أشهر حالات التجسس الصناعي في العالم

يُعرف التجسس الصناعي أيضًا باسم التجسس الاقتصادي وهو جريمة خطيرة يمكن أن تؤدي إلى عقوبات صارمة إلى جانب مبالغ ضخمة من الغرامات. على الرغم من العقوبات الكبيرة، إلا أنه هذه العملية شائعة جدًا، ويمكنها إلحاق أضرار جسيمة بشركة ما في السوق التجارية. هنا قائمة لأكبر عمليات تجسس صناعي وقعت في الآونة الأخيرة.

أشهر حالات التجسس الصناعي في العالم

جيليت  – 1997

في عام 1997، تم تجريم رجل من واشنطن بولاية أيوا بتهمة الاحتيال وسرقة الأسرار التجارية من شركة جيليت. ستيفن ديفيز، الذي كان في السابعة والأربعين من عمره في ذلك الوقت، سرق معلومات حول نظام حلاقة جديد تم تطويره من قبل الشركة. كان ستيفن موظفًا سابقًا في شركة Wright Industries Inc. التي تم جلبها من قِبل جيليت للمساعدة في تصميم معدات التصنيع لنظام الحلاقة الجديد.

التجسس الصناعي

وفقًا لموقع fas.org، “في فبراير ومارس 1997، فإنه كما جاء في لائحة الاتهام، قام ديفيز بكشف الرسومات الفنية لمنافسي جيليت في السوق. واجه ديفيز عقوبةً بالسجن لمدة 15 عامًا ودفع مئات الآلاف من الدولارات كغرامات بعد إقراره بالذنب.

 

كوداك – التسعينيات

التجسس الصناعي

مواضيع ذات علاقة
1 من 1٬709

خلال التسعينيات، أصبحت كوداك أيضًا ضحية التجسس الصناعي. اتهم موظف سابق في شركة إيستمان كوداك بالتجسس الصناعي. أقر الموظف بأنه مذنب في جميع التهم. كان الموظف هارولد ووردن، ذو السادسة والخمسين من العمر في ذلك الوقت، وقد سرق ممتلكات كوداك التي كانت قيمتها ملايين الدولارات. لقد كان موظفًا لأكثر من 30 عامًا لكنه لم يُرجع المستندات السرية عندما غادر الشركة في عام 1992. واجه خمسة عشر شهرًا في السجن وغرامات تزيد على 50,000 دولار بعد إدانته في عام 1997.

 

IBM ضد هيتاشي – في الثمانينات

التجسس الصناعي

في الثمانينيات، تمكنت IBM من الفوز بقضية محكمة ضد شركة هيتاشي، على خلفية التجسس الصناعي لاثنين من موظفي الشركة اليابانية. تم تكليف شركة هيتاشي بالتآمر لسرقة معلومات الكمبيوتر السرية من IBM وإرسالها إلى اليابان. أقرت شركة هيتاشي بالتهمة الموجهة إليها، وتم مقاضاة 22 من رجال الأعمال اليابانيين، وكان العديد منهم من كبار المسؤولين.

 

الهجمات الإلكترونية Operation Night Dragon

في عام 2011، تمكن المُخترقون الصينيون من اقتحام أنظمة الكمبيوتر الخاصة بخمس شركات متعددة الجنسيات للنفط والغاز. وقال ديميتري ألبيروفيتش، نائب رئيس McAfee لأبحاث التهديدات، في ذلك الوقت: “هذه المعلومات حساسة للغاية وستستحق مبلغًا هائلاً من المال للمنافسين”.

التجسس الصناعي

تم إعداد تقرير من قِبل شركة شركة McFee Inc عن الهجوم، والذي أُطلق عليه اسم “Operation Night Dragon”.

 

المصدر

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ