لماذا عليك تجنب تنظيف أذنيك بـ أعواد القطن الطبية؟


تنتشر فكرة خاطئة لدى معظم الناس عن أن الأذن بحاجة إلى تنظيف عميق ومستمر بقدر الإمكان للتخلص من كل الأوساخ والمواد الشمعية فيها، لكن ليس هناك أدق من الحقيقة، فتنظيف الأذن يجب أن يقتصر على الجزء الخارجي فقط عبر استعمال قطنة رطبة، ولا يجب التعمق في تنظيفها أو استعمال أعواد القطن الطبية المخصصة لهذا الغرض.

تنظيف الأذن

تجنَّب تنظيف أذنك عبر أعواد القطن الطبية لهذا السبب..

وقد يبدو التحذير من استعمال أعواد القطن لتنظيف الأذن شائعًا، لكن هل تعلم لم يُصر أطباء الأذن على تحذيرك باستمرار من هذا الفعل المتكرر؟ إذ تبيَّن أن استعمال العود القطني يؤدي إلى إدخال المادة الشمعية إلى داخل الأذن.




أعواد القطن لتنظيف الأذن

ومع استمرار التعمق، فإن هذا الأمر يؤدي في النهاية إلى خدش وكشط طبلة الأذن.

تنظيف الأذن

الأمر الذي قد يُسبب تضرر الأعضاء الداخلية للأذن وتأثر حاسة السمع لديك.

كيف يُمكن التصرف مع المادة الشمعية داخل القناة السمعية في الأذن؟ ببساطة، عليك أن تتركها ولا تُكثر في تنظيفها وإزالتها. حيث أنّّ لها فوائد كبيرة تعود على صحة القناة السمعية من الداخل. أبرز هذه الفوائد هي:

تنظيف الأذن

  • منع تكوُّن الفطريات والتعفنات داخل صوّان الأذن والقناة السمعية.

تنظيف الأذن

  • حماية القناة السمعية من الأجسام الغريبة.

تنظيف الأذن

  • حماية القناة السمعية من الحشرات.

تنظيف الأذن

  • ترطيب القناة السمعية باستمرار.

هذه الفوائد وغيرها تُساهم ببقاء أذنك في حالة صحية سليمة، فتنظيفها يجب أن يقتضر على إزالة الأوساخ المتركمة في صوان الأذن والجزء الأول من القناة السمعية، ونكرر: ابتعد عن تنظيف الأجزاء الداخلية لأنك قد تؤذي حاسة السمع لديك، وإن شعرت بأي آلام في الأذن أو تزايد في تكوين المادة الشمعية، قم باستشارة طبيب على الفور، مع تمنياتنا بالصحة للجميع.

المصدر

اقرأ أيضًا:

طرق أخرى لتنظيف الأذنين عدا الأعواد القطنية.

المناديل المبللة ليست الخيار الأمثل من أجل تنظيف الهاتف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لماذا عليك تجنب تنظيف أذنيك بـ أعواد القطن الطبية؟

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول