اوليفاريس”، الذي كان معه في تلك الليلة.

جون وجاكي كنيل قبل تسونامي 2004

آخر صورة لأصحابها

الزوجان الكنديان جون وجاكي كنيل كانا يقضيان عطلتهما في خاو لاك، تايلاند في عام 2004. عندما لاحظا قدوم موجة كبيرة من بعيد قاما بالتقاط بعض الصور.

آخر صورة لأصحابها

هذه هي الصورة الأخيرة التي قاما بالتقاطها قبل أن يضرب الموج المنتجع، ويُسفر عن مقتل الكثيرين، بمن فيهم الزوجين.

ريتشارد هندرسون قبل الاعصار

آخر صورة لأصحابها

إعصار مدينة إلرينو في أوكلاهوما عام 2013 لم يُحدث ضرراً بالغاً. لكن قبل أن يلقى المصور ريتشارد هندرسون حتفه بدقائق بسبب هذا الإعصار قام بالتقاط مجموعة من الصور ومقاطع الفيديو من نافذة سيارته.

الإعصار

آخر صورة لأصحابها

هذه اللقطة من مقطع الفيديو الأخير بواسطة ريتشارد هندرسون.

“جاديل إل تسونامي” قبل الحادث

آخر صورة لأصحابها

قام الموسيقي الشهير جاديل بالتقاط هذه الصورة الشخصية وهو على دراجته النارية ونشرها على انستقرام قبل لحظات من موته جراء حادث مع سيارة أخرى.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صور تبدو عادية لكنها حملت الموت ! “جزء 2”

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول