طب و صحةمواضيع مميزة

أبرز الأخطاء الشائعة عند قياس الوزن،، يُفضّل تجنبها!

بالنسبة للكثير من الناس، فإن قياس الوزن يُعتبر عادة شبه يومية لديهم في إطار سعيهم الحثيث لفقدان الوزن أو الحفاظ على رقم ثابت!

ويقوم البعض بالصعود والنزول خمس مرات في عشر ثوانٍ على أمل أن يظهر رقم أقل بطريقة سحرية تحت أقدامهم. ثم يفعلون ذلك مرة أخرى بعد ثلاثين ثانية! هل يبدو لكَ ذلك مألوفًا؟

للأسف، الكثير من الناس من مهووسي تتبع الوزن يعتقدون أن الوقوف بخفة على الميزان يمنحهم رقمًا أقل!

ويعتقد البعض الآخر أن وضع قدمهم بعيدًا عن اللوحة سيمنحهم نتيجة أفضل!

 

علاقة غير صحية!

قياس وزن الجسم

في كثيرٍ من الأحيان، يُصبح الميزان بمثابة مصدرًا للقلق والإحباط والتوتر!

بالطبع، فالوزن قضية ذات صلة عميقة باللياقة البدنية والصحة. لكن العديد من الناس لديهم علاقة غير صحية تربطهم مع موازينهم!

وقبل أن نُشارك معك النصائح التالية لكيفية وزن نفسك بالشكل الصحيح، تذكّر أن تكوين الجسم أكثر أهمية من وزنه.

فبعض الأشخاص ذوي الوزن الثقيل يكونون نحيفين نسبيًا، وبعضهم من خفيفي الوزن لكن يمتلكون نسبة عالية من الدهون في الجسم، ما يُعرّضهم لخطرٍ أكبر.

 

وفي هذا السياق، ضع باعتبارك هذه الأوقات التي عليك تجنّب قياس وزنك خلالها:

ميزان

  • معظم الأيام: في معظم الحالات، يكون وزن نفسك يوميًا غير ضروري وغير صحي. وغالبًا ما يؤدي إلى الوسواس في التفكير والسلوك. تعتبر عمليات الوزن الأسبوعية كافية لمعظم الأشخاص في معظم المواقف.
  • عندما تكون في مكان آخر: من الأفضل أن تزن نفسك على نفس المقاييس في كل مرة. بهذه الطريقة – حتى إذا لم تتم معايرة الموازين تمامًا – ستحصل على مؤشر أكثر دقة لما يحدث بالفعل لوزنك.
  • عندما تكون الموازين رخيصة الثمن: كقاعدة عامة، كلما كانت الموازين أرخص، كانت أقل دقة.
  • بعد وجبة عشاء دسمة: في ظل الظروف العادية، نكون جميعًا أثقل في نهاية اليوم، ولكن ليس أكثر بدانة. لهذا السبب، من الأفضل أن تتجنب الوقوف فوق الميزان بعد العشاء، بل إن الصباح هو أفضل وقت لذلك.
  • عند ارتداء ملابس او أحذية ثقيلة: يمكن أن يصل وزن الملابس إلى 4 كيلوغرامات، لذا فإن قياس وزنك في منطقة التمرينات هو الخيار المفضل للتأكد من دقتها. إذا لم يكن ذلك ممكنًا، ارتدِ أقل قدر ممكن من الملابس وارتدِ نفس الملابس في كل مرة.
  • بعد الانتهاء للتو من تمرين شاق – إلا إذا كنت تقيس مستويات الترطيب قبل التمرين وبعده: من السهل التخلص من أكثر من كيلو من وزن الماء خلال جلسة تعرق مدتها ساعة واحدة، لذلك لا تخدع نفسك بقراءة منخفضة مؤقتًا على الميزان.
  • عند وضع الميزان على سجادة: تأكّد من وضع الميزان على سطح صلب “بلاط، خشب، خرسانة”، وإلا فإن القراءة غير صحيحة.

 

أبرز الأخطاء الشائعة عند قياس الوزن،، تجنبها!

 

لا يُمكنك تذكّر آخر مرة وزنتَ بها نفسك!

مجهول

هل كان ذلك خلال آخر موعد لطبيبك السنوي؟ هل كان وزنًا خفيًا في حمام أحد المعارف؟ إذا لم تكن متأكدًا، فربما تكون قد فقدت أيضًا مسار أي تغييرات في نمط الحياة كنت تجريها، مما يجعل فقدان الوزن أو اكتسابه أمرًا صعب الفهم.

من الأفضل التمسك بعادة قياس الوزن أسبوعيًا أو كل أسبوعين وأن يكون الرقم مكتوبًا في دفتر يومياتك للياقة البدنية.

 

لا يمكنك تذكر متى اشتريتَ الميزان في الأصل

قياس الوزن

مثل معظم الأجهزة، ليس من المفترض أن تدوم الموازين إلى الأبد. إذا

فإن شعرت أن قراءاته تبدو “متوقفة” بشكل خاص، فقد يكون الوقت قد حان لترقيته لإصدار أحدث.

 

تشعر بالتوتر من الرقم على الميزان! إذًا لا تزن نفسك!

توتر

لماذا تضع نفسك تحت وطأة التعذيب العاطفي فقط لمعرفة ما إذا كنت قد خسرت أو حصلت على زوج من LBS؟

في رأينا، الأمر لا يستحق – خاصة إذا كنت تعمل على تدريبات القوة.

نعلم جميعًا أن العضلات تزن أكثر من الدهون، لذلك إذا كنت تشعر بالقوة وتبدو رائعًا، ابق بعيدًا عن هذا الميزان.

 

هل أنت سعيد وتتمتع بصحة جيدة؟ إذًا ابتعد عن قياس الوزن

صحة جيدة

لا يوجد حقًا سبب طبي لوزن نفسك أسبوعيًا. إذا كنت تمارس الرياضة بانتظام، وتتناول الطعام بشكل صحيح، وكنت سعيدًا بشكل عام، فلن تحتاج إلى إضافة ضغط غير ضروري بهذا المقياس.

 

المصادر

1، 2

اقرأ أيضًا:

أفضل 10 تطبيقات تخفيف الوزن المجانية لمساعدتك على تتبع حميتك

حيل نفسية تُساعدك على سد الشهية وخسارة الوزن!

هل التفكير يُساعدك على فقدان الوزن الزائد؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى