ما هي حمية GOLO الغذائية؟

إن كُنت من المتابعين باستمرار لآخر أخبار الأنظمة الغذائية الصحية والحميات الغذائية، فمؤكّد أنك سمعتَ عن حمية GOLO. وقد أصبح هذا النظام الغذائي شائعًا للغاية وكان الأكثر بحثًا على منصة جوجل لعام 2016! فما هي حمية GOLO؟

حمية غذائية

 

هل سمعتَ من قبل عن حمية GOLO؟ إليك أهم ما يجب أن تعرفه عنها!

نظام GOLO الغذائي هو برنامج لفقدان الوزن يتم تسويقه من قِبل شركة GOLO For Life. بحسب الموقع الرسمي للشركة، فإن حمية GOLO الغذائية تختلف عن أي نظام غذائي سابق سمعتَ فيه أو اتّبعته، ذلك لأنه يُركز على زيادة التمثيل الغذائي وهرمونات إعادة التوازن في الجسم، بدلًا من التركيز على حساب السعرات الحرارية فقط كما هي الحميات الغذائية الشائعة.

حمية GOLO

وعلى الرغم من شيوع هذه الحمية مؤخرًا، إلا أن عدد قليل من الدراسات تم إجراؤها عليها، وتم تمويل هذه الدراسات من قبل شركة GOLO For Life نفسها.

 

كيف بدأ نظام GOLO الغذائي؟

حمية غذائية

تأسست شركة GOLO لأول مرة في عام 2009 من قِبل مجموعة من الأطباء والباحثين وخبراء التسويق الاستراتيجيين. الاسم هو اختصار لشعار الشركة: “Go lose weight. Go look great. Go love life”. بدأ تطبيق النظام الغذائي في عام 2016 و بلغ ذروته في 2017 وفقًا لإحصاءات Google Trends. وحاز النظام على لقب الحمية الغذائية الأكثر شعبية في 2019 وفقًا لتقرير مجلة US News & World.

يزعم مسوّقو حمية GOLO الغذائية أنه مع التغذية السليمة ومكمّل يُسمى Release، يُمكن للجسم أن يستعيد حساسية الأنسولين وصحته الأيضية. وعلى الرغم من أن الإرشادات في الموقع الرسمي لم تُوضّح بالضبط ما تعنيه “التغذية السليمة”، لكن الموقع يُشدد على “الأطعمة التي تحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم وتحتاجها عملية الأيض لديك”.

حمية GOLO

مواضيع ذات علاقة
1 من 321

ومن أجل الحصول على الدليل الكامل للوجبات، عليك أن تشترك في البرنامج الغذائي مقابل دفع ما بين 50 – 100$ مقابل الحصول على عبوّة من المكمّل الغذائي المُثير للجدل من الشركة، والذي تم تطويره من قِبل الباحثين والصيادلة الداخليين في شركة GOLO، ومثل معظم المكملات الغذائية المخصصة لخسارة الوزن، فإن هذا المنتَج غير معتمَد من منظمة FDA الأمريكية للأدوية والأغذية.

يُمكنك الحصول على فكرة عن أنواع الأطعمة التي تروّج لها حمية GOLO الغذائية عبر التحقق من الوجبات المصوّرة على الموقع. تتكوّن الوجبات من البروتينات والخضروات والكربوهيدات غير المجهّزة. تُؤكّد الشركة أيضًا على تقييد السعرات الحرارية، استنادًا إلى نظام السعرات الحرارية من 1300 إلى 1500 المُصمم على موقعهم على الويب.

 

الأبحاث العلمية على نظام GOLO الغذائي

حتى اللحظة، فإن الأدلة العلمية وراء خطة تناول طعام نظام GOLO على وجه التحديد محدودة للغاية. وعند الرجوع إلى الدراسات التي نُشرت على الموقع في قسم GOLO Reviews، لم يتم في هذه الدراسات استعراض آراء النظراء، وما نُشر هي دراسات مموّلة من الشركة نفسها.

مكمل غذائي

وبطبيعة الحال، عدم وجود دراسات نظيرة لا يعني بالضرورة فشل النظام أو تسبيبه للضرر. فلا شك في أن اتباع نظام غذائي قائم على تناول الطعام الصحي يُساعد الجسم على تحسين عملية التمثيل الغذائي، لكن يبدو من المخاطرة تناول مكمّل غذائي لم تقم عليه أبحاث كافية لإثبات أمانه التام على الصحة.

ببساطة، يُمكنك اتباع إرشادات شركة GOLO الغذائية لتقييد السعرات الحرارية، وليس ضروريًا أن أن تُقدم على الاشتراك والحصول على المكمّل الغذائي إن خشيتَ أن يؤثر ذلك على الجهاز الهرموني الطبيعي لديك.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

ماذا تعرف عن حمية الكيتو الغذائية؟

هل تعرف ما هي حمية البيض المسلوق؟

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ