خرافات عن المايكروويف توقّف عن تصديقها!

المايكروويف هو أكثر جهاز يحظى بسمعة سيئة من بين الأجهزة الكهربائية والتقنية. العديد من الاتهامات تُواجه الإشعاعات التي يستعملها الجهاز في تسخين الطعام، وأنه المسؤول عن العديد من الأمراض التي قد تُصيب البشر بفعل الإشعاع وأهمها السرطان.

عزيزي القارئ، ليس كل ما تسمعه أو تقرأه صحيح، من بين ذلك العديد من الشائعات التي طالت المايكروويف، وليس لها أساسٌ من الصحة.

 

خرافات سخيفة عن المايكروويف توقّف عن تصديقها!

خرافة: المايكروويف يُسبب السرطان

ميكروويف

الحقيقة: واحدة من أكثر الخرافات شعبيةً بشأن المايكرووِيف. في الواقع، يعمل الجهاز باستعمال إشعاعات التردد الراديوي RF، والذي يقع في نهاية الطاقة المنخفضة للطيف الكهرومغناطيسي. هذا النوع من الإشعاع يتواجد حولك ليلًا ونهارًا، سواء كُنت تستعمل ميكروويف أم لا.

يُعتبر الإشعاع اللاسلكي الناتج من المَايكروويف أكثر تركيزًا من المتواجد حولك يوميًا، لكنه لا يزال ضمن نطاق الأمان. كما أنه لا يُنتج أشعة سينية أو أشعة غاما، كما نوّهت لذلك جمعية السرطان الأمريكية، لذا فإن أسوأ ما يُمكن أن يحصل لك من إشعاع المَايكروويف هو أن تحرق جلدك بفعل الحرارة، وهو أمرٌ نادر الحدوث.

 

خرافة: الأطعمة المحضّرة بالمايكروويف خطيرة صحيًا

ميكروويف

الحقيقة: في السنوات الماضية، تم تداول هذه الخرافة بكثرة على الإنترنت. البعض يعتقد أن فرن المايكرُوويف يُغيّر في النظام الجيني للطعام، والبعض يظن أن عملية التسخين تُسبب تسرب المواد الكيميائية من الأطباق إلى الطعام. هذه الأقاويل ما من أساس علمي لها، وليست صحيحة على الإطلاق.

مواضيع ذات علاقة
1 من 312

فالموجات التي يتم عبرها تسخين الطعام هي موجات كهرومغناطيسية، ما يعني أنه ما من طريقة لجعل الطعام مشعًا. هذه الموجات تتسبب في تأرجح جزيئات الماء وغيرها من الجزيئات غير المتماثلة كهربائيًا، ما يؤدي لارتفاع حرارة الطعام. وطالما أنك تستعمل أواني آمنة للميكروويف لا تحتوي على الرصاص أو الفثالات أو مادة BPA، فما من احتمال لتسرب المواد الكيميائية إلى الطعام.

 

خرافة: يُدمّر المايكروويف العناصر الغذائية في الطعام

ميكروويف

الحقيقة: هذا التحذير ليس خطأ بشكل كامل، لكنه مضلل بطريقةٍ ما. بعض العناصر الغذائية تُفقَد عند تعرضها للحرارة، بغض النظر عن مصدر الحرارة. فطهي الطعام بالماء أو السوائل بالطرق العادية يُسبب فقدان هذه العناصر من الغذاء. ونظرًا لأن المَايكروويف سريع في التسخين، فهو يستخدم مقدار قليل من السوائل، ويحتفظ بالمواد المغذية أكثر من طرق الطهي التي تعتمد على الغليان أو الخبز لفترة طويلة، وفقًا لمدرسة هارفارد الطبية.

 

خرافة: يُغير المَايكروويف الحمض النووي ويقتل النباتات

المايكروويف

الحقيقة: مؤكد أنك شاهدت من قبل منشورات من هذا القبيل تدّعي أن إشعاع المَايكروويف يُغيّر من الحمض النووي DNA للماء أو الطعام، مثل تجربة نالت مشاهدات كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي عن كيف أن الماء المُسخّن عبر المايكروويف يقتل النباتات بسبب الطفرات التي حدثت له.

فما هي حقيقة هذا الادّعاء؟ بالتأكيد ليس عليك أن تُصدّق مثل هذه الخرافة السخيفة، فالماء نفسه لا يحتوي على حمض نووي على الإطلاق! على الرغم من أن قد يكون ملوثًا بالحمض النووي من الكائنات الدقيقة. الأهم من ذلك، كما ذكرنا مسبقًا، فالمايكروويف يعمل على تسخين الطعام عبر تحريك جزئياته بسرعة لتوليد حرارة، ولا يُغيّر في هيكلية هذه الجزئيات.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

لهاذا السبب، تجنب وضع العنب في المايكروويف!

تعليقات
تصميم وتطوير: شركة كَلِمْ