أغرب عادات الطعام للعائلة الملكية ببريطانيا


كشف دارين ماكغرادي مؤخراً عن أسرار العائلة الملكية البريطانية بصفته طاهيهم الخاص السابق، وهو الذي عَمِلَ طباخاً للعائلة المالكة في الفترة من 1982 وحتّى 1993. اشتملت هذه الأسرار على بعض عادات تناول الطعام التي اتّبعتها الملكة والأمير فيليب، والملكة الأم، وكذلك الأمير ويليام، وهاري، والأميرة الراحلة ديانا، وكانت بعض تلك العادات غريبة جداً.

أغرب عادات الطعام للعائلة الملكية ببريطانيا

الملكة الأم تتأخر دائماً على العشاء، لذلك يكذبون بشأن موعده!

يقول ماكغرادي: “كان العشاء بقصر بالمورال في تمام الساعة 8:30، عندما تحضر جلالة الملكة الأم”، وعادة ما كانوا يخبرونها أن العشاء يكون في تمام الساعة 8:15، وكانت دائماً آخر من ينزل لحضوره، بينما يتم إخبار البقيّة أن العشاء في الساعة الثامنة والنصف، لأنهم يعلمون أنها ستتأخر.


اعلان





أغرب عادات الطعام للعائلة الملكية ببريطانيا

الجميع يتأنّقون على العشاء

وذلك على طراز مسلسل Downtown Abbey، أشار ماكغرادي أن الأمير فيليب كان يشتهر بارتداء الملابس الرخيصة أحياناً، لدرجة أنه أخطأه ذات مرّة وظن أنه البستاني، كان على الجميع تغيير أزيائهم إلى الطراز الرسمي من أجل العشاء.

ويقول ماكغرادي: “لقد كانوا ينزلون مُرتدين ثياباً أنيقة مريحة ويجلسون على المائدة، وكأنه عشاء تشاهده في حلقات مسلسل Downton Abbey”.

بمجرّد أن تنهي الملكة تناول طعامها، الجميع ينتهون

بمجرّد أن تأخذ الملكة آخر ما ستأخذه من الطعام، لن يُسمح لأحد بتناول المزيد.

أغرب عادات الطعام للعائلة الملكية ببريطانيا

الملكة تستخدم أوعية بلاستيكية لحفظ الطعام

نعم هذا صحيح، تشتهر الملكة بأنها تتناول طعامها من آواني مرصّعة بالماس أو من الذهب الخالص، ولكنها كذلك تحظى بالطابع العملي الذي توفّره عُلب التخزين البلاستيكية. وقال ماكغرادي “في قصر بالمورال، كانت تتناول الفاكهة من حاوية بلاستيكية صفراء اللون”.

الأمراء الشباب أحبّوا ماكدونالدز

يقول ماكغرادي “أتذكر أن الأميرة ديانا أتت إلى المطبخ ذات يوم وقالت: ألغ عشاء الأولاد، سآخذهم وأخرج، نحن ذاهبون إلى ماكدونالدز”، يبدو أنهم كانوا حريصين بشكل خاص على الحصول على الألعاب المجانية التي يأخذونها مع الـ”هابي ميل”.

أغرب عادات الطعام للعائلة الملكية ببريطانيا

الأميرة ديانا كانت تتبع نظاماً غذائياً صارماً لا يشمل الدهون أو اللحوم حمراء

يقول ماكغرادي: “ذات يوم قالت لي: دارين، أريدك أن تعتني بأمر الدهون، وأنا سأعتني بأمر الكربوهيدرات في صالة الألعاب الرياضية”.

وشرح أنه عندما كانت الأميرة ديانا في قصر باكنغهام، لم يكن أحد يعرف بشأن مرض البوليميا الذي كانت تعانيه، حيث قال “لم يُعرف الأمر حتّى كشفت عنه، وقد استنتج الجميع الأمر إذ أنها بدأت تتناول الطعام بشكل صحي حقاً، وكانت تُعجبها أطباق مثل الفلفل والباذنجان المحشي، وأحبّت الأسماك”.

وكان ماكغرادي يعد لها الأطباق خالية من الدهون، وكانت هي “تخدع” الحضور بجعلهم يظنون أنها تتناول نفس طعامهم.

قاعدة الملكة الأولى.. ممنوع الثوم

يقول ماكغرادي “لم تكن الملكة أبداً تتناول الثوم ضمن قائمة أطعمتها، كانت تكره رائحته وكانت تكره طعمه”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أغرب عادات الطعام للعائلة الملكية ببريطانيا

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول