عائلة أمريكية تترك كل شيء لتعيش حياة العزلة مع الطبيعة


قام المصور “برايس بورتولانو” بقضاء شهرين في ألاسكا لتوثيق حياة عائلة أمريكية تركت كل شيء من الحياة الحضرية لتعيش في غزلة تامة مع الطبيعة. هذه العائلة تعبت من حياة المدينة والناس، حيث ترك”جيري” البالغ من العمر 58 عاماً وظيفته كسمسار عقارات في ميشيغان، وانتقل مع زوجته إلى جزيرة “برنس أوف ويلز” في ولاية ألاسكا.

عائلة أمريكية تعيش في عزلة مع الطبيعة


اعلان





خلال السنوات الثلاث الأولى كانت هذه الأسرة في عزلة تامة عن العالم، ولكنها الآن تعيش في منزل يقع فوق ركائز متينة على الشاطئ. يقوم جيري بتربية المحار، والصيد في الغابة، وصيد الأسماك، وفي أوقات قليلة من السنة يزور أقرب بلدة مجاورة وهي “كيتشيكان”، حيث يطير على متن طائرة مائية لمدة ساعة ونصف لكي يصل إليها.

عائلة أمريكية تترك كل شيء لتعيش حياة العزلة مع الطبيعة

عائلة أمريكية تعيش في عزلة مع الطبيعة

عائلة أمريكية تعيش في عزلة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة 092164

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

الحياة مع الطبيعة

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عائلة أمريكية تترك كل شيء لتعيش حياة العزلة مع الطبيعة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول