ياباني يصنع شخصيات مصغرة تتفاعل مع الحياة بأسلوب ابداعي


الفنان الياباني تاناكا تاتسويا قام بصنع شخصيات من الدمى المصغرة تتفاعل مع الأشياء اليومية بأسلوب إبداعي فريد، ويصور مشاهد درامية يغلب عليها روح الدعابة. يقوم هذا الفنان بصنع مشهد واحد كل يوم منذ السنوات الأربع الماضية، وذلك بهدف إنشاء “تقوم مصغر” من هذه الشخصيات، حتى الآن وصل إلى أكثر من 1000 مشهد.

ياباني يصنع شخصيات مصغرة تتفاعل مع الحياة بأسلوب ابداعي


اعلان





بدأ الفنان تاتسويا  هذا المشروع في عام 2011 على شبكة انستقرام، وذلك عندما قال له أحد المتابعين “أريد أن أرى كل يوم مشهد من هذا العمل”. فأجاب عليها تاتسويا أنه سيقوم بذلك.

نشر عمل واحد كل يوم يعتبر بحد ذاته تحدياً كبيراً، ولكن تاتسويا خالف جميع التوقعات واستطاع أن يقدم لمتابعينه على شبكة انستقرام يومياً عمل فريد ومختلف عن السابق، يحتوي على هذه الدمى التفاعلية مع أنواع مختلفة من المواد المنزلية.

ياباني يصنع شخصيات مصغرة تتفاعل مع الحياة بأسلوب ابداعي

ياباني يصنع شخصيات مصغرة تتفاعل مع الحياة بأسلوب ابداعي

قشرة موز

شخصيات صغيرة

منحوتات صغيرة

منحوتات صغيرة

حياة مصغرة

حياة مصغرة

حياة مصغرة

فنان ياباني يصنع حياة مصغرة

لوحات فنية مصغرة

فنان ياباني يصنع حياة مصغرة

مشاهد حياة مصغرة

سوبار مان

بحث جوجل

الزراعة في اليابان

لوحة مفاتيح  جهاز ماك

التفاعل مع الطبيعة المصغرة كيس شيبس

حياة مصغرة

شخصيات مضغرة

شخصيات مضغرة

حساب الفنان تاتسويا على انستقرام  tanaka_tatsuya

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ياباني يصنع شخصيات مصغرة تتفاعل مع الحياة بأسلوب ابداعي

تسجيل الدخول

كن جزءا من مجتمعنا!

ليس لديك حساب؟
سجل

اعادة تعيين كلمة السر

الرجوع لـ
تسجيل الدخول

سجل

اشترك معنا

الرجوع لـ
تسجيل الدخول