نهاية عفن الفاكهة .. علماء يتوصلون لأفضل طريقة لحفظ الأطعمة


يبدو أن عفن الفاكهة في طريقه إلى الاندثار والاختفاء! فبعد ابتكار العلماء لغطاء حريري مجهري يحمي الفاكهة من البكتيريا، يُمكن القول أنك لن تجد العفن في صحن فاكهتك بعد اليوم.

فاكهة

غطاء حريري قابل للأكل للتخلص من عفن الفاكهة للأبد..

يعتبر العفن المشكلة الرئيسية التي تتسبب بخسارة نصف محاصيل الفاكهة والخضروات في العالم خلال سلسلة الإمدادات الغذائية، وفقًا لتقرير نشرته منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة. ووجد العلماء طريقة ناجحة لمنع الخضروات والفاكهة من التعفن بعد اكتشاف مادة كيميائية بروتينية في الحرير قادرة على توفير درع حماية ضد البكتيريا. ووجدت الدراسة أن رش الفاكهة والخضراوت بهذه المادة الحريرية ستجعلها صالحة للأكل لفترة طويلة.




عفن الفاكهة

تتميز الطبقة الحريرية بأنها رقيقة جدًا وغير مرئية وليس لها رائحة، وهي بديل ممتاز للحفاظ على الأطعمة الحساسة. وكان العلماء قد جربوا الغلاف الحريري على الفراولة والموز الذين يتميزان بسرعة تعفنهما، وعند حفظ كلا الصنفين على درجة حرارة الغرفة بهذه الطريقة، وجد العلماء أن الملمس والطعم لم يتغيرا في الفاكهة لفترات طويلة.

الدراسة التي نُشرت في التقارير العلمية قالت أن البنية البلورية الفريدة للحرير تجعله أحد أكثر المواد الطبيعية صعوبةً. كما أنه يحتوي على بروتين غير قابل للذوبان في الماء يسمى “فبروين” لديه القدرة الفائقة على حماية المواد الأخرى وهو بروتين حيوي بالكامل وقابل للتحلل.

فاكهة

وقام العلماء بتغميس الفراولة المقطوفة حديثًا في محلول يتكون من 1% “فبروين”، ثم عُولجت الفراولة ببخار الماء لخلق كميات متفاوتة من هياكل كيميائية تُسمى صفائح بيتا. وكلما زادت مدة التعرض لبخار الماء زاد عدد صفائح بيتا وأصبحت طبقة البروتين أقوى. ويبلغ سماكة الطبقة 27 – 35 ميكرون، وهي أرق بأربع مرات من قطر شعرة الإنسان. ثم خُزّنت الفراولة في درجة حرارة الغرفة وقورنت مع فراولة غير مصقولة بالطبقة الحريرية. خلال سبعة أيام، وجد العلماء اختلافًا كبيرا بين الفراولة المحفوظة والعادية، حيث اختلف لون وملمس الثانية وأصبحت جافة فيما بقيت الأولى المغطاه بالطبقة الحريرية محافظة على محتوى العصير فيها وثابتة حيويًا.

فاكهة

حيث أن الغطاء البروتيني الصالح للأكل قلل من نفاذية غشاء الفراولة لثاني أكسيد الكربون والأكسجين ما أخر في اضمحلال الفاكهة، وذلك وفقًا لما قاله البروفيسور فيورينزو أومينيتو من جامعة تافتس بولاية ماساتشوستس تعليقًا على التجربة.

كما أُجريت تجربة مماثلة على الموز الذي وعلى عكس الفراولة قابل للنضوج بعد قطفه. حيث خفَّض الطلاء الحريري من معدل نضوج الموز مقارنة مع موز آخر غير مصقول ولم يتغير اللون أو الطعم على النوع الأول المصقول بالطبقة الحريرية الرفيعة.

ويأمل العلماء بهذا الابتكار المهم أن ينتهي عهد عفن الفاكهة تمامًا، لكن المنتج الجديد لم يُطرح إلى الأسواق أو المصانع بعد، حيث أن العلماء على أمل تطويره بطريقة أفضل ليحفظ الفاكهة لفترات أكثر طولًا.

المصدر

اقرأ أيضًا:

ليش العفن له ألوان مختلفة؟

طلاب هولنديون يحولون الفاكهة المتعفنة إلى اكسسوارات جلدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

نهاية عفن الفاكهة .. علماء يتوصلون لأفضل طريقة لحفظ الأطعمة

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول